وارن بافيت والوليد بن طلال ورئيس بنك JPMorgan يحذرون من بيتكوين

بيتكوين-1 وارن بافيت والوليد بن طلال ورئيس بنك JPMorgan يحذرون من بيتكوين
بيتكوين وهم كبير للأسف في نظر المستثمرين الكبار

من المنتظر أن تصل قيمة بيتكوين إلى 1 مليون دولار كما تقول بعض التوقعات، وهناك أخرى تتحدث عن قيمة تبلغ 100 ألف دولار، وهي التي حققت رقما قياسيا جديدا منذ أيام بوصولها إلى 6200 دولار قبل أن تتراجع قليلا إلى الوراء.

العملة الرقمية الأكبر في العالم تتمتع بشهرة كبيرة مقارنة ببقية العملات الأخرى وعليها اقبال، لكن في الواقع ليست ذات نموذج اقتصادي مقنع خصوصا وأنها تأتي لتكون بديلا للعملات النقدية وكذلك الذهب والفضة.

ارتفاع قيمة هذه العملة نتيجة للإقبال على شرائها للربح منها كعملية استثمار، فيما تستخدم في دفع للمخترقين والمحتالين على الإنترنت، ولها وجود قوي في عالم الإرهاب والجريمة الإلكترونية.

ويتفق الكثير من خبراء المال والاستثمار على أن بيتكوين ما هي إلا فقاعة وسيأتي اليوم الذي ستنهار فيه، فلا فائدة منها في النهاية وقد رفضت البنوك المركزية في الصين والولايات المتحدة الأمريكية والقارة العجوز أوروبا وروسيا الاعتراف بها.

ومن هؤلاء الناجحين في ريادة الأعمال وعالم الاستثمار نجد كل من الأمريكي وارن بافيت والأمير السعودي الوليد بن طلال إضافة إلى رئيس بنك JPMorgan السيد جيمي ديمون وكلهم متوافقون على أن بيتكوين فقاعة ويحذرون من الاستثمار فيها.

 

  • وارن بافيت يعتبر بيتكوين فقاعة حقيقية

حسب MarketWatch تلقى المستثمر الأمريكي الناجح وارن بافيت سؤالا من أحد الطلبة في فقرة “اسألني أي سؤال” بإحدى اللقاءات الجامعية، ويدور حول بيتكوين والعملات الرقمية.

وأجاب أنه غير متحمس سواء للعملة الشهيرة أو لبقية العملات الرقمية الأخرى، وأضاف أنه لا يمكنك إعطاء قيمة لعملة بيتكوين لأنها ليست من الأصول المنتجة للقيمة.

وأضاف أن هذه العملة هي فقاعة حقيقية مؤكدا على صحة تصريحات بنك UBS الغير المتحمس هو الآخر للعملات الرقمية لكنه يعتمد على تقنيات الريبل Ripple.

 

  • الوليد بن طلال يتوقع انهيار بيتكوين على طريقة شركة انرون

تأتي تصريحات وارن بافيت بالتوازي مع أخرى من الأمير السعودي الوليد بن طلال، والذي توقع ان تنهار بيتكوين بسبب غياب الرقابة التنظيمية.

وأضاف أن هذه العملة الرقمية لا تملك نموذجا اقتصاديا مقنعا، مضيفا أنها في النهاية ستنهار فهي لا تحمل أي قيمة ولا معنى لها.

إقرأ أيضا  كيفية شراء الريبل XRP بواسطة الفيزا و الماستر كارد بسهولة

وقال أن مثل هذه الأشياء كي تكتسب المصداقية من اللازم أن تكون تحث اشراف هيئة تنظيمية مثل البنك المركزي، لكن لأنها ليست تحث سيطرة أي طرف فإن انهيارها سيحدث في النهاية.

وقال أن انهيارها مستقبلا سيذكرنا بفضيحة انهيار شركة انرون والتي تراجع سعر سهمها من 90 دولار إلى بضعة سنتات لتعلن افلاسها.

 

  • رئيس بنك JPMorgan يهاجم بقوة العملات الرقمية

أما رئيس بنك JPMorgan جيمي ديمون فقد كانت له تجربة مع شراء هذه العملة الرقمية خلال الفترة الماضية، وهناك العديد من موظفي البنك الشهير قاموا بشرائها أيضا حتى أن ابنته من مالكي هذه العملة.

وخلال الفترة الأخيرة شن هجوما حادا على بيتكوين وصفها بأنها وهم وهو الذي قال أن الحكومات ستسحقها في نهاية المطاف.

ويرى رئيس بنك JPMorgan أنه لا معنى لتلك العملة وسيأتي اليوم الذي ستخسر فيه قيمتها وتصبح 0 دولار، مؤكدا أنها لن تكون بديلا للدولار والعملات النقدية وليست من أشكال الأموال ومجرد كذبة كبيرة.

ووصف المستثمرين في هذه العملة بأنهم أغبياء مغرر بهم، وسيندمون بشدة عندما يخسرون كل ما استثمروه في بيتكوين ولن يكون ذلك اليوم بعيدا.

ويعد جيمي ديمون من أكبر معارضي بيتكوين وقد طالب ابنته ببيع ما تملكه من هذه العملة، واصفا قرارها الاحتفاظ بالعملة بأنه غباء وحماقة.

 

نهاية المقال:

وارن بافيت غير متحمس للعملات الرقمية ويرى أن بيتكوين فقاعة حقيقية، الوليد بن طلال يرى أنها لا تحمل أي قيمة ولا معنى لها وستنهار مثل شركة انرون، أما رئيس بنك JPMorgan فقد هاجمها أكثر من مرة وأكد أن الحكومات ستسحقها وأن الأغبياء فقط من يراهنون على بيتكوين مطالبا ابنته بالتخلي عن ما تملكه من هذه العملة، أما بنك UBS الذي يعد من عملاء الريبل Ripple فقد أصدر تقريرا حذر فيه من شراء بيتكوين لكونه استثمارا غير منطقي.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *