لهذا السبب قررت جوجل التخلي عن خدمتها لاختصار الروابط goo.gl

goo.gl_ لهذا السبب قررت جوجل التخلي عن خدمتها لاختصار الروابط goo.gl
النهاية

خدمة أخرى أغلقتها جوجل، ليس بسبب أزمة تعاني منها الشركة فإلى الآن عملاقة البحث الأمريكية بخير وبعيدة عن كسر العظام التي تتعرض لها فيس بوك.

اعتدنا منذ سنوات طويلة أن تقوم هذه الشركة بإغلاق الخدمات لأجل أخرى، أو لأن تلك الخدمات فشلت في تحقيق أهداف معينة لها.

خدمة اختصار الروابط goo.gl التي تم إطلاقها عام 2009 والتي تأسست من أجل توفير خدمة مجانية للملايين من المستخدمين على الإنترنت توفر لهم اختصار الروابط ومشاركتها على الشبكات الإجتماعية وتطبيقات الدردشة بسهولة مع تتبع عدد الزيارات والنقرات عليها والعودة إلى الإحصائيات التي يتم تخزينها على حساباتهم.

لطالما كانت هذه الخدمة صديقة جيدة بالنسبة لأصحاب المواقع والمدونات وحتى المستخدمين الذين يستخدمونها لاختصار الروابط ومشاركتها لتسهيل المشاركة ونسخ الرابط والولوج منه إلى صفحات الويب المقصودة دون إعلانات أو أي شيء مزعج.

وأكدت الشركة وفي بيان رسمي منها أنه ابتداء من الآن ستتوقف عن دعم هذه الخدمة بشكل عام، وسيكون بإمكان المستخدمين مواصلة استخدامها في اختصار الروابط وتنزيل سجل البيانات وما إلى غير ذلك من المعلومات حتى 30 مارس 2019 حيث ستقرر حذف الخدمة واغلاقها.

 

  • لدى جوجل بديل جديد

خدمات اختصار الروابط بمفهومها الحالي تتمتع بشهرة كبيرة للغاية، ولا تزال المفضلة لدى أغلب الناس بكل تأكيد وخدمة goo.gl ناجحة وضمن الصفوة في هذه المنافسة.

لكن عملاقة البحث الأمريكية استحوذت منذ أشهر على خدمة الروابط الديناميكية الجديدة Firebase Dynamic Links والتي لاتعد أكثر ذكاء في اختصار الروابط وقادرة على توجيه الزوار حسب نوعية أجهزتهم للمحتوى الصحيح.

هذه الخدمة تمكن المطورين من الترويج لتطبيقاتهم بطريقة صحيحة، حيث يدخلون رابط التنزيل لنسخة أندرويد ورابط التنزيل لنسخة آيفون ورابط صفحة التحميل الخاصة بالحواسيب، ويحصلون على رابط مختصر واحد عندما يضغط عليه مستخدم أندرويد يتم توجيهه لتنزيل التطبيق، وعندما يضغط عليه مستخدم آيفون يتم توجيهه إلى آب ستور لتنزيل التطبيق منه، بينما إذا ضغط عليه مستخدم في الحاسوب يتم توجيهه إلى موقع التطبيق أو صفحة تحميل معينة.

static-03830649146964967425 لهذا السبب قررت جوجل التخلي عن خدمتها لاختصار الروابط goo.gl

نعم إنها نوعية ذكية من الروابط ويمكن أن تستخدم أيضا في تحويل الزوار حسب مواقعهم الجغرافية، فمثلا يمكن توجيه الزوار من السعودية إلى النسخة السعودية من الموقع الإخباري ونفس الرابط يوجه الزوار من الجزائر إلى النسخة الجزائرية من الموقع.

إقرأ أيضا  4 نصائح لعرض الإعلانات بكفاءة دون إزعاج المتصفحين

 

  • جوجل تتخلى عن اختصار الروابط بالمفهوم الكلاسيكي

تنوع الأجهزة وأنظمة التشغيل والغايات التي يمكن تحقيقها من رابط واحد يجعل اختصار الرابط بمفهومه التقليدي محدودا.

ورغم أن خدمات اختصار الروابط التقليدية لا تزال هي المتحكمة في السوق، إلا أن جوجل بإعلانه الحالي تتخلى عن هذا النموذج لصالح الروابط الديناميكية الجديدة.

ابتداء من عام 2019 سنرى منافسة قوية من هذه الخدمات الجديدة لخدمات اختصار الروابط التقليدية وستواجه كل من Bitly و Ow.ly وخدمات أخرى منافسة قوية يجب أن تستعد لها جيدا.

اختصار الروابط سيبقى طويلا على الويب وفي البداية ينتظر أن يقبل المطورين والمسوقين على الروابط الديناميكية الجديدة ثم بعد ذلك سنرى انضمام المدونين والناشرين إلى هذه الموجة.

تحتاج خدمة Firebase Dynamic Links إلى المزيد من التبسيط من وجهة نظري وهذا لتستطيع استقطاب المزيد من المستخدمين والشرائح المهتمة بالروابط المختصرة.

 

نهاية المقال:

قيام جوجل بالتخلي عن خدمة اختصار الروابط goo.gl هو صدمة بالتأكيد لمحبي هذه الخدمة، لكن أصبح واضحا من خلال هذا المقال أن القرار جاء لصالح خدمة جديدة ستخدم بالدرجة الأولى المطورين والمسوقين.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

2 thoughts on “لهذا السبب قررت جوجل التخلي عن خدمتها لاختصار الروابط goo.gl

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *