3 طرق للحصول على ألاف الزيارات لموقعك و جعله مشهورا

تعتبر الزيارات العامل الأهم لكل من يعمل بمجال التدوين او بيع منتجات على مواقع الويب فبدون زيارات لن تكون هناك أرباح. لذلك اقدم لك في هذا المقال 3 طرق فعالة و ناجحة للحصول على الاف الزيارات الحقيقية و الفريدة لموقعك او مدونتك ستجعله مشهورا و

ضحكة تقنية: عودة إلى السيو SEO بعد سنوات من إدمان زيارات فيس بوك

انهارت الزيارات القادمة من فيس بوك وتراجعت حركة المرور بأكثر من النصف، ظاهرة لم تسثتني صغيرا ولا كبيرا ولا عربيا ولا أجنبيا ضمن مواقع الويب. انتهت سنوات صناعة المجد باستخدام زيارات فيس بوك التي وجد فيها كثيرون أفضل وسيلة للشهرة والوصول إلى القراء والرفع من

مع انهيار زيارات فيس بوك الحل هو السيو SEO مع الملك جوجل

ليس غريبا أن تنهار الزيارات القادمة من فيس بوك إلى مواقع الويب، فالخوارزمية الجديدة التي تنظم المنشورات على خلاصة أخبار المستخدمين تعطي الأولوية لمنشورات الأصدقاء والعائلة والمجموعات، وهي مصممة لتدفع الناشرين إلى شراء الزيارات لا الحصول عليها مجانا. المشكلة أن حتى المؤسسات التي تشتري الزيارات

4 مميزات ضرورية يجب أن يتميز بها قالب موقع ناجح

تصميم القوالب الخاصة بالمواقع بمختلف السكريبتات التي تستخدمها سواء ووردبريس أو جوملا أو حتى دروبال هي من الأنشطة الشائعة على الويب نظرا لكم المواقع الجديدة التي تنضم إلى الشبكة العنكبوتية كل يوم و أيضا تلك المواقع التي تعمل دوريا على تحديث قالبها . و لأن قالب

كل ما نعرفه عن تحديث محرك بحث جوجل 21 أبريل 2015

تستعد جوجل منذ مدة لإطلاق تحديث جديد يوم 21 أبريل 2015 و الذي يفصلنا عنه و أنا بصدد كتابة هذا المقال حوالي شهر . خلال الأيام الماضية رأينا جوجل ترسل رسائل تحذيرية لأصحاب المواقع الذين سيتضررون من هذه التغييرات الحاسمة و الشاملة للويب العالمي و العربي

في العمل الحر كن الأفضل و ليس الأرخص

أفضل المستقلين في العالم يحققون من العمل الحر أرباحا شهرية أقرب إلى الخيال لدى نحن المستقلين العرب و السبب أن هذا المجال مرتبط لدينا بتقديم خدمات رخيصة و العمل على جلب أكبر عدد ممكن من الطلبات يوميا و قضاء طيلة اليوم في تنفيذها و من

السيو ما بين 2011 و 2015 : طرق ماتت و أخرى تغيرت

عناكب محركات البحث خلال السنوات الماضية كانت بسيطة غبية و عفوية في التعامل مع المواقع و أرشفتها و لم تكن أبدا بهذا الذكاء و التعقيد الذي وصلت إليه ، حتى عملية تهيئة المواقع و عمل السيو لها كان سهلا جدا و كنت في 2011 سعيدا