كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي سفراء كأس العالم السعودية 2030

كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي سفراء كأس العالم السعودية 2030

ترغب السعودية ومصر واليونان في استضافة كأس العالم 2030، ويعد ليونيل ميسي سفيرا رسميا للمملكة، بينما انضم إليه كريستيانو رونالدو في هذه المهمة، وكلاهما لا يرغبان أن تستضيف الأرجنتين أو البرتغال البطولة.

ذكرت تقارير أن كريستيانو رونالدو سيصبح سفيرا لملف السعودية لاستضافة كأس العالم 2030 بسبب بند في صفقته مع النصر.

أكد رونالدو انتقاله إلى الجانب السعودي بعقد مثير بقيمة 175 مليون جنيه إسترليني في العام بعد خروجه المضطرب من مانشستر يونايتد في نوفمبر أو 200 مليون دولار أمريكي في السنة.

وقد تم الكشف الآن أنه كجزء من صفقة الأموال الكبيرة، سيتعين على النجم البرتغالي القيام بدور جديد خارج الملعب تمامًا مثل خصمه القديم ليونيل ميسي.

تبحث الرياض عن فوائد متعددة لجلب النجم البرتغالي إلى الدوري السعودي الذي لا يمكنك مشاهدته في أوروبا أو المملكة المتحدة وكذلك في أجزاء واسعة من آسيا وأفريقيا والقارتين الأمريكيتين، ليس فقط جلب المتابعين وبالتالي الأرباح والأموال إلى الدوري المحلي والرفع من جودة الكرة السعودية بل أيضا من أجل تنظيم كأس العالم 2030.

وقع ليونيل ميسي صفقة مربحة للترويج للمملكة السعودية في مايو، كان بعيدًا عن أفضل حالاته حيث خسرت الأرجنتين 2-1 وتعرضت صيحات الاستهجان من قبل مشجعي المملكة العربية السعودية خلال المواجهة، وأثارت الهزيمة شكوكا كبرى لدى فئة واسعة من المتابعين، حيث هناك من قال أن ميسي ورفاقه تسامحوا مع المنتخب السعودي وخسروا عمدا أمامه.

وفي الآونة الأخيرة، تعرض لاعب منتخب إنجلترا السابق ديفيد بيكهام لانتقادات بسبب دوره الترويجي للبلاد بعد الاتفاق على صفقة مربحة العام الماضي، وهو أيضا من الوجوه الذين استخدمتهم قطر في كأس العالم 2022.

يُعد النصر من أكثر الأندية نجاحًا في المملكة العربية السعودية، حيث توج بلقب دوري الدرجة الأولى في البلاد تسع مرات، وكان آخر انتصار له في عام 2019، وهو يبحث عن المزيد من الألقاب والأهم من ذلك أن يكون بطل آسيا.

يتعارض كون النجمين البرتغالي والأرجنتيني في الواقع مع رغبة بلدهما في استضافة كأس العالم 2030، تقدمت البرتغال واسبانيا مع أوكرانيا بعرضهم الثلاثي الأوروبي، ومن جهة أخرى أعلن الرباعي أوروغواي، الأرجنتين، تشيلي، باراغواي عن عرضهم الرباعي الأمريكي اللاتيني.

كان أول عرض تم اقتراحه رسميًا على فيفا لكأس العالم 2030 عرضًا مشتركًا من أمريكا الجنوبية بين أوروغواي والأرجنتين، والذي تم الإعلان عنه في يوليو 2017.

أكبر قرعة لهذا العرض هو أن أوروجواي استضافت كأس العالم للمرة الأولى في عام 1930، وفي الذكرى المئوية الأولى لبطولة فيفا الأولى، سيكون بلا شك أمرًا مغريًا للغاية لإقامة البطولة الضخمة في المكان الذي بدأ فيه كل شيء.

بعد أشهر من الإعلان الرسمي عن العرض، انضمت باراغواي كمضيف ثالث، بينما تم قبول تشيلي كجزء من ملف الإستضافة في عام 2019، وهذا هو أول عرض من أربع دول على الإطلاق لاستضافة كأس العالم.

ثلاث من الدول الأربع المشمولة في هذا العرض استضافت بالفعل كأس العالم في السابق، استضافت أوروغواي أول نهائيات لكأس العالم في عام 1930، بينما كانت تشيلي موقعًا لكأس العالم عام 1962، واستضافت الأرجنتين في عام 1978.

تأمل البرتغال في أن يدافع رونالدو عن عرضها ويساعد على الترويج له، من جهة أخرى ترغب الأرجنتين في أن يلعب ميسي دورا إيجابيا من أجل أن يكون كأس العالم 2030 في الأرجنتين وأمريكا اللاتينية المتعطشة للأحداث الكبرى والتي عانت كثيرا في أزمة كورونا والتضخم العالمي.

إقرأ أيضا:

مشكلة في بث مباريات الدوري السعودي تهدد صفقة رونالدو النصر

هل يخسر كريستيانو رونالدو شعبيته بسبب النصر السعودي؟

حل لغز عائدات نادي النصر السعودي أقل من راتب كريستيانو رونالدو

قيمة صفقة انتقال رونالدو للنصر السعودي وراتبه بالتفاصيل

هل تستطيع أوكرانيا تنظيم كأس العالم 2030 مع اسبانيا والبرتغال؟

مشروع إسرائيل والإمارات والبحرين لاستضافة كأس العالم 2030

أرقام مرعبة عن التلاعب بنتائج مباريات كرة القدم في كل مكان

الشركات الصينية دفعت 1.4 مليار دولار كي تفوز الأرجنتين بكأس العالم 2022

نجاح كأس العالم في قطر من دور المجموعات إلى مؤامرة الفيفا لتكريم ميسي

المال أساس كرة القدم والكل رابح إلا المشجع المغفل

هل تتكرر فضيحة خيخون في كأس العالم القادم؟

أرباح المنتخب المغربي وبقية المنتخبات والبطل في كأس العالم 2022

فشلت ايفانا نول في تلميع صورة قطر لكنها ربحت الكثير

هل باع المغرب مباراة كأس العالم لفرنسا من أجل مكسب سياسي؟

فضيحة رشاوي قطر تهدد صفقة شركة قطرية مع الإتحاد الأوروبي

كم عدد زوار كأس العالم 2022 ولماذا فشلت نسخة قطر؟

اشترك في قناة مجلة أمناي على تيليجرام بالضغط هنا.

تابعنا على جوجل نيوز 

تابعنا على فيسبوك 

تابعنا على اكس (تويتر سابقا)