المواقع الإخبارية تبدأ مقاطعة إعلانات فيس بوك لهذا السبب

أعلنت فيس بوك وتويتر على قوانين جديدة من شأنها أن تحكم عملية مراجعة الإعلانات السياسية والموافقة عليها أو رفضها على المنصتين. كما أشرنا سابقا في مقال “قوانين الإعلانات السياسية على فيس بوك و تويتر” سيكون على المعلنين الكشف عن هويتهم الحقيقية وتفاصيل أخرى بخصوص تمويلهم

قوانين الإعلانات السياسية على فيس بوك و تويتر

شكلت الإعلانات السياسية على كل من فيس بوك و تويتر سلاحا فتاكا في محطات وقضايا سياسية متنوعة أشهرها الإنتخابات الرئاسية لعام 2016 في الولايات المتحدة الأمريكية. التحقيقات انتهت وتأكد بأن جهات أجنبية ساهمت في تشكيل الرأي العام لغالبية الشعب الأمريكي الذي اختار دونالد ترامب رئيسا

إعلانات الفيديو على فيس بوك فاشلة بشهادة أديداس

نشرنا أمس عن قصة انسحاب The Weather Channel من فيس بوك فيديو، ويبدو أن شركات كبرى هي الأخرى لاحظت أن المنصة لم تعد فعالة كما كانت من قبل على مستوى التسويق. شركة أديداس التي تنفق الملايين من الدولارات سنويا على الإعلانات والتسويق وتستخدم الشبكات الإجتماعية

فيس بوك تحول إلى كلب المال … إليك كيف؟

من حق كل فرد أو كيان تجاري البحث عن زيادة عائداته وأرباحه، وفي عالم التجارة هذا هو الشعار الذي يحكم المنافسة والسوق بشكل عام. فيس بوك ما هي إلا شركة تجارية تحاول جاهدة الرفع من أرباحها وتحقيق نتائج أفضل للقائمين عليها والمستثمرين فيها، لذا من

حلول مشاكل الدروب شيبنج والتسويق بالعمولة على فيس بوك 2018

مع تحديث خوارزمية فيس بوك 2018 والبدء في إظهار منشورات الأصدقاء والعائلة بالدرجة الأولى للمستخدمين، وجدت الصفحات العامة نفسها في مأزق حقيقي. التحديث متواصل وبدأ بالوصول وقد لاحظنا فعلا منذ يومين أن هناك أكثر من صفحة عامة تراجعت لديها حجم الوصول ما انعكس سلبا على

أسعار إعلانات فيس بوك سترتفع خلال 2018 لهذا السبب

خوارزمية فيس بوك 2018 والتي تم الإعلان عنها مؤخرا وتطرقنا إلى العديد من المقالات حولها، من شأنها أن تؤثر على المنصة الإعلانية التي يستخدمها الملايين من المعلنين وتعد أكبر منافس لمنصة جوجل الإعلانية. هناك حوالي 5 مليون معلن يستخدمون هذه المنصة، وهم أصحاب الصفحات الإخبارية

جلب الزيارات مجانا من فيس بوك في خطر والصفحات العامة ستتألم

يبدو أن فيس بوك يخطط ليوجه ضربة قوية للناشرين خصوصا الصاعدين والصغار ممن لا يملكون ميزانيات للإعلانات والترويج المدفوع للمنشورات على الموقع، والذين يعتمدون بالأساس على نسبة الوصول المجانية. هذه الضربة القوية رصدتها عدد من وسائل الإعلام خلال نهاية الأسبوع المنصرم من خلال اختبارات قامت