الأزمة الإقتصادية مستمرة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال 2018

عندما أتحدث عن الرخاء الإقتصادي العالمي يستغرب الكثير من القراء مما أكتبه، بل ويمكن أن يعتقد فئة منهم أنني مجنون أو مغيب أو انني أعيش في الصين أو في ألمانيا أو حتى الولايات المتحدة الأمريكية. لكنني أميز جيدا ما بين الواقع العالمي الذي تجاوز الأزمة

بداية غزو لينوفو و موتورولا للشرق الأوسط و شمال أفريقيا

تعيش موتورولا مرحلة العودة بعد عام فعليا من دخول صفقة استحواذ لينوفو عليها حيز الواقع و التنفيذ، و قد رأينا هواتف موتو اكس و جي في الصين بداية هذا العام بعد افتتاح مكاتبها هناك مجددا. جوجل التي استحوذت عليها قبل الشركة الصينية هي التي قررت

موتورولا تجتاح الصين و تستعد لغزو الشرق الأوسط بدعم من لينوفو

الهواتف الذكية الأحدث من موتورولا مثل موتو إكس 2014 و نيكسس 6 لم تصل إلى الشرق الأوسط و شمال أفريقيا إلى حد الآن، نفس الأمر ينطبق على الكثير من الأسواق الأخرى في العالم لتظل الشركة الأمريكية التي تملكها لينوفو محصورة في أسواق معينة مثل الولايات