أرقام فيس بوك ووتش ومشاكلها ولماذا لا تهدد عرش يوتيوب

أطلقت الشركة الأمريكية هذه الخدمة خلال أغسطس 2017

أرقام-فيس-بوك-ووتش-ومشاكلها-ولماذا-لا-تهدد-عرش-يوتيوب أرقام فيس بوك ووتش ومشاكلها ولماذا لا تهدد عرش يوتيوب

كشفت فيس بوك عن بعض الأرقام الرسمية والجديدة التي تخص خدمة فيس بوك ووتش Facebook Watch، وهي خدمة الفيديوهات حسب الطلب الخاصة بالشركة.

وقد أطلقت الشركة الأمريكية هذه الخدمة خلال أغسطس 2017، حيث يتم إنتاج محتوى فيديو فيس بوك الأصلي من قبل الشركاء الذين يكسبون 55٪ من عائدات الإعلانات بينما يحتفظ فيس بوك بنسبة 45٪.

  • الإحصائيات الجديدة لخدمة فيس بوك ووتش

قالت الشركة يوم الأربعا الماضي إن Watch لديها أكثر من 720 مليون زائر شهريًا و 140 مليونًا ممن يقضون دقيقة واحدة على الأقل في الخدمة يوميًا.

تقول الشركة أن الزائرين يوميًا يقضون أكثر من 26 دقيقة في المشاهدة يوميًا، على سبيل المقارنة يقول موقع يوتيوب المملوك لشركة جوجل إن أكثر من 1.9 مليار مستخدم مسجل يقومون بمشاهدة الفيديو هناك كل شهر.

مع ذلك، حذر المعلنون من أن بعض إحصائيات فيس بوك قد لا تكون واضحة كما تبدو، على وجه الخصوص قد لا تكون الإحصائيات حول مقدار الوقت الذي يقضيه المستخدمون على المشاهدة صحيحة.

كما ذكرت الشركة أن عدد الناشرين والأفراد الذين يستخدمون “فواصل الإعلانات” لاستثمار مقاطع الفيديو قد تضاعف ثلاث مرات في العام الماضي، وهو ما يعني أن المزيد من منتجي المحتوى الأصلي يتواجدون على المنصة بغية الربح منها.

  • مشكلة بارزة في خدمة فيس بوك ووتش

وجود أكثر من 720 مليون شخص على الخدمة كل شهر هو مثير للإعجاب واستهلاك المحتوى من قبل 140 مليون مستخدم شهريا هو رقم جيد أيضا.

من المنتظر أن ترتفع هذه الأرقام مع إطلاق التصميم الجديد للموقع والتطبيق ليتوفر للجميع، وهو الذي سيعرض المزيد من المحتوى للمستخدمين.

لكن متوسط المشاهدة التي أعلنت عنها الشركة والتي لا تتعدى دقيقة واحدة هي علامة سلبية جدا، مع العلم أن الكثير من مقاطع الفيديو تتعدى أكثر من 3 دقائق.

هذا المتوسط أقل من متوسط البقاء في صفحات مواقع الأخبار والتي يمكن أن تصل إلى أكثر من دقيقتين لقراء مقالة أو محتوى اخباري.

ستنعكس هذه المشكلة على الأرباح، حيث أنها من أهم العوامل التي يدفع مقابلها المعلنين، في يوتيوب فإن القنوات التي تتمتع بمتوسط مدة المشاهدة تحصل على أرباح أكبر، ونفس الأمر لمواقع الويب التي تعرض الإعلانات على صفحاتها، وهي قاعدة يفترض أن تنطبق أيضا على فيس بوك.

إقرأ أيضا  كيفية كتابة الإعلانات الناجحة التي تجلب الزيارات و المبيعات
  • ما الذي يجب على فيس بوك فعله؟

تحتاج الشركة إلى أن تسهل الوصول إلى مقاطع الفيديو في خدمتها والوصول إلى أحدث المحتوى الذي يضاف يوميا إليها.

فكرة قسم للخدمة يمكن للمستخدمين الولوج إليه من أجل استكشاف مقاطع الفيديو، قد لا تثير أنظار أغلب المستخدمين لأنهم مبتدئون ولا يعرفون في التطبيق سوى تصفح المنشورات والدردشة والتعليق ونشر منشورات جديدة واعادة مشاركتها.

لدى المنصة الإجتماعية أكثر من 2.4 مليار مستخدم، ومشاهدة مقاطع فيديو Facebook Watch من قبل 140 مليون مستخدم يوميا لا يزال رقما صغيرا.

يجب أن يركز فيس بوك على قابلية اكتشاف محتوى المشاهدة الخاص به، وهو ما يحتمل أن تفعله الميزات الاجتماعية.

  • المعلنون سعداء مع يوتيوب أكثر من Facebook Watch

هذا ما أكده المسوق الشهير Neil Patel الذي أشار إلى أن النتائج التي يحصدها المعلنون من خلال يوتيوب أفضل من خدمة الفيديو التي تطورها فيس بوك.

في يوتيوب يبدو المستخدمون أكثر تدريبًا على البحث عن مواضيع محددة، في حين أنهم معتادون أكثر على التصفح على Facebook Watch دون أن يكون لهم أي هدف من وراء ذلك.

حاليا خدمة الفيديو حسب الطلب من فيس بوك لا تزال غير منافسة لمنصة يوتيوب، وإن كانت تتضمن محتوى أصلي وعالي الجودة وجذاب.

أرقام المشاهدات وكذلك متوسط مدة المشاهدة والوصول إلى الفيديوهات وتجربة المستخدم كلها حاليا في صالح يوتيوب أكثر من خدمة فيس بوك.

 

نهاية المقال:

تنمو فيس بوك ووتش بسرعة وتحصد المزيد من المستخدمين والمستهلكين لمحتوى الفيديو، كما أنها تجذب منشئي المحتوى الذين يرغبون في كسب المال من خلال الإعلانات، لكنها لا تزال بعيدة عن يوتيوب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.