وداعا أزمة بيتكوين والعملات الرقمية 2018

-العملات-الرقمية وداعا أزمة بيتكوين والعملات الرقمية 2018
وداعا أزمة بيتكوين والعملات الرقمية 2018

بعد 4 أشهر عسيرة على قطاع العملات الرقمية والمشفرة، أضحى واضحا منذ أيام أننا انتقلنا من الأزمة إلى التعافي، في انتظار التوهج والرخاء.

السوق التي خسرت معظم قيمتها السوقية وتراجعت قيمة سوقية وصلت إلى 870 مليار دولار إلى 250 مليار دولار، بدأت تستعيد المليارات الخارجة من السوق.

حالة من الهدوء والتفاؤل حيال العملات الرقمية والمشفرة في مقدمتها بيتكوين، التي تقترب مجددا من 10000 دولار أمريكي.

 

  • رحيل الأزمة بعد أشهر صعبة ومثيرة

من التداولات الجارية والوضع الحالي منذ أيام يتبين لنا أن الأزمة أصبحت الآن من الماضي، وقد انتقلت العملات الرقمية والمشفرة إلى التعافي.

بالعودة إلى 7 ابريل الجاري تراجعت القيمة السوقية للعملات المشفرة إلى أدنى مستوى لها منذ بداية الأزمة ونتحدث عن 250 مليار دولار أمريكي هو مل ما تبقى في السوق.

كان الشعور حينها سيئا للغاية بالنسبة للهواة والمتتبعين والرأي العام الذي يدعم هذا القطاع، حيث اعتقدوا أنها النهاية.

لكن منذ منتصف الشهر الجاري وبعد انتهاء موسم الضرائب في الولايات المتحدة الأمريكية عاد الأخضر للسيطرة على السوق.

سباق التعافي بدأ منذ ذلك الوقت وهو مستمر، وقد استعادت السوق نصف قيمتها السوقية، ونتحدث عن قيمة تجاوزت 422 مليار دولار أمريكي مقابل 870 مليار دولار القيمة السوقية الأكبر في تاريخ هذا القطاع.

 

  • التعافي سيستمر

بيتكوين عليها ان تتجاوز 10000 دولار إلى مستويات 12 ألف دولار نحو 15 ألف دولار، هذا سيطمئن أكثر المستثمرين في العملة المشفرة الأكبر في العالم وسيشعل التحدي لإنطلاق أسعارها نحو 20 ألف دولار وما بعده.

الريبل XRP عادت إلى 1 دولار تقريبا وهي تريد أن تتخطى هذا المستوى، كي يستعيد المستثمرين فيها المزيد من الثقة لتبدأ رحلة العودة إلى 3.80 دولار وما بعده، نحو 5 أو حتى 10 دولارات بنهاية هذه السنة.

static-01081534511730130945 وداعا أزمة بيتكوين والعملات الرقمية 2018

بقية العملات الرقمية مثل بيتكوين كاش، الإيثريوم، لايتكوين و NEM ينطبق عليها نفس القاعدة، كلها تحاول استعادة المليارات المفقودة والعودة إلى مستويات مطمئنة، ومن ثم الإنطلاق نحو المستويات الأعلى تاريخيا ومنها نحو مستويات جديدة.

 

  • تحطيم الأرقام القياسية ضمن أهداف عام 2018

تاريخيا الأزمة تأتي قبل التعافي ومن ثم الإرتفاعات الصاروخية، هذا يحدث في البورصة والفوركس وأي مجال من المجالات المالية.

إقرأ أيضا  أقوى العملات العربية بالترتيب وحقائق ستعرفها لأول مرة!

وبالطبع هذا ما نتوقع حدوثه في قطاع العملات الرقمية، الأرقام القياسية لهذه السنة ستكون كبيرة جدا حيث هناك توقعات بأن بيتكوين ستتخطى 50 ألف دولار، وأن الريبل في المقابل ستصل إلى 10 دولار.

ينتظر أن نشهد إرتفاعا صاروخيا للعملات الرقمية والمشفرة في النصف الثاني من هذه السنة، وهذه الفترة هي فرصة لشراء العملات بأقل سعر ممكن.

 

  • كل هذا بالتوازي مع تنظيم السوق

لا مفر من تنظيم السوق ووضع القوانين ومكافحة النصب والسرقة وتمويل الإرهاب في هذا القطاع، لهذا فالحكومات مطالبة بأن تتحمل مسؤوليتها، وتتعامل مع الأمر بوعي وحكمة ودون قتل لهذا السوق.

لطالما دعمت هذا الإتجاه، حتى أن شركة الريبل هي الأخرى راسلت الحكومة البريطانية مؤخرا وطلبت منها تنظيم السوق، وهي نفس وجهة نظر رئيس البنك المركزي البريطاني والذي دعا الحكومات إلى احتواء هذا المجال والعمل على تنظيمه وحماية المستثمرين من النصب وخسارة أموالهم.

عدد من الشركات المتخصصة في الاستثمار بالأسهم والسندات والسلع، تطالب الحكومات بالإسراع في التنظيم من أجل البدء في العمل بهذا المجال.

لا يجب ان ننسى أن الأزمة الأخيرة جاءت لتدفع السوق إلى تقبل التنظيم والتعايش معه، لأن أي مجال لا تحكمه القوانين يظل دائما مكانا مثاليا للفوضى.

 

نهاية المقال:

الأزمة الآن اصبحت من الماضي، لقد رحلت تاركة وراءها التعافي يستعيد المليارات من الدولارات، بينما الرخاء قد ولد مجددا وننتظر ليكبر كي يحملنا إلى القمر وما بعد القمر.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

One thought on “وداعا أزمة بيتكوين والعملات الرقمية 2018

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *