حذار من ارسال روابط الأخبار المزيفة عبر واتساب أو فيس بوك ماسنجر

-بوك حذار من ارسال روابط الأخبار المزيفة عبر واتساب أو فيس بوك ماسنجر
هذه تنبيهات تطبيق فيس بوك بخصوص ما يجري على ماسنجر!

إلى الآن لم تنجح فيس بوك في القضاء على الأخبار المزيفة التي يتم تداولها على الصفحات الشخصية والصفحات العامة بالمنصة، لكن من المؤكد أن العام ليس المكان الوحيد الذي يتم فيه تبادل روابط الأخبار المزيفة بل أيضا على الرسائل الخاصة.

نتحدث عن مشاركة وتبادل الأخبار المزيفة عبر رسائل فيس بوك ماسنجر وكذلك أيضا عبر تطبيق واتساب، وهما أشهر خدمتين للدردشة عالميا.

وفي ظل حرب فيس بوك على الأخبار المزيفة فقد نشرت سابقا تقريرا بعنوان “الأخبار المزيفة تنتصر وتتمدد على فيس بوك من بوابة واتساب و ماسنجر” والذي تطرقت فيها إلى أن المشكلة ليست محصورة على ما يظهر لنا في الصفحات الشخصية والصفحات العامة بل على ذلك الجانب المظلم من خدمات الشركة الأمريكية.

 

  • الأصل أنه لا يحق لفيس بوك فحص الرسائل لأي غرض

تقول شركة فيس بوك بصراحة أنه لا يحق لها فحص رسائل المستخدمين وقد عملت على الترقية إلى تشفير خدماتها من أجل تفادي قراءة الرسائل لخاصة والوصول إليها.

وبالطبع هذا هو وعد مختلف الشركات العاملة في هذا المجال، حيث تؤكد شركات الدردشة بأنها تحمي خصوصية المستخدمين وأنها فعلت خاصية التشفير الكامل للرسائل والمحادثات لتقطع الطريق على نفسها وعلى أي طرف ثالث بالإطلاع على المحادثات تحث أي ظرف كان.

 

  • لكن يبدو أن فيس بوك يفحص على الأقل روابط الأخبار المزيفة

من المعلوم أنه يحق لدى فيس بوك القدرة لمنع تداول رابط معين من خلال تحديد ذلك في اعدادات الخدمة وإضافتها إلى الروابط الممنوعة لتظهر لك رسالة فشل ارسال الرابط لكونه محظورا.

لكن ماذا عن قراءة روابط الأخبار المزيفة وفحص أي رابط لمعرفة طبيعته ومشروعيته؟ أعتقد أن فيس بوك تملك هذه الصلاحية على خدمة ماسنجر.

وما يؤكد صحة اعتقادي هو أن أحدهم أرسل روابط إخبارية لأحدهم تبدو أنها تروج للأخبار المزيفة، وقد أكد موقع Politifact أن تلك الأخبار في الأساس مزيفة، وهي الخدمة التي يعتمد عليها فيس بوك في اكتشاف المحتوى المزيف.

بناء على تأكيد تلك الخدمة بأنها أخبار مزيفة ظهرت للمستخدم تنبيهات تؤكد أنه شارك أخبارا مزيفة كنوع من التحذير، مضيفا بأنه لم يشاركها على صفحته الشخصية بل أرسلها لأحد أصدقائه!

إقرأ أيضا  حل المشكلة السرية التي يعاني منها سناب شات في مواجهة فيس بوك
static-03830649146964967425 حذار من ارسال روابط الأخبار المزيفة عبر واتساب أو فيس بوك ماسنجر

 

  • احتمال كبير بأن مكافحة الأخبار المزيفة تمدد إلى واتساب

في اتصال لموقع Mashable مع فيس بوك، أكد له بعض المسؤولين في الشركة أن هناك اجماع لدى عملاقة الشبكات الإجتماعية بضرورة حماية كافة خدماتها ومنصاتها من الأخبار المزيفة وهذا يعني بأن العملية تشمل على الأقل فيس بوك ماسنجر وقد تشمل أيضا واتساب.

وتنفي الشركة الأمريكية أنها تفحص الرسائل التي يتم تبادلها على خدمات الدردشة الخاصة بها بغرض تحسين تجربة الإعلانات، لكنها تبقي الباب مفتوحا لأغراض أخرى وفي حالات معينة.

ظهور التنبيهات التحذيرية للمستخدم الذي شارك رابطين لأخبار مزيفة من خلال فيس بوك ماسنجر يكشف على أن هناك احتمال كبير بأن عمليات مكافحة الأخبار المزيفة تعمل على فيس بوك ماسنجر.

 

  • حذر كبير على واتساب لحساسية مستخدميه

ربما يعرف الكثير من المستخدمين أن فيس بوك بإمكانه فحص رسائلهم على ماسنجر ولديه الحق في ذلك إن كان يستخدمها لأغراض حمايتهم من الروابط الخبيثة والأخبار المزيفة.

لكن المؤكد أن مستخدمي واتساب لديهم حساسية عالية جدا اتجاه ما يفعله فيس بوك للمعلومات والبيانات، وقد رأينا جدلا كبيرا عندما قررت الشركة تبادل البيانات بين فيس بوك وخدمة واتساب لأغراض تحسين تجربة المستخدم وأيضا حمايته من الروابط الخبيثة.

في حالة تأكد أن واتساب يحذر من الأخبار المزيفة فقد يغضب ذلك مستخدميه ويدفعهم نحو تطبيقات منافسة يمكنها أن تقدم لهم خصوصية أفضل.

 

نهاية المقال:

بعد شهر واحد من نشر مقال “الأخبار المزيفة تنتصر وتتمدد على فيس بوك من بوابة واتساب و ماسنجر” ها هو فيس بوك يبدأ في التحقق من أن الروابط الإخبارية التي يتبادلها المستخدمون على ماسنجر هي لأخبار صحيحة أو مزيفة مستعينا بجهود موقع Politifact الذي يحارب الأخبار المزيفة.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *