تصفح الوسم

سعر الفائدة

لماذا يدافع دونالد ترامب ورجب أردوغان عن سعر الفائدة المنخفضة؟

في الولايات المتحدة الأمريكية يهاجم دونالد ترامب البنك المركزي الأمريكي ويرى بأن سياساته التي تتبنى الرفع التدريجي لسعر الفائدة غير مقبولة ومحبطة. على الطرف الآخر في تركيا فإن رجب أردوغان يعارض فكرة زيادة أسعار الفائدة في البلاد…

الثقب الأسود الذي يهدد الإقتصاد العالمي

تحول الثقب الأسود إلى حديث الساعة على تويتر والشبكات الإجتماعية، ويتفق الجميع على أن الحصول على أول صورة له بما يتناسب مع تصورات العلماء منذ 100 عام هو إنجاز كبير. هذا الثقب موجود على بعد 50 مليون سنة ضوئية وفي مجرة أخرى غير مجرتنا،…

سعر الفائدة أو الربا هي أكبر ديانة في العالم

لا شك أن المسيحية هي أكبر ديانة في العالم ويأتي الإسلام في المرتبة الثانية وهو الذي يتمتع بنمو متسارع في الإنتشار وتأتي الهندوسية ثم البوذية ثم بقية الديانات في المراتب الأخرى. لكن في الواقع هناك ديانة أكبر من كل هذه الديانات، ديانة…

ضحكة تقنية: منطق عبيد سعر الفائدة في محاربة العملات الرقمية المشفرة

على مر التاريخ قاوم الناس التغيير بالقول "هذا ما وجدنا عليه آباؤنا"، ولا يهم إن كان الآباء على ظلال أو خطأ أو حتى أن تطورات الوقت لم تعد تقبل بما سطره الأولين. العالم مثل نظام تشغيل أو برنامج، لابد وأن يحصل على التحديثات والتطويرات…

عن مجازر البورصات وفوضى سعر الفائدة وشبح الأزمة القادمة

نقترب من الإحتفال بالسنة العاشرة من الرخاء العالمي، مولود مارس 2009 وصل إلى ذروته خلال الأسابيع الأخيرة ولم يكن محصورا على البورصات فحسب بل تمكن من الوصول إلى الإقتصاد الفعلي، حيث تراجعت البطالة إلى أدنى مستوياتها منذ سنوات في الولايات…

كيف تتحكم سعر الفائدة في البشرية كلها وفي حياتك؟

نسمع كثيرا عن قيام البنوك المركزية في كل دول العالم بخفض أو رفع سعر الفائدة، وهي التي تدعى الربا ضمن المصطلحات الدينية وحرمتها الأديان السماوية تحريما قاطعا. وفيما لا يعطي عموم الناس أي أهمية لرفع سعر الفائدة وخفضها، فإنهم يجهلون…

سعر الفائدة وتأثيرها على الأسهم والفوركس والنفط والذهب والشركات والشعوب

سعر الفائدة التي تطرقت في مقال سابق إلى مفهومها وأنواعها وكذلك العوامل التي تتحكم بها، تؤثر على كل شيء في حياتنا المالية والإقتصادية. بداية من الاستثمار في البورصات مع تداول الفوركس إلى النفط والغاز نحو مجال الاقتراض إلى الشركات…