حان الوقت لتوفير انترنت مجاني خلال أزمة فيروس كورونا

حان-الوقت-لتوفير-انترنت-مجاني-خلال-أزمة-فيروس-كورونا حان الوقت لتوفير انترنت مجاني خلال أزمة فيروس كورونا

مع انتشار فيروس كورونا لم يعد من خيار لدى الملايين من الناس حول العالم إلا إلتزام بيوتهم أغلب الوقت، وأن توفر الشركات خيار العمل عن بعد خصوصا تلك التي تعمل في مجالات الخدمات.

ويستغل الفيروس التجمعات في الكنائس والمساجد والمعابد والمتاجر الكبرى والمهرجانات والملاهي والساحات العمومية كي ينتشر ويسبب خسائر بشرية فادحة.

في كل من كوريا الجنوبية وإيطاليا واسبانيا وفرنسا كان الخطأ الأبرز هو استمرار تلك التجمعات البشرية رغم تسجيل حالات الإصابة.

والآن يحاول المغرب ودول أخرى مبكرا تفادي نفس الخطأ، بينما رأينا نفس التوجيهات في دول الخليج مثل الإمارات والسعودية بعد أن انتشر فيها الفيروس على نطاق مهم.

  • شركات الاتصالات تتسابق لتوفير انترنت مجاني في الولايات المتحدة

ستتيح Comcast و Charter Communications الوصول المجاني إلى شبكات الإنترنت الخاصة بها للعائلات ذات الدخل المنخفض والآخرين للحاجة إلى البقاء على اتصال بالمعلومات أثناء أزمة فيروسات كورونا.

قال ديف واتسون، الرئيس التنفيذي لشركة Comcast Cable: “خلال هذا الوقت الاستثنائي، من الأهمية بمكان أن يبقى أكبر عدد ممكن من الأمريكيين على اتصال بالإنترنت لأغراض التعليم والعمل والصحة الشخصية”.

وأضاف: “يعيش موظفونا ويعملون تقريبًا في كل مجتمع نخدمه، ونتشارك جميعًا في نفس الاعتقاد بأن مسؤولية شركتنا هي تقديم المساعدة والمساعدة”.

تتخذ Comcast خطوات لتنفيذ السياسات الجديدة التالية والمبادرات المهمة الأخرى خلال الستين يومًا القادمة.

  • إنترنت مجاني في لبنان وايران وتركيا

للبقاء على إتصال بالإنترنت وبالتالي قراءة الأخبار والمقالات والاطلاع على أحدث التطورات من المصادر الموثوقة ولاستمرار التعليم عن بعد فقد قررت شركات الاتصالات بتوجيه من الحكومات في لبنان وايران وتركيا القيام بنفس الأمر منذ مدة.

في إطار حملة خليك بالبيت بدأت لبنان توفير إتصال الإنترنت المجاني لمشتركي خدمات الإنترنت في البلاد في خطوة من شأنها تساعد في محاربة فيروس كورونا والتوعية من خطورته.

أما في تركيا فقد منحت شركات الاتصالات الطلاب رصيد انترنت مجاني لمدة شهر وهذا بعد قرار إيقاف الدراسة في المدارس وتفعيل الدراسة عن بعد.

ومن غير المستبعد أن نرى شيئا مشابها في المزيد من الدول التي تشهد فيروس كورونا وتتوقف فيها العملية التعليمية الطبيعية والكثير من الأعمال أيضا.

  • ما الفائدة من تقديم إتصال إنترنت مجاني في ظل الأزمة الحالية؟

من شأن تقديم إنترنت مجاني أن يساعد الطلاب في استئناف العملية التعليمية، والتعامل مع المحتوى التعليمي بشكل تفاعلي أفضل من خلال مشاهدة مقاطع فيديو المحاضرات وتنزيل ملفات ومستندات الدروس والوصول إلى بقية المحتوى التعليمي.

إضافة لما سبق فإن الكثير من العائلات قد تقلص أو تتوقف عن الاشتراك في الإنترنت إذا توقفت مصادر دخلها في ظل توقف الأعمال مؤقتا ورفض مختلف الشركات تقديم اجازات مدفوعة الأجر.

توفير إنترنت مجاني سيبقي الملايين من الناس على اتصال وبالتالي معرفة تطورات فيروس كورونا والوصول إلى الإرشادات الجديدة بشكل أسرع والتواصل مع العائلات والأصدقاء حتى تنتهي الأزمة.

من مصلحة خدمات الإنترنت الكبرى مثل جوجل وفيس بوك تقديم مبادرات في هذا الشأن خصوصا وأن أعمالها تعتمد على تواجد الملايين من الناس على الإنترنت وإلا ستتضرر أعمالها.

أما شركات الاتصالات فهي ستستغل هذه الأزمة لتقدم خدمة مجانية تكسب بها ولاء المشتركين وتعود عليها بالأرباح وعائدات أكبر بعد تجاوز هذه الفترة.

من جهة أخرى فإن الكثير من خدمات الدولة والأعمال تتجه إلى التنفيذ عن بعد خصوصا إذا وصلت الأمور إلى إبقاء المواطنين في المنازل ومنعهم من الخروج في هذه الفترة.

وأخيرا فإن توفر الإنترنت مجانا للمستخدمين سيجعلهم يتواجدون لفترات أطول على الويب، وكسر ملل التواجد في منازلهم لأيام كاملة وتنتهي فترة الحجز دون أضرار نفسية للمواطنين.

— دعمك لنا يساعدنا على الإستمرار —

تابعنا على تيليجرام للتوصل بأحدث المقالات والمنشورات أولا بأول بالضغط هنا.

يمكنك أيضا متابعتنا على تويتر من هنا، وبإمكانك أيضا متابعتنا على فيس بوك من هنا.

لا تنسى دعمنا بمشاركة المقال على حساباتك الإجتماعية ومع أصدقائك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.