حقائق عن عملة وان كوين Onecoin الهرمية النصابة الإحتيالية

سيدة الأعمال البلغارية Ruja Ignatova هي التي تقف وراء هذا المشروع

هناك أكثر من 1300 عملة رقمية حول العالم، كلها تتنافس على أموال المستثمرين، فكسب المزيد منهم وتلقي أموالا اكبر يعني قيمة سوقية أكبر وترتيبا أفضل في المنافسة الشرسة والمستمرة.

عملة وان كوين Onecoin هي واحدة من العملات الافتراضية كما تروج لنفسها، لكنها في الحقيقة هي مشروع نصب واحتيال على الناس لقي للأسف شهرة كبيرة خصوصا في المغرب والجزائر ووجدت أن عدد من المواقع العربية روجت لها، وعند بحثي العميق عليها يمكن القول أن هناك الكثير من الضحايا الذين سقطوا في فخ خدعتها المسمومة.

وبالطبع لا يمكن أن نتهم عملة رقمية محددة أو جهة معينة بالنصب دون وجود دلائل على أنها في الأصل عملة افتراضية غير معتمدة.

العملة التي يتم الترويج لها على أنها ستقضي على بيتكوين وستكون هي العملة الرقمية الموحدة التي تجمع بين مزايا كل العملات وستلقى اعترافا عالميا هي في الأساس لا توجد ضمن العملات الرقمية المسجلة في موقع تتبع أسعار العملات ونتحدث عن CoinMarketCap العملاق.

وهذا يعني أنها ليست ضمن خريطة العملات الرقمية ولا تتمتع بأبسط شروط ومزايا العملة الافتراضية، لأنه لو كان ذلك صحيحا لرأيناها على هذه المنصة.

 

  • عملة رقمية لا وجود لها على المنصات المعترف بها

نعرف جيدا الكثير من منصات التداول للعملات الرقمية، وهي لا توفر شراء أو بيع وان كوين Onecoin لأنها في الأصل غير موجودة.

هذه الحقيقة هي التي كشفت عنها تقارير حول هذه العملة الوهمية، والتي تؤكد أنها غير وهمية وأن الشركة المجهولة التي تقف وراءها استغلت شهرة هذا القطاع وقررت الكشف عن عملتها االمزعومة وروجت لها جيدا من خلال التسويق الهرمي.

 

  • مشروع من بلغاريا ولديه مقر آخر في هونغ كونغ

شركة OneCoin Ltd تتخذ من بلغاريا مقرا لها لكنه أيضا تروج لنفسها على أنها تعمل في الإمارات، فيما لديها مقر آخر في الصين وبالضبط في هونغ كونغ تروج فيه لعملياتها هناك.

موقع الشركة يبدو احترافيا وتتوفر فيه كل الخصائص التي تشعر الزائر انه أمام مشروع جاد وحقيقي، وليس مشروع هواة للنصب على الناس.

إقرأ أيضا  الأسباب الخفية لرفض منصة Coinbase إضافة الريبل XRP

 

  • آلية عمل هذه الشركة النصابة

كي تستثمر في عملة وان كوين Onecoin لن تذهب إلى أي منصة وتضع كمية من الأموال التي تريد استثمارها في العملة وتحصل عليها في محفظتك الرقمية.

العمل هنا مختلف وهذا ما يثير الريبة فعلا ويكشف لنا عن تلاعب هذه الشركة بقواعد اللعبة، حيث توفر لك شراء كورسات ودورات في التداول بأسعار تبدأ من 100 يورو إلى 118000 يورو، كل حزمة تشتريها تأتي مع عدد من الرموز لتشفير عملتك.

فمثلا باقة 140 يورو توفر لك 1000 رمز لتشفير عملتك ويمكن شراء 30000 رمز بمبلغ 3300 يورو وهكذا فيما تحصل على دورات ودعم ووعود بربح مضمون، ونحن نعرف أنه في الاستثمار لا يوجد ربح مضمون.

 

  • ايطاليا تعتبرها عملة احتيال وتفرض غرامة قاسية على الشركة المطورة لها

عودة إلى 11 أغسطس 2017، حيث أعلنت الهيئة الإيطالية لمكافحة الاحتكار وحماية المستهلك AGCM فرض غرامة قاسية على الشركة البلغارية وقيمة الغرامة هي 2.5 مليون يورو.

السبب في هذه الخطوة هي أن اللجنة قد توصلت إلى أن العملة وهمية ولا وجود لها، وأكثر من ذلك أنها تعتمد بيع المال بالمال، وعبارة أخرى هي قائمة على التسويق الهرمي الممنوع دوليا.

 

  • السلطات في الهند تبحث عن مؤسسة هذا المشروع

في الهند تعد سيدة الأعمال البلغارية Ruja Ignatova مطلوبة للعدالة هناك، والتهمة هي أنها تدير مشروع مبني على الاحتيال الهرمي.

