بيتكوين قريبة من 16000 دولار لكن حذار من الدببة

مايو-2020-يمهد-لرحلة-بيتكوين-إلى-ربع-مليون-دولار بيتكوين قريبة من 16000 دولار لكن حذار من الدببة

حقق سعر بيتكوين أعلى المستويات منذ شهر يناير 2018، الشهر الذي تعرضت فيه السوق لأزمة قوية أدت إلى هبوط الأصول المشفرة بأكثر من 90 في المئة من قيمتها.

حاليا تجاوزت القيمة السوقية الإجمالية للسوق أكثر من 400 مليار دولار، أي انها أصبحت بنصف القيمة التي كانت عليها عندما وصلت إلى القمة التاريخية.

خلال شهر واحد ارتفعت بيتكوين بنسبة 39.58%، وخلال عام ارتفعت بنسبة 110.68%، وهذه نسب جيدة تدل على التعافي السريع لهذه العملة.

سعر بيتكوين التي وصلت في وقت سابق من أمس الإثنين إلى 15840 دولار تراجعت بقوة إلى 14800 دولار، وهذا بالتوازي مع ارتفاع كل من الأسهم العالمية والخليجية والدولية إضافة إلى النفط.

إليك الأسباب التي تقف وراء الدببة الذين يدفعون حاليا سعر بيتكوين نحو الوراء وتمكنوا خلال أمس من الإطاحة بها من مستوى 15840 دولار إلى 14800 دولار قبل أن ترتفع مجددا من قبل الثيران:

  • تراجع الأصول الآمنة بسبب الأخبار الإيجابية

وفقًا لوكالة أسوشيتيد برس، أعلنت شركة فايزر أن المرحلة الثالثة من تجارب اللقاح الخاصة بها تسير بشكل جيد، قالت شركة الأدوية العملاقة إن لقاحها أثبت حاليًا فعاليته بنسبة 90٪ في الوقاية من COVID-19.

هذه الأخبار إيجابية جدا للأسواق العالمية وهو ما رفع من الأسهم في مختلف الدول حول العالم وكان له أثر إيجابي أيضا على النفط.

هذا يعني أن اللقاح قريبا سيصل إلى الأسواق وسيتم إنتاج الملايين من الوحدات منه وتوزيعها ما سيساعد على التعافي السريع للسياحة والسفر والنقل والتجارة وسيخرج العالم من الحجر الصحي الذي لا يزال يسيطر على الدول، حتى تلك التي تدعي أنها سيطرت على الفيروس.

بطبيعة الحال هذا يدفع أسعار بيتكوين نحو الوراء في الوقت الراهن، لأنه استخدمت هذه العملة للتحوط ضد تراجع الدولار والخوف من الإضطرابات في الولايات المتحدة وضد أزمة كورونا.

تراجع الذهب بحوالي 87 دولار أمريكي هو الآخر نحو 1864 دولار للأوقية، وهو من الأصول التي استفادت من المخاوف الكبرى التي عانت منها الأسواق خلال العام الجاري.

  • تصحيح طبيعي بعد ارتفاع سريع مؤخرا

المتابعون لسوق العملات الرقمية يعلمون أن الكثير من المليارات من الدولارات دخلت بشكل متسارع إلى السوق، بعد أن أكدت باي بال أنها ستدعم هذه العملات ابتداء من العام القادم.

من جهة أخرى ارتفعت السوق أيضا بشكل ملحوظ خلال الانتخابات وارتفاع المخاوف من الصراع بين الجمهوريين والديمقراطيين على الحكم.

لهذا ومع ظهور الأخبار الإيجابية وشعور المستثمرين بالطمأنينة، من الطبيعي أن يلجأ بعضهم إلى بيع بيتكوين والعملات الرقمية والذهب للحصول على السيولة لتعديل مراكزهم في السوق.

  • تأثير فوز جو بادين على بيتكوين

ليس معروفا موقف جو بادين من بيتكوين، لكن عندما أعلنت وسائل الإعلام عن فوزه تراجعت بيتكوين بشكل ملحوظ، وهذا رد فعل سلبي من المستثمرين على هذا الخبر.

ويقول المدافعون عن العملات الرقمية أنه ينبغي على الرئيس الجديد التوقف عن طباعة الدولار وتبني بيتكوين والعملات الرقمية لتحافظ الولايات المتحدة على صدارتها.

من المنتظر أن تقوم الحكومة الأمريكية بتقديم حوافز مالية ضخمة جديدة خلال الأشهر القادمة، وهذا يعني مزيدا من التراجع وارتفاعا لعملة بيتكوين ومنافساتها.

وقال بعض المراقبين: “سيفعل ذلك بناءً على نصيحة نفس المستشارين الديمقراطيين الذين جعلوا أوباما ينقذ وول ستريت في عام 2008 عن طريق نقل 20 تريليون دولار من المدخرين والعاملين في أمريكا إلى بنوك وول ستريت من خلال معدلات فائدة صفر بالمائة”.

تراقب بكين عن كثب تطور عملة بيتكوين، ولكن بدلاً من الاستهزاء بمفهوم العملات المشفرة مثل الحكومات الأخرى ، فإنها تقوم بإنشاء نظامها الخاص، والمعروف باسم الدفع الإلكتروني للعملة الرقمية (DCEP).

هذه النسخة الرقمية من اليوان الصيني لديها القدرة على أن تصبح العملة العالمية المهيمنة، لكن لدى الإتحاد الأوروبي وسويسرا ودول أخرى مشاريع مماثلة.

إقرأ أيضا:

رسميا: باي بال ستوفر شراء وبيع بيتكوين والعملات الرقمية

انهيار الليرة التركية: الإقبال على شراء بيتكوين في تركيا

اقبال على بيتكوين في مصر لمواجهة الأزمة الإقتصادية

خطة الإتحاد الأوروبي لتنظيم بيتكوين والعملات الرقمية

— دعمك لنا يساعدنا على الإستمرار —

تابعنا على تيليجرام للتوصل بأحدث المقالات والمنشورات أولا بأول بالضغط هنا.

يمكنك أيضا متابعتنا على تويتر من هنا، وبإمكانك أيضا متابعتنا على فيس بوك من هنا.

لا تنسى دعمنا بمشاركة المقال على حساباتك الإجتماعية ومع أصدقائك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.