5 أوهام وأكاذيب تسبب إسراف المال

-المال 5 أوهام وأكاذيب تسبب إسراف المال
5 أوهام وأكاذيب تسبب إسراف المال

عندما يتعلق الأمر بإنفاق المال نجد أنفسنا نضع الأعذار والتبريرات التي تظهر وكأنها منطقية للغاية، ولكن في نهاية الأمر لن تجدي هذه التبريرات عندما تواجه نهايتك بعد إستهلاك الحد الأقصى من أموالك و مدخراتك في الإنفاق، دعني أبشرك ستفلس عما قريب.

ولتفادي ما يُعرف بالإفلاس عليك التخلص من الأوهام والأكاذيب التي تتسبب في إسراف الكثير من المال وذلك على النحو التالي :

1-  أنا أستحق السعادة

الشعور بالسعادة يعني أن تشعر بالراحة تجاة حياتك المادية وليس أن تضع نفسك أمام دين من الديون، فالكثيرين يقولون أنهم يستحقون مكافأة لأنفسهم بسبب بعض الإرهاق في العمل أو تحقيق إنجاز ما من أهدافهم فيذهبون لشراء أشياء فوق طاقتهم المادية ربما تُعرض بطاقتهم الإئتمانية و مدخاراتهم للخطر.

هذه الأفعال ما هي إلا سعادة مؤقتة لحظات وستزول ويبقى الدين أو الإفلاس أمام عينك لفترات طويلة من العمر، كافئ نفسك ولكن في حدود قدراتك المالية التي لا تجعلك تسرف الكثير من أموالك.

2-  الخصومات المغرية

جميع النساء تحب عمليات التسوق وخاصة إن كانت هناك خصومات مغرية، ولكنهم في الواقع لا يعرفون الحقيقة.. إن المتاجر تعلم هذه النقطة فيعرضون المنتجات بأسعار أعلى من سعرها حتى يتمكنوا من وضع الخصومات عليها لاحقاً، فيذهب الجميع للشراء وتقبل الخدعة بكل سهولة.

3-  الفرق بين الرغبات والاحتياجات

إن عرفنا الفرق بين الرغبات والاحتياجات الحقيقية لن نذهب لشراء الأشياء أثناء فترة العروض والخصومات، يمكنك معرفة ذلك عن طريق التجربة أنتظر يومين قبل شراء شئ ما، ثم انظر لحياتك هل ستسير الأمور على ما يرام بعد ذلك من دونه ؟ وقتها ستعلم إن كان هذا الشئ مهم وضروري أو أنك حقاً بحاجة إلية فتشتريه.

4-  الأعذار لا تفيد!

من الطبيعي أن جميع البشر لديهم خطة مالية محدد فيها النفقات والمدخرات وغيرها، والكثيرون يعرفون معنى التوفير ويفعلونه شهرياً.

لكن القلة هي التي تقول وفرت هذا المبلغ الشهر الماضي فعلى إنفاق ما استحق هذا الشهر ! إن المخطط المالي لك ليس مخطط للحرمان ولكن هو مخطط لمنع الإسراف في إنفاق المال، ولذلك فكل ما عليك هو التخلي عن كل هذه الأعذار الواهية التي لا نتيجة لها إلا طريق الإفلاس.

5-  الأعياد والمناسبات

جميعنا يحب الأعياد والمناسبات وكذلك نحب نشر البهجة والسعادة بين أقاربنا ببعض الإنفاق، ولكن هذا الأمر يحتاج إلى بعض لذكاء لعدم تعرضنا للدين أو الإقتراب من البطاقة الإئتمانية والمدخرات.

فيمكنك وضع خطة مالية ضمن مخططك المالي للأعياد والمناسبات خلال العام ما يجب أن تنفقه على العادات والتقاليد الخاصة بالأعياد والمناسبات السعيدة من هدايا وطعام وغيره بحيث لا يتعرض مخططك المالي للخطر وتشعر بسعادة الأعيادة أنت ومن حولك في الوقت ذاته.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *