ربما هذه بداية الركود الإقتصادي وسيتم الإعلان عنه بعد أشهر!

في هذا الوقت خسر داو جونز 1400 نقطة أخرى ويبدو العالم متشائما

ربما-هذه-بداية-الركود-الإقتصادي-وسيتم-الإعلان-عنه-بعد-أشهر ربما هذه بداية الركود الإقتصادي وسيتم الإعلان عنه بعد أشهر!
Sky News

قال الاقتصادي ألان بليندر اليوم الأربعاء إن الولايات المتحدة الأمريكية ربما تكون في حالة ركود بالفعل بفضل التباطؤ الناجم عن الخوف من فيروس كورونا.

وقال بليندر، نائب رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي السابق، لقناة CNBC: “لن أتفاجأ إذا نظرنا إلى البيانات مرة أخرى ونكتشف أن الركود بدأ في مارس”.

وأضاف: “لن نعرف ذلك، يستغرق الأمر شهورًا للحصول على البيانات التي قد تكون ذات صلة بمكالمة كهذه، لكن هذا لن يكون مفاجئًا بالنسبة لي”.

في حين أن الركود يُعرّف غالبًا على أنه ربعين متتاليين من النمو الاقتصادي السلبي، إلا أن هناك تدابير أخرى، مثل التغييرات الدرامية في معدل البطالة، والتي يتم النظر فيها أيضًا.

في نهاية المطاف، المكتب الوطني للبحوث الاقتصادية هو الحكم، اعتُبر الركود الكبير قد بدأ في أغسطس 2007، لكن المكتب الوطني للبحوث الاقتصادية لم يعلن عنه إلا بعد مرور عام.

وقال بليندر إن سبب الإنكماش الحالي هو “الخوف من التسوق” والتواجد في الأماكن العامة حيث يمكن انتشار سلالة COVID-19.

وقال “يمكنك أن تفهم لماذا لا يرغب الناس في الذهاب إلى المطاعم ومراكز التسوق ناهيك عن السفر” ومن شأن انهيار الإنفاق عن السياحة والسفر والترفيه والمطاعم والتسوق أن يسبب أضرارا كبيرة للإقتصاد.

  • ما الذي تقوله البيانات الإقتصادية مؤخرا؟

في الواقع كانت البيانات الاقتصادية في الآونة الأخيرة جيدة، لكن أخيرا وصل فيروس كورونا إلى الولايات المتحدة الأمريكية وهو متسارع هناك.

ارتفعت مبيعات المساكن وإعادة التمويل بفضل الانخفاض الحاد في معدلات الرهن العقاري، أضاف الإقتصاد 273000 وظيفة أخرى في فبراير، ويتابع مجلس الاحتياطي الفيدرالي في أتلانتا معدل الناتج المحلي الإجمالي في الربع الأول بنسبة قوية بلغت 3.1٪.

لكن القلق هو كيف سيؤثر التباطؤ المرتبط بالفيروس على النشاط المستقبلي مع زيادة عدد الحالات والشعور بالآثار بشكل كامل.

  • جدل حول الركود الإقتصادي المرتقب

قال وزير الخزانة ستيفن منوشين صباح الأربعاء إن العديد من الصناعات ستتأثر، على الرغم من أنه ذكر صناعة السفر على وجه التحديد.

وقال بليندر “هذا سوف يمر عبر البلاد بالطريقة التي تمر بها قوى الركود الطبيعي في الاقتصاد”، “أنا أتفق تمامًا مع ما قاله الوزير منوشين للتو ولكني سأكون أكثر انفتاحا، لا يتعلق الأمر بالسفر فقط بل يتعلق بأي شيء يجعل الناس على اتصال مباشر”.

وأضاف “عندما ننظر إلى الوراء فإننا نستنتج أن مارس 2020 كان بالفعل شهرًا من الركود”.

وقال بليندر، في مقال رأي نشرته صحيفة وول ستريت جورنال الأربعاء، إن الحكومة بحاجة إلى توزيع مجموعات اختبار COVID-19 بقوة.

كما دعا إلى تدابير التحفيز التي يمكن أن يكون لها تأثير فوري، مثل الإجازات المرضية المدعومة من الحكومة للعمال المتأثرين وبدرجة أقل إجازة ضريبة الرواتب.

وعلى نطاق أوسع قال إن مسؤولي الإدارة بحاجة لأن يكونوا أفضل في التواصل.

 

اقرأ أيضا:

فيروس كورونا يدمر إيطاليا ويعجل الركود الإقتصادي 2020

ماذا يعني انهيار النفط لعملة بيتكوين ولماذا تراجعت أيضا؟

تأثير انهيار وانخفاض أسعار النفط على أسعار الوقود والبنزين في المغرب

فرصة ثمينة لكل من السعودية وروسيا لتدمير النفط الصخري الأمريكي

بعد الإثنين الأسود: اجراءات أمريكية لمنع الأزمة المالية 2020

انهيار النفط وتدهور البورصات العالمية أبرز مظاهر عيد ميلاد الرخاء

فيروس كورونا يفرض استخدام العملات الرقمية والمعاملات المالية الإلكترونية

فيروس كورونا ينتقل عبر النقود وكذلك الهواتف الذكية

من فيروس كورونا إلى أزمة النفط هكذا يولد الركود الإقتصادي 2020

قصة أزمة النفط 2014 التي دمرت فنزويلا ودور السعودية فيها

انهيار أسعار النفط: السقوط إلى 20 دولار للبرميل ممكن الآن

مجازر بورصات الخليج بسبب حرب النفط وسبب تدهور بورصة الكويت

حرب السعودية على روسيا وأمريكا وانهيار أسعار النفط

— دعمك لنا يساعدنا على الإستمرار —

تابعنا على تيليجرام للتوصل بأحدث المقالات والمنشورات أولا بأول بالضغط هنا.

يمكنك أيضا متابعتنا على تويتر من هنا، وبإمكانك أيضا متابعتنا على فيس بوك من هنا.

لا تنسى دعمنا بمشاركة المقال على حساباتك الإجتماعية ومع أصدقائك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

فرصة لكسب المال عن بعد