حقائق عن فتح المحلات 24 ساعة في السعودية وفوائده الإقتصادية

حقائق-عن-فتح-المحلات-24-ساعة-في-السعودية-وفوائده-الإقتصادية حقائق عن فتح المحلات 24 ساعة في السعودية وفوائده الإقتصادية

قررت الحكومة السعودية يوم الثلاثاء السماح لشركات الأعمال في المملكة بالعمل لمدة 24 ساعة حيث تسعى البلاد إلى تنويع الأنشطة الاقتصادية وتعزيزها.

سيتم تمديد ساعات العمل مقابل الرسوم التي سيحددها وزير الشؤون البلدية والقروية “وفقًا للاعتبارات التي سيقدرها” حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

وأضافت الوكالة أن الوزير سيحدد أيضًا الأنشطة التجارية التي سيتم إعفاؤها من الرسوم بناءً على المصلحة العامة وطبيعة النشاط.

لم يتضح على الفور متى سيصبح القرار ساري المفعول، لكنه قرار أثار انتباه وسائل الإعلام والمجتمع السعودي.

  • اغلاق المحلات أثناء أوقات الصلاة مستمر

في الوقت نفسه نفى مسؤول حكومي أن القرار يوقف الإغلاق الإلزامي للمحلات خلال أوقات الصلاة.

وقال خالد الدغيثر، وكيل وزارة الشؤون البلدية والقروية: “هذا القرار لا علاقة له بهذه القضية”.

وقال المسؤول لتلفزيون العربية “القرار لا يشمل القيام بأنشطة تجارية خلال أوقات الصلاة”.

الهدف من ذلك هو تنظيم الأنشطة التجارية بعد ساعات العمل المسموح بها فقط، لم تذكر السماح أو إغلاق الشركات خلال أوقات الصلاة “.

ومن المعلوم أن القوانين المعمول بها في السعودية تفرض على التجار وأصحاب الشركة التوقف عن العمل أثناء أوقات الصلاة، علة عكس الدول العربية الأخرى التي تترك حرية الإختيار للتجار والشركات، ليختار البعض التوقف أثتاء أوقات الصلاة واستئناف العمل بعد أدائها.

يجب أن تغلق المتاجر خمس مرات في اليوم خلال أوقات الصلاة في المملكة العربية السعودية، هذا أمر واضح والقرار الجديد لا يعيق ذلك.

  • قرار جيد لهذه القطاعات التجارية بالضبط

هناك أعمال تجارية ستستفيد من هذا القرار ومنها تجارة التجزئة والصيدلة والفنادق وإصلاح السيارات والخدمات المتعلقة بها إضافة إلى المقاهي والمطاعم والخدمات الترفيهية.

من المنتظر أن تستمر هذه القطاعات في النمو وتحقي عائدات خلال الليل خصوصا إن كانت متواجدة في المدن السياحية والمدن الكبرى التي لا تتوقف فيها الحركة خلال أوقات الليل.

سيساعد هذا على انتشار المحلات التجارية وهذه الأعمال بالقرب من مراكز النقل والسفر وستختار معظم المؤسسات التجارية العمل حتى أوقات متأخرة من الليل خصوصا خلال الصيف.

  • مزيد من فرص العمل في السعودية

وقال رئيس غرفة الرياض عجلان العجلان إن هذه الخطوة ستوفر 45000 فرصة عمل في قطاع التجزئة، بالإضافة إلى 45000 وظيفة إضافية غير مباشرة وبدوام جزئي.

وأضاف: “سوف يساهم القرار أيضًا في زيادة النشاط التجاري للشركات الصغيرة والمتوسطة بنسبة تتراوح بين 14 و 16 في المائة”.

إقرأ أيضا  كيف تستقطب البورصة السعودية المستثمرين الأجانب؟

القرار  “سوف يزيد من إجمالي أعمال المطاعم بنحو 11 في المائة والقيمة الاقتصادية لقطاع الترفيه بنحو 9 في المائة”.

المواسم التي يكون فيها النشاط ليلا بالمدن خصوصا الساحلية والسياحية ستكون فيها فرص العمل أوفر، حيث سيحتاج القائمون على المتاجر إلى عمال وموظفين للبيع ليلا.

  • فوائد أخرى لقرار فتح المحلات 24 ساعة في السعودية

من شأن هذا القرار أن يحفز التجارة الإلكترونية وتجارة التجزئة بصورة كبيرة، حيث المحلات ستعمل ليلا خصوصا في الأماكن التي تشهد رواجا ليلا أيضا، كما ان شركات التجارة الإلكترونية ستعمل بهذا الأوقات على اعداد الشحنات والإستعداد لنقل السلع وحتى تلبية الطلبات بشكل سريع.

إضافة لما سبق فإن هذا القرار يخفف من الإزدحام ويوزع تنقلات الناس بشكل أفضل، ويسمح لهم باستكشاف الفرص والتسوق في أي وقت يريدون.

من شأن هذا القرار تحسين البيئة الترفيهية في المدن السعودية، حيث ستعمل المنتجعات السياحية والمرافق الأخرى لعدد ساعات أكبر، والرفع من الناتج المحلي لقطاع السياحة.

إضافة لما سبق سيساعد هذا القرار المستهلكين على الوصول إلى المنتجات والخدمات التي يريدونها في أي وقت باليوم.

سيشجع القرار على زيادة الإنفاق الإستهلاكي ما سيعود بالمزيد من العائدات والأرباح على الأعمال التجارية المختلفة.

 

نهاية المقال:

فتح المحلات 24 ساعة في السعودية خطوة أخرى نحو بلد منفتح ونشيط تجاريا، سيعود بالنفع على الإقتصاد السعودي، وهو سبب آخر للإستثمار في المملكة.

 

إقرأ أيضا:

حقيقة بيع وشراء ماء زمزم وتصديره من السعودية

السعودية نحو العلمانية باستثناء مكة والمدينة بقلم الإقتصاد

أهم أسباب الإستثمار في السعودية ومميزاتها الإقتصادية

كيف تستثمر في السعودية وتستفيد من الإصلاحات؟

كيف تستقطب البورصة السعودية المستثمرين الأجانب؟

الغاية الإقتصادية من استضافة نيكي ميناج وحفلات الموسيقى في السعودية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.