أحدث المقالات

الماسونية تجدد تأكيدها على حظر اختلاط الرجال والنساء

سيبقى الماسونيون مجموعات الرجال والنساء من جنس واحد، وهذا...

العوامل المؤثرة على قيمة العملات في الفوركس

سوق الصرف الأجنبي، المعروف باسم الفوركس، هو واحد من...

قصة صعود وهبوط موقع Tumblr

إذا كانت تيك توك هي منصة التواصل الاجتماعي المفضلة...

لماذا انقلب ياسر الحزيمي على الإخوان وحركة حماس؟

لمع اسم ياسر الحزيمي في السنوات الأخيرة بفضل بودكاست...

5 أسباب لتجنب شراء ملابس شي ان (Shein) الصينية

تتصاعد حملات مقاطعة ملابس شي ان (Shein) في الدول...

الفرق بين الديون الجيدة والسيئة عند الأثرياء

الفرق بين الديون الجيدة والسيئة في عقل الأثرياء

كلنا تعلمنا أن الإقتراض والديون أمر سيء، ثم اتضح فيما بعد أن هذه واحدة من أكبر أكاذيب الطبقة المتوسطة والثقافة المالية الفقيرة، ليست كل الديون سيئة هناك ديون جيدة!

لا يمكن تصنيف كل الديون على أنها سيئة أو جيدة، هناك فرق بين القرض الجيد والقرض السيء، القرض الذي ينمي أصولك وتجارتك ودخلك والقرض الذي يضيف لك الإلتزامات المالية.

ما هي الديون الجيدة؟

تُستخدم الديون الجيدة عادةً لاستثمار في أصول أو فرص تعود بالفائدة على المستثمر، قد تستخدم لشراء منزل أو تأسيس عمل تجاري أو تعليم لتنمية مهاراته.

ويُفترض أن الديون الجيدة ستولد عائدًا أعلى على المدى الطويل من تكلفتها، على سبيل المثال، إذا اقترضت لشراء منزل وقمت بتأجيره، فإن عائد الإيجار قد يساعد في تغطية تكاليف القرض وزيادة الثروة الصافية على المدى الطويل.

من جهة أخرى يعتبر قدر المستثمر على سداد الدين بشكل منتظم ومن دون تأخير أحد علامات على انه يتعامل بشكل جيد مع الديون، لهذا ينصح عادة بوجود أموال في حسابه البنكي تغطي الجزء الأكبر من القرض وبشراء منزل أو عقارات سيكون بإمكانه الحصول على المزيد من القروض لأغراض تجارية وتنمية أعماله.

أمثلة القروض الجيدة

استثمار شراء منزل أو عقار عبر الحصول على قرض عقاري يُعتبر عادةً دينًا جيدًا، ويمكن للعقار أن يزيد في القيمة مع مرور الوقت وقد يوفر لك منزلًا للعيش أو يعمل كاستثمار عقاري يُولِد دخلاً.

  • قد تستخدم الديون لتمويل التعليم العالي، والتي يُعتبر استثمارًا في مستقبلك الشخصي وفرصك المهنية. قد تسمح لك فرصة الحصول على شهادة جامعية أو تدريب مهني بزيادة فرصك في العمل وزيادة دخلك على المدى الطويل.
  • إذا كنت ترغب في بدء عمل تجاري أو توسيعه، قد تحتاج إلى الديون لتمويل تكاليف التأسيس وشراء المعدات وتأجير المساحة، إذا تم إدارة الأعمال بشكل جيد ونجحت، فإن الدين المستثمر قد يتحول إلى رأسمال وأرباح.
  • يمكن استخدام الديون لتمويل تحسينات في البنية التحتية مثل الطرق والجسور والمرافق العامة، وتعتبر هذه الديون استثمارًا في تطوير المجتمع وتعزيز النمو الاقتصادي.
  • قد تحتاج إلى الديون لتوفير السيولة في حالات الطوارئ أو لتمويل احتياجات مالية قصيرة الأجل، على سبيل المثال، قد تستخدم بطاقة الائتمان للتعامل مع نفقات غير متوقعة وتسديد المبالغ المستحقة في وقت لاحق.

ما هي الديون السيئة؟

تستخدم الديون السيئة عادة في الأمور التي لا تأتي بعائد حقيقي أو تفقد قيمتها مع مرور الوقت، مثل السيارات والعطل والسفريات وقروض الأعياد الدينية والوطنية.

ينصح عادة الخبراء بتجنب الإقتراض من أجل العطل أو الترفيه أو شراء سيارة قد لا تفيدك كثيرا وتقلل عليك تكاليف النقل، ومن الأفضل أن تتخلى عن هذه الكماليات حتى تكون قادرا على تسديد ثمنها.

بالنسبة للسيارة يمكنك أن تشتري سيارة مستعملة ويمكنك تسديد ثمنها بالتقسيط أيضا على ان يكون مبلغها جاهزا لديك وتتبع هذه السياسة فقط كي تحافظ على السيولة لديك.

وتغرق عادة الطبقة المتوسطة في هذه النوعية من القروض، لذا أغلبهم يشتري السيارات بالقروض، ويستخدمون القروض لتمويل الدخول المدرسي والأعياد والعطلة الصيفية.

أمثلة القروض السيئة

  • الديون الاستهلاكية: تتعلق هذه الديون بشراء سلع استهلاكية غير ضرورية مثل الأجهزة الإلكترونية الفاخرة، السيارات الفاخرة، أو العطلات الفاخرة.
  • الديون ذات الفوائد المرتفعة: قروض البطاقات الائتمانية والديون ذات الفوائد المرتفعة مثل القروض الشخصية غير المضمونة، تتراكم الفوائد على هذه الديون بسرعة، وبالتالي يمكن أن تكون صعبة في السداد وتزيد من حجم الدين.
  • ديون جديدة لتسديد ديون قديمة: تتكون هذه الديون عندما تستخدم الديون لسداد ديون أخرى بدلاً من سدادها بشكل كامل، قد تقع في حلقة متكررة من الاقتراض لسداد الديون السابقة.
  • ديون الإستثمار في الأصول عالية المخاطر: يشمل هذا النوع من الديون الاستثمارات غير المضمونة والمضاربات المالية ذات المخاطر العالية مثل القروض العابرة للحدود والاستثمار في الأسهم والعملات المشفرة ذات المخاطر العالية، إذا لم تنجح الاستثمارات، قد تخسر المال الذي اقترضته وتتراكم الديون.

الفرق بين الديون الجيدة والسيئة

الديون السيئة تُستخدم عادةً للإنفاق الاستهلاكي أو لشراء أصول لا تعود بالفائدة على المستثمر، مثل شراء سلع فاخرة غير ضرورية وللمظاهر الفارغة واشباع الغرور لدى الفرد والتظاهر بالثراء.

أما الديون الجيدة فهي تستخدم لشراء العقارات والأصول وتوسيع الأعمال التجارية وكل ذلك وفق دراسة الجدوى أولا وأن تكون هناك سيولة جاهزة لتسديد القروض في الفترات الصعبة.

بالرغم من أن الإقتراض لأجل الإستثمار في الأسهم يمكن اعتباره جيدا في أحيان كثيرة، إلا أنها مخاطرة كبيرة، ويمكن أن تتحول هذه الديون من جيدة إلى سيئة بمجرد أن تخسر أموالك في السوق خصوصا إذا كنت تقترض للمضاربة.

إقرأ أيضا:

4 أسباب تجعل شراء السيارات المستعملة أمرا ذكيا

الحقد على الأغنياء والأثرياء يبقيك فقيرا

4 عوامل مهمة عند تحديد الأهداف المالية

سلبيات الإدخار في المنزل وخطورة تكديس الأموال في البيت

ما هي بنوك الظل وما هي خطورة صيرفة الظل؟

اشترك في قناة مجلة أمناي على تيليجرام بالضغط هنا.

تابعنا على جوجل نيوز 

تابعنا على فيسبوك 

تابعنا على اكس (تويتر سابقا)