الإستثمار في بيتكوين أفضل من الإستثمار في أسهم الشركات

الإستثمار في أسهم الشركات ليس الأفضل

الإستثمار-في-بيتكوين-أفضل-من-الإستثمار-في-أسهم-الشركات الإستثمار في بيتكوين أفضل من الإستثمار في أسهم الشركات

صحيح أن بيتكوين والعملات الرقمية المشفرة تمر بأزمة منذ 15 شهرا بالضبط، وخسرت 80 في المئة من قيمتها السوقية.

وصحيح أن هذه الأصول لا تزال ناشئة وعملة بيتكوين تبلغ من العمر 10 سنوات وهي أصغر كثيرا من أسواق الأسهم والشركات العالمية الكبرى.

لكن صدق أو لا تصدق حتى بعد خسارتها 80 في المئة من قيمتها السوقية، لا تزال بيتكوين تتفوق على كل الشركات العالمية على مستوى عائد الإستثمار.

هذا ليس ادعاء أو دعاية سمن أجل دفعك لشراء بيتكوين أو منافساتها الأخرى مثل الريبل و الإيثريوم و بيتكوين كاش… إنها الحقيقة.

  • استثمار 100 دولار في الأسهم أو بيتكوين

في هذا المقال سنقارن بين العائد من الإستثمار في بيتكوين والعائد من الإستثمار في أسهم الشركات، وهناك نتحدث عن استثمار 100 دولار وشراء هذه الأصول بأول سعر تاريخي لتداولها.

هذا يعني أنه قبل 10 سنوات بالطبع ستكون قد اشتريت 100 دولار من بيتكوين التي تتوفر حينها بسعر 0.05 دولار.

بقية الأسهم فهي تشمل نايكي و آبل ومايكروسوفت ومختلف الشركات الأخرى كل واحدة منها حسب سعر تداول أسهمها أول مرة تم طرحها للإكتتاب.

على سبيل المثال نجد أن آبل طرحت أسهمها أول مرة خلال 1980 وكان حينها سعره 0.51 دولار، بنفس العام طرحت نايكي اسهمها بسعر 0.17 دولار للسهم.

  • العائد من بيتكوين بعد 10 سنوات

بعد 10 سنوات من طرح بيتكوين وتوفرها بسعر 0.05 دولار، أصبح سعرها اليوم في السوق 4000 دولار أمريكي، مع أنها فقدت 80 في المئة من قيمتها السوقية وتراجعت كثيرا عن سعرها القياسي 20000 دولار، وهي حاليا تمر بأزمة كما هو الحال مع الأزمات التي تضرب أسواق الأسهم.

بعملية حسابية سهلة وبسيطة، يظهر لنا أن أي شخص استثمر في هذه العملة 100 دولار قبل 10 سنوات سيكون لديه اليوم 8 مليون دولار أمريكي.

هذا يعني أن العملة الرقمية الأكبر في العالم مربحة رغم أزمتها الأخيرة، وهي لا تستحق البيع والتخلي عنها.

  • نايكي هي الشركة التي تتصدر العائد من الإستثمار لكنها لا تتفوق على بيتكوين

نفس ما قمنا به مع بيتكوين سنقوم به مع نايكي التي وجدنا ان العائد من استثمار 100 دولار في شراء أسهمها بالسعر الأصلي يتفوق على كل الشركات الأخرى.

إقرأ أيضا  مشروع ربط الليرة التركية بالذهب لحماية العملة من الانهيار

انفاق 100 دولار لشراء أسهم هذه الشركة قبل 39 عاما وبسعر 0.17 دولار للسهم، يعطينا اليوم عائدا قدره 6.07 مليون دولار أمريكي.

أما آبل فستربح منها في نفس الفترة باستثمار نفس المبلغ لشراء الأسهم بسعر 0.51 دولار حوالي 43 ألف دولار فقط.

هناك شركات تتفوق على مستوى العائد من الإستثمار مثل مايكروسوفت وأيضا و وول مارت و كوكاكولا وديزني و أمازون.

  • بيتكوين هي الأفضل

بيتكوين الإستثمار في بيتكوين أفضل من الإستثمار في أسهم الشركات

النتيجة واضحة أمامنا، العائد من الإستثمار في بيتكوين أكبر من أسهم الشركات وفي أقل فترة زمنية أيضا، 10 سنوات هي المدة والعائد أعلى من 8 مليون دولار، بينما الشركة الأفضل على هذا المستوى استغرقت 39 عاما كي تعطي عائدا جيدا لكنه أقل من العملة الرقمية الاكبر في العالم.

المثير أيضا أن بيتكوين والعملات الرقمية المشفرة عاشت عدة أزمات منذ ولادتها عام 2009، والأزمات لم تكن أبدا عائقا كبيرا كي تواصل النمو الصاروخي بعد تجاوزها.

حاليا نحن في أطول أزمة في تاريخ بيتكوين والعملات الرقمية المشفرة لكنها الأزمة التي ستقودنا إلى ما بعد 20000 دولار لكل عملة بيتكوين.

الأزمة الحالية تمنحنا فرصة ذهبية لشراء هذه العملة وبقية منافساتها الصاروخية مثل الريبل وبقية العملات الرقمية المشفرة ذات الأغراض الجيدة وليس أي عملة رقمية بالفعل.

 

نهاية المقال:

استثمار 100 دولار في أفضل شركة في العالم سيحتاج منك إلى 39 عاما من الصبر لتربح 6 مليون دولار، بينما استثمار نفس المبلغ في بيتكوين قبل 10 سنوات سيعود عليك بأكثر من 8 مليون دولار.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.