مطلوب ايقاف تطوير عملة ليبرا Libra ومراجعة نوايا فيس بوك

مجلس النواب الأمريكي يقترح ايقاف تطويرها...

-ايقاف-تطوير-عملة-ليبرا-Libra-ومراجعة-نوايا-فيس-بوك مطلوب ايقاف تطوير عملة ليبرا Libra ومراجعة نوايا فيس بوك

لم يكن اعلان فيس بوك عن عملة ليبرا Libra أمس مجرد إعلان عادي، فالشركة التي كشفت عن عملتها الرقمية مع شركائها، قررت أن توفر لنا حل جديد ومختلف عن السائد حاليا.

رغم تطمينات الشركة بأن العملة التي تشرف عليها مؤسسة Libra Association ستحصل على التصريحات اللازمة وستمتثل للقوانين، إلا أن الساسة والهيئات التنظيمية ليست مرتاحة لهذه الخطوة.

وإليك ما الذي يبين لنا بوضوح هذه الحقيقة:

  • مجلس النواب الأمريكي يقترح ايقاف تطويرها

طلبت النائبة الديموقراطية ماكسين ووترز، رئيسة لجنة الخدمات المالية في مجلس النواب، أمس الثلاثاء من فيس بوك إيقاف تطويره لعملة Libra، وهي عملة مشفرة قادمة تخطط الشركة لإصدارها في عام 2020.

وقالت ووترز في بيان يوم الثلاثاء: “بالنظر إلى الماضي المضطرب للشركة، أطلب أن يوافق فيس بوك على وقف أي تحرك للأمام بشأن تطوير عملة مشفرة حتى تتاح للكونغرس والمنظمين الفرصة لدراسة هذه القضايا واتخاذ الإجراءات اللازمة”.

وكان النائب باتريك ماكهنري، الجمهوري البارز في اللجنة، قد طلب من ووترز استدعاء جلسة الاستماع في وقت مبكر من اليوم.

وقال: “في حين أن هناك وعدًا كبيرًا بهذه التكنولوجيا الجديدة في تعزيز الشمول المالي والمدفوعات الأسرع، لا سيما في العالم النامي، فإننا نعلم أن هناك العديد من الأسئلة المفتوحة فيما يتعلق بنطاق وحجم المشروع وكيف سيتوافق مع نظامنا المالي العالمي”

وأضاف: “نحن بحاجة إلى تجاوز الشائعات والمضاربات وتوفير منتدى لتقييم هذا المشروع وتأثيره غير المسبوق المحتمل على النظام المالي”.

كما عبر السناتور شيرود براون، وهو ديموقراطي، عن شكوكه قائلاً:  “لا يمكننا السماح لشركة فيس بوك بتشغيل عملة جديدة محفوفة بالمخاطر من حساب مصرفي سويسري دون إشراف”.

وردد السناتور مارك وارنر، وهو ديموقراطي، قائلاً إن فيس بوك شركة فقدت ثقة الأمريكيين في قدرتها على الحفاظ على سرية بياناتهم.

وقال وارنر: “فكرة أننا سنقوم بتسليم بياناتنا ومعلوماتنا المالية إلى تلك الشركة، أعتقد أن لديهم جهداً شاقًا للغاية في محاولة لإقناع الأمريكيين بأن عليهم الثقة في مصلحة الملكية على فيس بوك في الحفاظ على سرية بياناتهم”.

  • معارضة فرنسية صارمة

وفقا لتصريحات نقلها موقع بلومبيرغ الإخباري، فإن وزير المالية الفرنسي برونو لوماير قال إن عملة ليبرا التي تخطط فيس بوك لطرحها، يجب ألا “تصبح عملة ذات سيادة”.

إقرأ أيضا  سناب شات كابوس مارك زوكربيرغ ولهذا حاول فيس بوك شراء Snow

وأضاف لوماير لإذاعة “Europe 1” أنه “لا يمكن أن يحدث، ويجب ألا يحدث”، ودعا إلى دراسة القضية خلال الشهر المقبل في اجتماع مجموعة السبعة الكبار.

تتطلع مجموعة السبعة (G-7) – التي تضم فرنسا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة – إلى إنشاء منتدى لتقييم مخاطر العملات الرقمية مثل ليبرا على النظام المالي.

  • أوروبا متخوفة من عملة ليبرا Libra

في الوقت نفسه، حذر ماركوس فيربر، العضو الألماني في البرلمان الأوروبي، من أن فيس بوك قد يصبح “بنك الظل” مع خطط العملة الرقمية.

وقال فيربر إن دخول فيس بوك إلى قطاع العملات الرقمية هو “سبب وجيه للمنظمين لبدء العمل في إطار تنظيمي مناسب يحكم قواعد العملات الإفتراضية”.

وأضاف: “يجب ألا يُسمح للشركات متعددة الجنسيات التي لها قواعد مستخدم عملاقة مثل فيس بوك بالعمل بسكينة تنظيمية عند تقديم عملات افتراضية”.

من جهته قال مارك كارني محافظ بنك إنجلترا قال إن عقله “متفتح” بشأن الفائدة المحتملة للمنتج، مع تحذيره من أنه قد يواجه ضوابط صارمة.

  • من السهل أن تحظرها الصين

أما الصين التي تعد ثاني أكبر اقتصاد في العالم، فلم تعلق على خطوة فيس بوك، لكن من المعلوم أن التنين الأصفر قد قام بحظر خدمات الشركة الأمريكية منذ سنوات ويحارب أي خطوة تقوم بها الشركة للدخول إلى السوق الصينية.

وكما تحارب الصين بيتكوين والعملات الرقمية وتضيق الخناق عليها، فمن السهل أن تقوم بحظر هذه العملة الرقمية وحجبها.

 

نهاية المقال:

ردود الديمقراطيون والجمهوريون في مجلس النواب الأمريكي ونظرائهم الأوروبيين سلبية اتجاه شركة يقولون أنها لا تحظى بثقة الناس ومتورطة في الكثير من فضائح انتهاك الخصوصية، إلى جانب تخوفهم من نفوذ فيس بوك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.