ويعد التسويق الهرمي والمشاريع المبنية عليه بمثابة جرائم يعاقب عليها القانون الدولي، لهذا هناك تقارير مختلفة بأن سيدة الأعمال الشهيرة سيتم اعتقالها قريبا، لعل تقرير آخر يؤكد أنه تم اعتقالها منذ أسابيع في ألمانيا لكن لا شيء مؤكد سوى أنها مجرمة في نظر القانون.

 

  • ممنوعة في منصات التداول الرقمية لسبب قانوني وتقني

سبب آخر يجعلك تبتعد عن وان كوين Onecoin وهي أنها غير متاحة على أي منصة من منصات تداول العملات الرقمية لأنها في الأساس لا تحترم القانون المعمول به في هذا المجال وهو أن يستثمر المتداول المبلغ الذي يكفي لشراء واحدة على الأقل أو جزء منها، بل يفرض عليه شراء حزمة من الحزم التي تبيعها الشركة.

إقرأ أيضا  لماذا ارتفعت قيمة عملة بيتكوين مجددا وتجاوزت قيمة الذهب؟

هذه العملة ليس لديها أي سعر لأنها غير مطروحة في الأساس للتداول، وبالتالي أي تسعير لها هو داخلي ولا يخضع للمعايير المتبعة في تسعير العملات الرقمية.

وان كوين Onecoin لا تعتمد على تقنيات البلوك تشين وليس لديها أي أسس تقنية تجعلها منافسة للعملات الرقمية الأخرى.

 

  • ليس هناك أي توجه دولي للاعتراف بها

إلى الآن لم يعترف النظام المالي العالمي بأي عملة رقمية وتجمع المؤسسات الاقتصادية والبنوك على أن بيتكوين فقاعة لا معنى لها، فما بالك بعملة مشبوهة سيئة السمعة مثل وان كوين Onecoin يكفي أن تقوم بعملية بحث محلية أو عالمية على جوجل لتجد العشرات من المقالات التي تتحدث عن كونها مشروع احتيالي.

العملة الرقمية الوحيدة التي تعد صديقة للبنوك هي الريبل التي تتجه المؤسسات المالية للاعتماد على تقنياتها في تسريع التحويل البنكي وهي الأقرب إلى الاعتراف العلني من أي عملة أخرى.

 

نهاية المقال:

ننصح بشدة تجنب الاستثمار في وان كوين Onecoin لأنها ليست عملة رقمية أساسا ونموذج الاستثمار فيها يدور مبني على الاحتيال الهرمي الممنوع دوليا، سيدة الأعمال البلغارية Ruja Ignatova مطلوبة للعدالة في الهند وألمانيا بينما فرضت ايطاليا غرامة قاسية على الشركة المطورة لها والتفاصيل السابقة كافية لتنسى هذا المشروع وتحذر منه.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

7 thoughts on “حقائق عن عملة وان كوين Onecoin الهرمية النصابة الإحتيالية

  1. المتعصبون لهذه العملة في الجزائر لا يحبون مثل هذا الكلام المنطقي ..شكرا لك صديقي لتوضيح عدة نقاط اكدت شكوكي ، لأنني لم ارتاح منذ عقد مؤتمر لهم في احد فنادق العاصمة حيث عزمني صديقي هناك ،فور خروجي من الفندق بجثت عن عملتهم في اسواق العملات الرقمية فلم اجد لها اثرا ، وجدت فقط صقحات فايسبوك اشهارية تابعة لعهم ،

    1. أهلا صديقي

      أنا سعيد جدا بتعليقك، وبالطبع لم اسمع بها من قبل ولم اراها في منصات العملات الرقمية ولما قمت بالبحث عنها لأنها منتشرة في المنطقة وجدت أنها نصب واحتيال آخر.

  2. أخي هناك سوء فهم في هاذا الموضوع فقط العملة لم تطرح لي تداول في اسواق اصلا لي كي تحكمو عليها
    ستطرح لي تداول في اسواق انشاء الله في اواخر سنة 2018
    امى الان هناك تعدين داخلي للعملة بواسطة اموال اعضاء فقط
    هذا هو الامر وثمنها وصل الى 16 دولار لحد ساعة

    1. أهلا صديقي

      جيد أنك اخبرتني بثمنها فالثمن داخلي ويبدو أنك من المستثمرين الأوائل فيها، لكن يؤسفني أن اخبرك بأن طريقة الاستثمار فيها مبني على الاحتيال الهرمي وهو غير مشروع دينيا ولا قانونيا وهذا ما يجعل صاحبة اشلركة في ورطة وهناك مقالات من مواقع ذات قيمة هي الاخرى تحذر منها.

      تحياتي

  3. اولا السلام عليكم . ان ماسمعناه ان العملة وان كوين ستخرج للوجود شهر أكتوبر 2018 ، فلا تستعجلوا لاتهام الشركة بأنها محتالة ونصابة وفي ذلك التاريخ المذكور سالفا سيظهر الخيط الأبيض من الخيط الأسود و تكشف الحقيقة و هذا ما نريده …………………………و شكرًا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *