عمل سياسة الخصوصية متوافقة مع GDPR و CalOPPA وقوانين أخرى

how-to-update-privacy-policy-gdpr-compliance عمل سياسة الخصوصية متوافقة مع GDPR و CalOPPA وقوانين أخرى
حان الوقت لتحديث سياسة الخصوصية

من الضروري أن يكون لموقعك الإلكتروني أو مشروعك الإلكتروني على الإنترنت صفحة تعرض سياسة الخصوصية والتي توضح كيفية استخدامك للمعلومات التي تقوم بجمعها عن الزوار والمستخدمين والاطراف التي تتعامل معها.

وينطبق هذا على المواقع الإخبارية، المدونات، مواقع الفيديو مثل يوتيوب، المنتديات، الشبكات الإجتماعية، تطبيقات الألعاب، التطبيقات إجمالا، تطبيقات فيس بوك، متجر إلكتروني أي مشروع إلكتروني آخر.

وخلال الساعات الماضية بدأت مواقع الويب المختلفة خصوصا الأجنبية بتحديث سياسة الخصوصية الخاصة بها لتتوافق مع القانون الأوروبي GDPR، وهي خطوة مهمة لمن يتعامل مع مستخدمين من الإتحاد الأوروبي.

ولا ننسى أيضا تحديث سياسة الخصوصية لجعلها تتوافق مع CalOPPA وهو قانون حماية خصوصية مواطني كاليفورنيا والمقيمين بها.

إذا كنت تملك مشروعا إلكترونيا يعتمد في الأساس على الزوار والمستخدمين من تلك المناطق الجغرافية، فالأولوية أن تحصل على سياسة الخصوصية متوافقة مع GDPR و CalOPPA مع تحديثها لتتوافق مع المزيد من القوانين الجديدة التي ستتبناها المزيد من الدول.

 

  • ما هي البيانات الشخصية؟

ستجد أن سياسة الخصوصية لا تخلوا من هذا المصطلح، وهي تعني أي نوع من البيانات التي يمكنها تحديد هوية الفرد عنوان البريد الإلكتروني، الاسم الأول واسم العائلة، عنوان الفوترة والشحن، معلومات بطاقة الائتمان وأي نمط من البيانات الأخرى التي تساعد على ذلك.

كافة المشاريع الإلكترونية مصممة لجمع البيانات في الحقيقة سواء بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، ولأغراض تتراوح عادة ما بين قياس الزيارات ومعرفة الصفحات النشيطة والمواضيع أو المنتجات الأكثر زيارة والأقل زيارة، إلى تخزينها لإتاحة الحق للمستخدم للولوج إلى الخدمة والاستفادة من خدماتها، نحو أغراض إعلانية لعرض إعلانات ذات صلة به وهي البيانات التي قد لا يجمعها صاحب الموقع مباشرة بل منصات إعلانية يستخدمها لبث الإعلانات.

 

  • ما هي البيانات التي يتم جمعها؟

ننصحك بالإطلاع على مقال منشور أيضا اليوم بعنوان “البيانات التي تجمعها كافة المواقع والتطبيقات التي نستخدمها يوميا” والذي سيساعدك في معرفة الإجابة المفصلة والدقيقة.

 

  • لماذا من الضروري عمل سياسة الخصوصية؟

بينما يزداد الوعي لدى الناس بخصوص حول الخصوصية على الإنترنت، وتتصاعد المخاوف يجب علينا إضافة صفحة سياسة الخصوصية والتي نوضح فيها للزوار والمستخدمين والمشتركين كيف نستخدم البيانات التي نجمعها ونوضح ما الذي نقوم بالضبط بجمعه وكيف.

إقرأ أيضا  أزمة إعلانات جوجل فرصة كبيرة لشبكات التلفزيون ونكسة للتسويق الإلكتروني

سياسة الخصوصية ضرورية للتطبيقات، إذ أن غيابها يعني أن جوجل بلاي و آب ستور سيعملان على استبعاد التطبيق من متجرهما وهذا من حقهما.

فيس بوك يفرض هو الآخر إضافة سياسة الخصوصية إلى التطبيقات التي تتوفر عليه وتوضيح ما هي البيانات التي يتم جمعها عن مستخدمي فيس بوك.

سياسة الخصوصية ضرورية لأنها تجيب عن الكثير من الأسئلة الضرورية ببساطة وتحمي أصحاب المواقع من أي مشاكل وتوابع قانونية لها علاقة بهذه المسألة.

 

  • تحميل سياسة الخصوصية متوافقة مع GDPR و CalOPPA وقوانين أخرى

هناك العديد من الخدمات التي توفر لأصحاب المواقع والتطبيقات إنشاء سياسة الخصوصية وفي هذا المقال سنعرض لكم أفضل خدمة مجانية توفر الحصول على واحدة متوافقة مع GDPR و CalOPPA وقوانين أخرى.

من الضروري بعد الحصول على هذه السياسة أن تقرأها، لتعرف ما هي مسؤولياتك والحدود التي لا يجب عليك تجاوزها في استخدام بيانات المستخدمين.

ففي النهاية لا فائدة من إضافة صفحة سياسة الخصوصية دون الإلتزام بما جاء فيها، بل ويمكن للمستخدم أن يتابعك قضائيا لهذا السبب وسيجد القانون بجانبه.

يمكنك الحصول على سياسة الخصوصية لموقعك أو تطبيقك من هنا

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *