قصة نجاح Andy Frisella صاحب شركة اللياقة البدنية 1st Phorm

17 عاما كي يصل إلى النجاح الحقيقي!

-نجاح-Andy-Frisella-صاحب-شركة-اللياقة-البدنية-1st-Phorm قصة نجاح Andy Frisella صاحب شركة اللياقة البدنية 1st Phorm

إذا كنت تتابع نجوم تخسيس الوزن واللياقة البدنية على الشبكات الإجتماعية، فمن الأكيد أنك رصدت منشورات وقصص لنجوم يروجون لمنتجات العلامة التجارية العالمية 1st Phorm والتي أصبحت من أبرز الشركات في مجال اللياقة البدنية.

لا تعتمد هذه المؤسسة في الواقع على التسويق التقليدي، سواء من خلال التلفزيون أو حتى الإعلانات المباشرة على فيس بوك و انستقرام وقد يحدث هذا لكن بصورة قليلة.

المنصة تعتمد على نجوم انستقرام والشبكات الإجتماعية والذين يملكون الملايين من المتابعين المهتمين بالحصول على جسم متناسق ومظهر جيد كما هو الحال بالنسبة للمروجين لها.

لكن هؤلاء النجوم لا يروجون لتلك المنتجات من 1st Phorm فحسب بل يستخدمونها بشكل مستمر وهو ما يعطي انطباعا على انها ذات جودة عالية.

ما القصة وراء 1st Phorm؟ ومن هو مؤسسها وما خبرته في هذا المجال؟

  • رجل الأعمال المتخصص في اللياقة البدنية

إن عقلية Andy Frisella ورحلة الـ 17 سنة التي استغرقها لبناء هذه الإمبراطورية الصحية الشخصية تستحق القراءة في حد ذاتها.

بعد أن بدأ متجره الإضافي الأول في أوائل العشرينات من عمره مع صديق له، نمت أعماله التدريبية الأولى وتصل الآن إلى أكثر من 175 مليون دولار كدخل سنويًا.

على طول الطريق حصل على الكثير من الحكمة، وهو حريص على مشاركتها مع رجال أعمال آخرين على البودكاست “مشروع MFCEO”، وهو متاح على موقعه الإلكتروني AndyFrisella.com

الجميل في هذا الرجل أنه كرس حياته لهذا المجال ولعلوم اللياقة البدنية، وهو متخصص فيها ولم يأتي لبناء علامة تجارية من فراغ.

  • كيف بدأ مشروعه التجاري؟

بعد أن ترك الكلية هو وشريكه في العمل وقررت أن يبدأ متجرًا إضافيًا، كل ما كان لديهما 12000 دولار، حصلوا على المال من رسم الخطوط على مواقف السيارات والتي كسبوها من العمل الصيفي.

يقول: “ذهبنا حول سبرينغفيلد بولاية ميسوري، وحاولت استئجار متجر للبيع بالتجزئة، لم يستأجرنا أحد لأننا كنا في التاسعة عشرة من عمرنا ولم يكن لدينا أي رصيد، ثم وجدنا هذا الرجل الذي سيؤجر لنا أخيرا، لقد طلب منا أن ندفع إيجارًا سنويًا مقدمًا وهو 1000 دولار في الشهر، لذلك أنفقنا كل الأموال التي جمعناها على الإيجار، قمنا بتمويل المخزون على بطاقات الائتمان، عشنا في الجزء الخلفي لأنه لم يكن لدينا مال للإيجار”.

إقرأ أيضا  7 دروس ثمينة من دونالد ترامب يجب أن تتعلمها

في يومنا الأول، كنا متحمسون جميعًا بشأن العمل، فتحنا وقمنا بتحقيق 7 دولارات، في اليوم التالي قمنا ببيع 0 دولار، في الثلاث سنوات الأولى لم نحقق أي أموال، استغرقنا 6 سنوات للحصول على متجرنا الثاني مفتوحًا.

  • بداية التوسع وإنشاء المنتجات الخاصة

في عام 2006 افتتحنا متجرنا الثاني، ومن ثم أتيحت لنا الفرصة للحصول على شركة أخرى كانت ستخرج من المجال، لقد حصلنا عليها وانتقلنا فعليًا من متجر واحد إلى 6 متاجر في غضون 30 يومًا.

مع التوسع ازدادت التحديات بتشغيل الموظفين، وإدارة الموظفين، وإدارة الأعمال إلى آخره، وخلال عام 2009 تمكنا من البدء في إنشاء منتجاتنا الخاصة.

في هذه المرحلة تأسست شركتنا 1st Phorm كانت الشركة الأولى تسمى Supplement Superstores، ثم قررنا طرح ذلك في 1st Phorm، لذلك أصبح لدينا الآن شركتين، ومن هناك إلى هنا تفرعت إلى 6 شركات مختلفة.

  • القصة لم تكن سهلة أبدا

بدايات الشركة والمشروع التجاري كانت صعبة للغاية، وحتى عندما كانت تحقق الشركة النمو وتحصل على عائدات كانت هناك المزيد من المشاكل والتحديات.

من حسن الحظ أن Andy Frisella تعلم أن الحياة مثل الملاكمة، ليس سهلا أن تفوز ولن تفوز دون ان تتلقى الكثير من الضربات القوية من الظروف والحياة.

  • انتشار كبير بفضل مشاهير الشبكات الإجتماعية والجودة العالية

تعد منتجات 1st Phorm ذات جودة عالية بناء على الكثير من المراجعات الإيجابية التي حصلت عليها، وهذا ما يجعلها مفضلة لدى النجوم والمشاهير.

هذا يساعد كثيرا في اعتمادها من هؤلاء الأشخاص ويساعد على الترويج لها بكثرة، من خلال الملابس الرياضية التي تحمل شعار الشركة والحقائب إضافة إلى المنتجات التي تظهر في صور هؤلاء ويتم الإشارة إليها بشكل صريح على منشوراتهم.

 

نهاية المقال:

بدأ Andy Frisella نشاطه التجاري مع صديقه عندما ترك دراسته الجامعية في سن الـ 19 من عمره، بعد سنوات طويلة أصبحت 1st Phorm علامة تجارية شائعة يروج لها أفضل نجوم انستقرام لتحقق عائدات سنوية تقارب 200 مليون دولار، قصته لم تكن سهلة أبدا!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.