ثروة العائلة المالكة البريطانية ومصادر دخلها

ثروة-العائلة-المالكة-البريطانية-ومصادر-دخلها ثروة العائلة المالكة البريطانية ومصادر دخلها

تعد العائلة المالكة البريطانية واحدة من أكثر العائلات الملكية شهرة في جميع أنحاء العالم، وعلى الرغم من التفاني الذي يلهمونه فإن ثرواتهم في الواقع تتضاءل مقارنة بالعائلات المالكة الأخرى في جميع أنحاء العالم.

وتنتشر في بريطانيا نظرية مؤامرة تدعي بأن العائلة المالكة البريطانية تكلفهم الكثير من المال، وهي تقتات على حساب المواطنين هنا، وهذا غير صحيح بشكل دقيق.

  • مبدأ العائلة المالكة البريطانية

عند مناقشة الشؤون المالية الملكية، يشير الموقع الرسمي للعائلة المالكة إلى أن “الملكية توصف في بعض الأحيان بأنها مؤسسة باهظة الثمن، حيث تكتنف الشؤون المالية الملكية بالارتباك والسرية، في الواقع تلتزم الأسرة المالكة بضمان إنفاق الأموال العامة بنفس الحكمة وكفاءة قدر الإمكان، وجعل الشؤون المالية الملكية شفافة ومفهومة قدر الإمكان”.

يحصل أفراد العائلة المالكة البريطانية على دخل من عدد من المصادر، ويقومون بإصدار الأرقام للجمهور العام كل عام. هنا نقوم بتفكيك المصادر الرئيسية للدخل للملكة إليزابيث الثانية بالإضافة إلى الأموال التي تحصل عليها الدوقة كيت والأمير ويليام والدوقة ميغان والأمير هاري من أجل واجباتهم الرسمية.

  • المصدر الرئيسي للدخل: المنحة السيادية

المصدر الرئيسي للدخل للعائلة المالكة البريطانية هو المنحة السيادية، التي تدفعها الحكومة لدعم الواجبات الرسمية للملكة. المنحة تأتي في الواقع من “نسبة مئوية من أرباح إيرادات التاج الملكي”، حسب الموقع الرسمي للعائلة المالكة.

شركة The Crown Estate هي شركة عقارية في المملكة المتحدة تبلغ قيمتها 14.3 مليار جنيه إسترليني (18.3 مليار دولار)، حيث تعود إيراداتها الفائضة على الخزينة، وبالتالي على الجمهور.

على الرغم من أن الملكة تمتلك تقنيًا The Crown Estate بحكم الواقع، إلا أن المؤسسة تدار من قبل مجلس مستقل.

تشير الحكومة إلى أن الفائض السنوي لـ Crown Estate يلعب دورا في تحديد المبلغ الذي يجب تقديمه للأسرة الملكية عبر المنحة السيادية.

في حين أن غالبية أرباح Crown Estate العقارية تذهب مباشرة إلى الحكومة، فإن حوالي 15 في المائة يشكلون المنحة السيادية، وهو راتب سنوي يتجه نحو واجبات العائلة المالكة الرسمية، والصيانة الأساسية، والصحافة والاتصالات، والتفاصيل الأمنية، وسفر عدد قليل أفراد العائلة المالكة الرئيسية.

تضمن تقرير الإنفاق 2018-1919 زيادة تقريبية 20 مليون جنيه إسترليني (حوالي 25 مليون دولار)، والتي وفقًا لما ذكرته شركة إكسبرس يرجع إلى تجديدات وتحديثات في قصر باكنغهام.

تقوم مجموعة Royal Collection Trust، المسؤولة عن الحفاظ على مساكن الملكة العامة والترحيب بالزائرين على مدار السنة، بتوليد الكثير من المال سنويًا، ومع ذلك يعود معظم دخل الصندوق إلى رعاية الأصول الفنية والممتلكات ذات القيمة المرتبطة بالتاج (مثل Windsor Castle و Crown Jewels) ولا يفيد أيًا من أفراد العائلة المالكة شخصيًا.

  • الدوقات الملكية

يأتي جزء كبير من دخل الملكة من دوقية لانكستر، وفقًا لموقعها الرسمي على الإنترنت، “تعد دوقية لانكستر، التي تأسست في القرن الثالث عشر، حافظة فريدة من الأراضي والممتلكات والأصول المحتفظ بها كأمانة للسيادة في دوره أو دورها كدوق لانكستر”.

وفي الوقت نفسه، فإن معظم دخل الأمير تشارلز يأتي من دوقية كورنوال، وفقًا لموقعه على الويب يستخدم ويليام وكيت وميغان وهاري “الدخل من دوقية كورنوول لدفع تكاليف أنشطتهما الرسمية، بدعم من تمويل منحة الملكة السيادية لتقديم المساعدة في السفر والممتلكات الرسمية”.

تشمل أصول دوقية لانكستر المثيرة للإعجاب “18481 هكتار من الأراضي في إنجلترا وويلز وتشمل العقارات التجارية والزراعية والسكنية”.

  • العائدات الشخصية للعائلة المالكة في بريطانيا

تستخدم الملكة دخلها الشخصي، “المستمد من محفظتها الاستثمارية الشخصية والعقارات الخاصة”، لتغطية نفقاتها الشخصية، حسب موقعها على الإنترنت.

المساكن الملكية الرسمية، القطع في المجموعة الملكية، ومجوهرات التاج ليست ملكية خاصة للملكة؛ يتم احتجازها ببساطة في حوزتها بينما يخدمون دور السيادة، لا يمكنها بيعها وسوف تنقلها في النهاية إلى خليفتها.

من المعروف أن ميغان ماركل لديها ثروتها الشخصية، والتي اكتسبتها خلال فترة عملها كممثلة ومؤثرة، قبل انضمامها إلى العائلة المالكة، ومن المعروف أن كلا من هاري وويليام قد ورثا أموالاً من والدتهما المتأخرة، الأميرة ديانا ومن الملكة الأم.

  • ثروة العائلة المالكة البريطانية

تصل ثروة العائلة المالكة البريطانية إلى 88 مليار دولار أمريكي حسب فوربس، ويمكن أن تتغير بشكل ضئيل غالبا.

— دعمك لنا يساعدنا على الإستمرار —

تابعنا على تيليجرام للتوصل بأحدث المقالات والمنشورات أولا بأول بالضغط هنا.

يمكنك أيضا متابعتنا على تويتر من هنا، وبإمكانك أيضا متابعتنا على فيس بوك من هنا.

لا تنسى دعمنا بمشاركة المقال على حساباتك الإجتماعية ومع أصدقائك.

Related Entries

التعليقات مغلقة.

اضغط هنا لمتابعة آخر أخبار فيروس كورونا