استحواذ انفيديا على ARM: إنتل في خطر والمنافسون قلقون

استحواذ-انفيديا-على-ARM-إنتل-في-خطر-والمنافسون-قلقون استحواذ انفيديا على ARM: إنتل في خطر والمنافسون قلقون

لا يزال صراع المعالجات وأشباه الموصلات بين انفيديا وإنتل مستمرا منذ سنوات طويلة، ويبدو أن الأولى قد قد اتخذت خطوة كبرى نحو الأمام تجعل منافستها في الخلف وبعيدة عنها أيضا بشكل كبير في هذا السباق.

إن شراء انفيديا المخطط لشركة ARM من SoftBank مقابل 40 مليار دولار ستكون أكبر صفقة لأشباه الموصلات على الإطلاق.

الصفقة أصبحت رسمية تقريبا لهذا فهي معلنة وهناك اتفاق بين الطرفين، في انتظار موافقة سلطات المملكة المتحدة والولايات المتحدة واليابان على ذلك.

  • أهمية ARM تفسر القيمة الكبرى لهذه الصفقة

تتواجد ARM في قلب كل هاتف ذكي يُباع اليوم تقريبًا، من أجهزة آيفون إلى أجهزة سامسونج جالكسي التي تعمل بنظام أندرويد من جوجل إلى هواتف كثيرة، بالإضافة إلى معالجات الهواتف الذكية تُستخدم تقنية Arm في الكثير من الرقائق الأصغر المدمجة في جميع أنواع أنظمة وأجهزة الكمبيوتر.

قالت الشركة التي يتم الإستحواذ عليها حاليا أنها شحنت أكثر من 180 مليار شريحة مع نوى معالجها ومكونات أخرى حول العالم.

استحوذت عليها شركة سوفت بانك عام 2016 بقيمة 31 مليار دولار، وهي المؤسسة الإستثمارية الكبرى التي تستحوذ على أسهم الكثير من شركات التكنولوجيا والمؤسسات المالية الرقمية، لتقبل هذه الأخيرة بالبيع الآن بقيمة 40 مليار دولار.

من جهة أخرى لدى ARM الكثير من براءات الإختراع التي تساعد في تشغيل معالجات الأجهزة المحمولة للشركات مثل كوالكوم وآبل وسامسونج.

قال الرئيس التنفيذي لشركة انفيديا جنسن هوانغ لشبكة CNBC يوم الاثنين: “إنهم موجودون في كل شيء، ويقومون بتشغيل أجهزة الكمبيوتر من جميع الأنواع المختلفة من الأشكال من أسرع كمبيوتر فائق في العالم، إلى الساعات الذكية وأجهزة تنظيم الحرارة الذكية”.

  • كيف ستساعد ARM شركة انفيديا

بالنسبة لشركة انفيديا، تمثل ARM فرصة لتعزيز أعمالها سريعة النمو المتمثلة في بيع الشرائح والبرامج لمراكز البيانات، والشبكات الضخمة من أجهزة الكمبيوتر التي تدعم الشركات الكبيرة وشبكات الحوسبة السحابية.

يعتقد المستثمرون أن انفيديا يمكنها دمج تقنية وحدة المعالجة المركزية من الشركة بشكل وثيق مع تخصصها في معالجات الرسوميات (GPU) لبناء ريادة في بقية صناعة أشباه الموصلات.

قال محلل Jefferies Mark Lipacis في مذكرة يوم الاثنين إن الصفقة يمكن أن تسمح لـ Nvidia بتعزيز أعمالها في مركز البيانات من خلال إنشاء “نظام بيئي” من رقائق الخادم والبرامج التي تتراوح من وحدات المعالجة المركزية القائمة على الذراع إلى وحدات معالجة الرسومات الخاصة بها.

يمكن أن تدمج انفيديا معالجات ARM عن كثب في منتجاتها مما يزيد من الأداء دون استخدام طاقة إضافية.

من شأن الصفقة أن تفتح الباب بالنسبة للشركة المستحوذة للتحكم في هذه السوق والسيطرة عليها واعاقة المنافسين أيضا.

تبيع شركة Arm، ومقرها في كامبريدج بإنجلترا، المخطط الذي تحتاجه الشركات الأخرى لصنع شرائح منخفضة الطاقة لأجهزة مثل الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وسماعات الواقع الافتراضي ومكبرات الصوت الذكية.

يقوم بعض العملاء، مثل آبل بترخيص بنية ARM وتصميم نوى وحدة المعالجة المركزية الخاصة بهم، آخرون مثل كوالكوم وسامسونج يرخصون تصميمات المعالجات بالكامل من هذه الشركة.

تجني هذه الشركة البريطانية الأموال عن طريق بيع تراخيص الملكية الفكرية والبرامج والأدوات لمصممي الرقائق الذين يرغبون في استخدام تقنيتها، مع أخذ حقوق ملكية على كل شريحة تستخدم تقنيتها، حققت الشركة إيرادات تجاوزت 1.7 مليار دولار في عام 2019.

يرى بعض المحللين أن الصفقة في الأساس دفعة قوية لأعمال مركز بيانات Nvidia، وهي الوحدة الأسرع نموًا في الشركة.

في الربع المنتهي في يونيو، أعلنت عن 1.75 مليار دولار في عائدات مراكز البيانات، أو حوالي 45٪ من مبيعات الشركة، متجاوزة وحدة الألعاب الخاصة بها للمرة الأولى، ارتفعت مبيعات مراكز البيانات بنسبة 167٪ على أساس سنوي.

ترى انفيديا فرصة لبيع رقائق الذكاء الاصطناعي ورقائق الرسومات لعملاء ARM أيضًا: “إذا استطعنا الاستفادة من نموذج أعمالهم، وإذا تمكنا من الوقوف على الشبكة التي أنشأوها وأخذ التكنولوجيا التي اخترعناها ووضعها في تلك القناة وجعلها متاحة لآلاف شركائهم، فهذا سيكون جيدا لنا”.

ولأن الصفقة حساسة ويمكن أن تدفع سامسونج وآبل وكوالكوم إلى انهاء التعاون مع ARM، تقول Nvidia إنها ستستمر في تشغيل ARM كشركة فرعية مستقلة بنموذج “محايد للعملاء” و “ترخيص مفتوح” بشكل أساسي، إذا تمكنت الشركات من الدفع مقابل ذلك فيمكنها الحصول على ترخيص حتى لو كانت منافسة مباشرة معها.

إقرأ أيضا:

استحواذ مايكروسوفت على تيك توك: التأثير والفرص

استحواذ فيس بوك على Giphy والتجسس على تيك توك والمنافسين

استحواذ أوبر على كريم هزيمة أخرى للشركات الناشئة العربية

أزمة شركة دبليو دبليو إي WWE واستحواذ أمازون أو آبل عليها

الاستحواذ على انستقرام هو أفضل استثمار قامت به فيس بوك

4 غايات وراء استحواذ أمازون على الصيدلية الإلكترونية PillPack

— دعمك لنا يساعدنا على الإستمرار —

تابعنا على تيليجرام للتوصل بأحدث المقالات والمنشورات أولا بأول بالضغط هنا.

يمكنك أيضا متابعتنا على تويتر من هنا، وبإمكانك أيضا متابعتنا على فيس بوك من هنا.

لا تنسى دعمنا بمشاركة المقال على حساباتك الإجتماعية ومع أصدقائك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.