الأزمة المالية قد تعود إلى مصر من بوابة السعودية

تجاوزت مصر التعويم وأصبحت عملتها مستقرة، رغم أنها عملة حرة وتخضع في قيمتها للعرض والطلب وتأثير سعر الفائدة عليها وبعض العوامل الثانوية الأخرى. وحاليا نتابع الأزمة المالية في تركيا والأرجنتين وتراجع عملات كل من الهند وجنوب أفريقيا ودول نامية أخرى عديدة، وبالطبع تعد مصر واحدة

لهذه الأسباب يمكن أن يصل سعر النفط إلى 120 دولار خلال 2017 أو 2018

تمر صناعة النفط في العالم بأزمة حقيقية أثرت على بلدان نفطية بأكملها وهذا في ظل استمرار تراجع أسعار هذه المادية الحيوية خلال الأشهر الأخيرة، وتعد فنزويلا و نيجيريا إلى جانب السعودية من أبرز الدول المتضررة وانعكس ذلك على اقتصاداتها بشكل واضح. بالطبع فإن الأزمات في