معجزة الريبل XRP و NEM وتحقق التوقعات قبل نهاية 2017

الريبل XRP و NEM معا نحو القمر وما بعد القمر!

تواصل العملتين الرقميتين الريبل XRP و NEM تحقيق أرقام قياسية جديدة بشكل متسارع بعد جمود طويل لهما في سعر 0.25 دولار!

استثماري في العملتين الرقميتين وتجاهل عملات المضاربة مثل بيتكوين ولايت كوين والاثريوم، هو بالضبط ما يعني السير عكس التيار، خصوصا وأن أعدادا وحدات الريبل XRP و NEM كبيرة جدا، نتحدث عن المليارات من الوحدات مقابل بضعة ملايين عليها طلب كبير من بيتكوين والعملات المنافسة.

وبالطبع لم أتبنى فكرة الاستثمار فيهما بين ليلة وضحاها، كنت أبحث عن عملات لا غبار عليها وذات غاية مفيدة للبشرية وليس فقط للمضاربة وتحقيق أرباح سريعة من الوهم.

الريبل XRP يمكن أن تستخدم في تسريع المعاملات البنكية وتحويل الأموال عبر المؤسسات المالية القانونية والوطنية في العالم كله، بالتالي تحسين خدمات البنوك وتعزيز أرباحها والتقليل من مصاريف التحويل، دون حذف دور المؤسسات المالية وكسر الرقابة وضرب الوظائف في هذا القطاع.

في المقابل وجدت أن عملة NEM تتبنى فكرة عظيمة أخرى وهي تسريع عمليات قطاع الطاقة والقطاعات الأخرى الصناعية والاقتصادية وهي تهدف تطوير إلى تطوير الإقتصاد الرقمي وتوفير بنية تحتية قوية للترقية إليه دون الوقوع في مخاطر أمنية أو اشعال فوضى في المجتمعات.

 

  • الوصول إلى 1 دولار قبل نهاية 2017 بالنسبة للعملتين بمثابة معجزة.

عندما استثمرت في الريبل XRP توقعت أن تصل العملة الرقمية إلى 1 دولار بنهاية 2017 ثم ستحلق نحو مستويات جديدة خلال 2018.

كذلك الأمر بالنسبة لعملة NEM التي أرى أن وصولها إلى 1 دولار سيحدث قبل أن تصل الريبل إلى هذا المستوى بعد أسابيع، لكن ما حدث أن كلاهما حققا هذا الهدف خلال 24 ساعة الأخيرة وتراجعا للوراء مع موجة بيع من بعض المستثمرين والآن كلاهما في 1.04 دولار و 1.03 دولار.

الوصول إلى دولار بالنسبة لمعظم الناس وحتى المراهنين على هذه العملة كان ضربا من الجنون، وأصبح مستحيلا أن يحدث مع بدء هذا الشهر على نفس الحال في ظل انطلاقة العملات الرقمية الأخرى لمستويات أعلى وبقاؤهما في المستوى 0.25 دولار.

لكن ما حدث خلال الأيام الأخيرة يؤكد أنهما أسرع بكثير من العملات الرقمية الأخرى واندفاعاتهما للأمام مفاجئة وقوية تتبعها فترة هدوء قد تستمر لأيام أو اسابيع قبل انطلاقة جديدة.

إقرأ أيضا  محاولة يائسة لهدم بيتكوين والعملات الرقمية بسلاح الأخبار المزيفة

 

  • خسارة المنسحبين في عز العاصفة

هناك أشخاص “أحترم قراراتهم” استثمروا في الريبل XRP و عملة NEM بناء على توصياتي، لكن مع انطلاق العملات الرقمية الأخرى مثل بيتكوين واستمرار الهدوء وحالة الركود هنا قرروا بيع ما لديهم من العملتين والحكم على الاستثمار فيهما بأنه فاشل.

للأسف هؤلاء ربما لم يتوقفوا لوقت قصير أمام وصفي الاستثمار هنا بأنه طويل الأمد، والنتائج الكبيرة ستأتي في نهاية المطاف.

آمل أن يتعلم هؤلاء الدرس مع العلم أنه درس لنا جميعا، بأنه ان كنت تستثمر في مشروع أو عملة أو شركة لها مستقبل وأنت على ثقة بذلك فلا داعي إلى بيع استثمارك في عز العاصفة، فبعد العاصفة سيأتي الربيع!

 

نهاية المقال:

منذ استثماري بهما واعلاني الرهان عليهما عاشت الريبل XRP و NEM ركود طويل بين 0.15 دولار و 0.25 دولار انعكس سلبا على نفسية المستثمرين واضطر البعض منهم للانسحاب بأقل الخسائر.

توقعاتي بوصول العملتين إلى دولار قبل نهاية 2017 بدأت تتحول إلى أوهام، وفجأة انطلقت كل من الريبل XRP و NEM في نفس الفترة وبكل قوة نحو القمر، مبروك لنا جميعا 1 دولار.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *