ماذا يعني ظهور صليب الموت لعملة بيتكوين الآن؟

صليب-الموت ماذا يعني ظهور صليب الموت لعملة بيتكوين الآن؟
ظهور صليب الموت

نحن على أبواب شهر أبريل، وأزمة العملات الرقمية متواصلة للشهر الثالث على التوالي، وقد أضحت تهديدا حقيقيا قد تحول العام الجاري 2018 إلى سنة سيئة للغاية بالنسبة لأنصار بيتكوين ومنافساتها.

بالنسبة لعملة بيتكوين فهي شعلة الأزمة الحالية، وهي التي وصل سعرها إلى قيمة فلكية، وتعاني من هجوم وتهم من خبراء في الإقتصاد والمال يرون أنها فقاعة لا معنى لها.

الحرب عليها لم تكن مؤثرة في البداية لكن مع تحرك الصين نحو حظرها ومن ثم قيام كوريا الجنوبية بتقنينها وتحرك الحكومات للسيطرة على القطاع وتقنينه كي يستمر، شكل هذا صدمة للمتداولين خصوصا الكبار الذين لا يرغبون في التعاون مع مؤسسات النظام المالي العالمي.

حاليا يتم تداول بيتكوين بسعر أقل من 7000 دولار أمريكي، بعد أن وصلت نهاية العام الماضي إلى 20000 دولار تقريبا.

 

  • بيتكوين تقترب من صليب الموت

بيتكوين-صليب-الموت ماذا يعني ظهور صليب الموت لعملة بيتكوين الآن؟

من خلال التحليل الفني لسعر عملة بيتكوين يتبين لنا أنها تقترب من صليب الموت أو ما يدعى (Death Cross) وهي نتيجة لتقاطع الخطين البيانيين لمتوسط قيمة الـ50 يوما و 200 يوما.

هذا يعني أن تراجع قيمة هذه العملة متسارع وقد تفقد قيمة سوقية أكبر مما خسرته حاليا، مع العلم أنها خسرت 38 في المئة من قيمتها منذ بداية هذا العام، وهي التي بدأت تخسر قيمتها منذ ديسمبر الماضي.

وكي تخسر كافة مكاسب عام الرخاء 2017، يجب أن تخسر 88 في المئة من قيمتها السوقية وهو ما يعد ممكنا وقد لا يحدث.

 

  • ماذا يعني هذا؟

عدد من المحللين أكدوا أن بيتكوين تتجه إلى الإرتفاع مجددا خلال النصف الثاني من مارس، لكن هذا لم يحدث اجمالا فالتذبذبات والتراجع يسيطران على المشهد.

ومع استمرار الأخبار السلبية والهجوم على هذه العملة الرقمية، يمكن أن تتراجع أكثر إلى 2800 دولار أو 2000 دولار كما يقول عدد من المحللين.

شركة التأمين الأكبر في أوروبا Allianz لديها وجهة نظر أسوأ تقول ببساطة أن سعر هذه العملة ستتراجع إلى 0 دولار ولن يصبح لها أي قيمة محذرة من الاستثمار فيها.

إقرأ أيضا  أزمة العملات الرقمية: بيتكوين خسرت 133 مليار دولار خلال شهر

 

  • رصد صليب الموت قد لا يعني نهاية بيتكوين

آخر مرة ظهر فيها صليب الموت كان خلال سبتمبر 2015، بعد التقاطع ارتفع سعر هذه العملة من 230 دولار أمريكي إلى 500 دولار أوائل نوفمبر من نفس السنة.

هذا يعني أنه يمكن بعد التقاطع أن نرى ارتفاعا قويا لهذه العملة يوازيه انطلاق العملات الرقمية للتحليق بقوة مجددا.

وللعلم فإن سعر بيتكوين مؤثر للغاية في بقية العملات الرقمية المنافسة وهذا ما يشكل مشكلة كبيرة بالنسبة لبقية العملات التي تتأثر عادة بأدائها.

 

نهاية المقال:

أنصار بيتكوين مرعوبون من صليب الموت والذي يوحي بأن عملتهم المفضلة ستموت قريبا كما تؤكد شركة التأمين الأكبر في أوروبا Allianz، لكن ما توصلنا إليه في هذا المقال يوحي بأن هناك احتمالات جيدة واردة.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

2 thoughts on “ماذا يعني ظهور صليب الموت لعملة بيتكوين الآن؟

  1. ما يحدث الآن من انخفاض القيمة السوقية لبيتكوين والعملات البديلة بهذا الشكل ليس أمر عبثي، هناك مؤسسات كبيرة هربت بمليارات الدولارات في شهر يناير الماضي وخرجت من السوق ولم تعود حتى الآن، بالطبع المكاسب الفلكية التي حققتها هذه المؤسسات وغريزة الجشع ستجعلها تعود مجددا لإعادة الكرة، ولكن لا نعلم ما هو السعر المناسب لهم للدخول، على أي حال يتوقع أن تتخطى القيمة السوقية لسوق العملات الرقمية 1 تريليون بنهاية هذا العام 2018، مشكور على المقال.

  2. هي في تراجع لأن لوبيات المال والأعمال الذين يتحكمون بأسواق المال لا يريدون ان تنجح ،حرب ممنهجة ضدها وضد فلسفتها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *