عن سبب انهيار سوق العملات الرقمية خلال أغسطس 2018

-العملات-الرقمية عن سبب انهيار سوق العملات الرقمية خلال أغسطس 2018
نهيار سوق العملات الرقمية خلال أغسطس 2018

تراجعت سوق العملات الرقمية المشفرة إلى أدنى مستوى لها منذ بداية الأزمة خلال بداية هذا العام، بعد أن افتتحت شهر أغسطس على انخفاضات واضحة لتمسح مكاسب يوليوز الذي شهد موجة شراء مثيرة ارتفعت على اثرها بيتكوين من 6000 دولار إلى 8000 دولار ووصلت السوق بشكل عام إلى 310 مليار دولار.

في هذا المقال سنحاول أن نلقي نظرة على الخسائر الكبيرة للسوق إضافة إلى السبب وراء هذه الموجة المؤلمة.

  • خسائر كبيرة في أسبوع هو الأسوأ منذ يناير 2018

الآن بيتكوين تراجعت إلى 6500 دولار ومن المثير أن الريبل XRP شهدت تراجعا قويا خصوصا وأنها تواجه اتهامات على أنها أوراق مالية وليست عملة رقمية وتلاحقها بعض القضايا في المحاكم هذه الأيام.

لكن بشكل عام خسرت بيتكوين خلال أسبوع 14.15% من قيمتها وخسرت عملة Ethereum حوالي 12.28% في نفس الفترة ووصلت خسائر الريبل XRP إلى 20.21% بنفس الفترة.

عملة ستيلر XLM خسرت خلال نفس الفترة 21.44% ونجد أيضا أن عملة IOTA خسرت 27.65% من قيمتها السوقية وخسرت TRON في أسبوع 23.64% ونجد أيضا أن عملة NEM خسرت 20.99% في نفس الفترة.

تراجعت سوق العملات الرقمية المشفرة إلى 230 مليار دولار أمريكي، وهو أدنى مستوى للسوق منذ بداية أزمة 2018.

  • لماذا هذه الخسائر وما سبب موجة البيع القوية الحالية؟

قامت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) بتأخير اتخاذ قرار مؤشر bitcoin ETF حتى 30 سبتمبر، مما يجعلنا ننتظر القرار النهائي لها أكثر من شهر.

في أمر نُشر في 7 أغسطس ، كتب المسؤولون في الوكالة أنهم كانوا يمنحون أنفسهم المزيد من الوقت للتداول حول ما إذا كانوا سيوافقون على ما سيكون أول منتج من نوعه في البورصة في الولايات المتحدة، وربما يكون ذلك غير مفاجئ أيضًا.

في الماضي، أقدم مسؤولو لجنة الأوراق المالية والسلطات القانونية للوكالة على إبطال القرارات بشأن مؤشر بيتكوين ETF.

المؤشر الجديد هو مشروع لإضافته إلى البورصات ويكون مثل مؤشر ناسداك و داو جونز وبقية المؤشرات الأخرى، وهو سيكون خاصا بالعملة الرقمية المشفرة الأكبر في العالم وسيجعل من الممكن للشركات الاستثمارية وحتى المستثمرين الصغار في الولايات المتحدة بالإستثمار في هذه العملة كما هو الحال بالنسبة للأسهم وبقية الأصول المالية.

إقرأ أيضا  البنوك العالمية تتبنى حظر شراء بيتكوين بواسطة بطاقات الائتمان

وتريد لجنة الأوراق المالية في الولايات المتحدة التأكد من أن عملية إضافة مؤشر bitcoin ETF لن يسبب مشاكل بشكل عام للسوق وللنظام المالي في الولايات المتحدة الأمريكية.

  • من غير المستبعد أن نرى تأجيلا حتى عام 2019

هناك تقارير تؤكد أن لجنة البورصات الأمريكية قد تؤجل اتخاذ القرار النهائي بخصوص هذا المؤشر حتى العام القادم.

بالتالي فإن موعد 30 سبتمبر من هذا العام، قد لا يكون النهائي والحاسم، لهذا لا يجب علينا أن نعول كثيرا على هذا التاريخ.

تشكل هذه الأخبار صدمة على ما يبدو للسوق بشكل عام والتي كانت ردة فعلها هي البيع بصورة كبيرة، على أساس أن انتظار اقرار مؤشر bitcoin ETF هذا الشهر هو الذي دفع الأسعار خلال الشهر المنصرم لترتفع إلى مستويات جيدة.

 

نهاية المقال:

هذا هو أدنى مستوى لسوق العملات الرقمية منذ بداية الأزمة خلال يناير الماضي، ما يرشح شهر أغسطس ليكون الأسوأ على الإطلاق في حالة استمرت موجة البيع، الورقة التي بنيت عليها توقعي لشهر رائع اختفت.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *