الصين ستفوز في الحرب التجارية وستتفوق على التكنولوجيا الأمريكية

من سيفوز في الحرب التجارية؟

الصين-ستفوز-في-الحرب-التجارية-وستتفوق-على-التكنولوجيا-الأمريكية الصين ستفوز في الحرب التجارية وستتفوق على التكنولوجيا الأمريكية

قال استراتيجي لقناة سي ان بي سي يوم الاثنين أن الصين ستفوز في الحرب التجارية مع الولايات المتحدة، وفي النهاية تنأى بنفسها عن اعتمادها على التكنولوجيا الأمريكية.

“لن تثق الصين في الولايات المتحدة مرة أخرى، وستحقق استقلالها التكنولوجي في غضون سبع سنوات”، هذا ما قاله ديفيد روش، رئيس الإستراتيجية المستقلة والاستراتيجية العالمية، لصحيفة “سكاوك بوكس” التابعة لـ CNBC.

كانت الصين تعتمد تقليديًا على الموردين الأمريكيين للمكونات التقنية الرئيسية مثل الرقائق والبرمجيات، فضلاً عن أجهزة المودم والمحركات النفاثة، لكن التطورات الأخيرة في الحرب التجارية الطويلة بين البلدين قد تسببت في توتر هذه العلاقات وتضررت الشركات من كلا الجانبين.

في ماي الماضي، تم إدراج شركة هواوي الصينية العملاقة للتكنولوجيا في قائمة سوداء بالولايات المتحدة، مما يمنع الشركة من شراء رقائق وبرامج أمريكية الصنع إلا إذا حصلوا على إذن للقيام بذلك.

تستخدم بعض شبكات المحمول الأمريكية أيضًا معدات هواوي، بينما قالت شركات أمريكية أخرى إن إيراداتها ستتأثر بالقائمة السوداء.

من جهة أخرى فقد اضطرت جوجل في النهاية إلى التوقف عن التعامل مع هواوي، وهو ما يعني أن الهواتف المستقبلية لهذه الشركة لن تأتي بنظام أندرويد.

  • هواوي كشفت عن نظام تشغيل خاص بها

عودة إلى الشهر الماضي، حيث تحركت هواوي وكشفت عن نظام التشغيل الجديد منها، وهو الذي ستدرجه في الأجهزة المختلفة مثل الساعات الذكية والمساعدات الصوتية والأجهزة المنزلية الأخرى.

وقد أكدت أنه تدريجيا ستعمل على دمجه في هواتفها الذكية القادمة، وهو ما يعني أنه بالتدريج ستتخلى عن أندرويد.

وفي حال نجاح هذه المبادرة ستعمل الشركة على توفيره لبقية الشركات الصينية لاستخدامه في هواتفها الذكية التي ستتوفر في الأسواق العالمية.

ستكون تلك ضربة قوية لنظام أندرويد الذي يعول على الشركات الصينية والتي تبيع كميات هائلة من الهواتف الذكية وتساعد التكنولوجيا الأمريكية على الإنتشار.

  • التخلي عن التكنولوجيا الأمريكية وبناء ما هو أفضل منها

وسط هذه التوترات، تفيد التقارير بأن الصين تقوم بمسح لشركات التكنولوجيا لديها لقياس مدى تعرضها للموردين الأمريكيين، وكذلك تعزيز التنمية في صناعة التكنولوجيا الخاصة بها.

إقرأ أيضا  مشروع “Made by Google” رد جوجل على سامسونج بسلاح HTC وروح موتورولا

على سبيل المثال، تقوم بتطوير صناعة الرقائق الخاصة بها. في إطار مبادرة صنع في الصين 2025 التي تقودها الحكومة، تهدف البلاد إلى إنتاج 40٪ من أشباه الموصلات بحلول عام 2020، و 70٪ بحلول عام 2025.

حاليا يتم إنتاج 16٪ فقط من أشباه الموصلات المستخدمة في الصين محليا، وفقا لتقرير نشر خلال فبراير من مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية.

  • الحرب التجارية مستمرة ولن تنتهي قريبا

توقع روش أن نهاية الحرب التجارية ليست في الأفق، على الرغم من أنه من المقرر استئناف المحادثات في أكتوبر.

وقال إن السبب في ذلك هو أن الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين لا تتعلق بالتجارة وحدها، حيث قال: “إنه صراع بين قوة عالمية صاعدة وقوة عالمية متراجعة … الأمر لا يتعلق بالتجارة فقط، إنه يتعلق بالتكنولوجيا، إنه يتعلق بالتدفق الحر للأفكار”.

وخلص إلى القول: “إذن إنه صراع واسع بالفعل، وهو ببساطة لن ينتهي قريبا”.

وتبدو وجهة النظر هذه صحيحة فالحرب التجارية لن تنتهي مهما توصل البلدان إلى تفاهمات في المستقبل القريب.

من الواضح أن هناك توجه لدى الشركات الأمريكية لتقليل اعتمادها في التصنيع على الصين، في المقابل هناك توجه لدى الشركات الصينية والصين لفك الإرتباط مع الإقتصاد الأمريكي.

 

نهاية المقال:

تبدو توقعات ديفيد روش خصوصا فيما يتعلق باستمرار الحرب التجارية بين البلدين لمدة طويلة وتوجه الصين للتخلي عن التكنولوجيا الأمريكية والتفوق عليها في غضون 7 سنوات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.