مميزات العملات الرقمية المشفرة

مميزات-العملات-الرقمية-المشفرة مميزات العملات الرقمية المشفرة

ظهرت بيتكوين والعملات الرقمية مباشرة بعد الأزمة المالية لسنة 2008، وهي تؤسس لعصر الإنتقال إلى النقود الرقمية واختفاء النقود الورقية التي نعرفها.

وعلى الرغم من الفضول المتزايد للتعرف عليها والإستفادة من إمكانياتها، إلا أن الحكومات تتخذ إجراءات صارمة ضد العملة الرقمية لأنها لا مركزية، مما يعني أنها لا تملك سلطة مركزية في الطريقة التي تسيطر بها حكومة الولايات المتحدة على الدولار الأمريكي والحكومة المصرية على الجنيه المصري والسلطات السعودية على الريال السعودي وهكذا.

ويعتقد بعض الخبراء أن العملات الرقمية المشفرة تشكل تهديدًا للبنوك المركزية والأمن القومي، فيما تم استخدام المؤسسات الدينية ببلدان أخرى لإصدار فتاوي تحريمها لنرى فتاوى مضحكة.

لماذا يجب على الشخص المخاطرة بالاستثمار في عملة غير خاضعة للتنظيم من قبل الحكومة والتي تخضع للتهديدات الرقمية المحتملة؟

في هذا المقال سنتحدث عن مميزات العملات الرقمية المشفرة:

  • لا وسيط بينك وبينها

لا تستخدم العملات المشفرة وسطاء، لذلك عادة ما تكون المعاملات أسهل وأسرع وتتطلب رسوم معاملات إضافية أقل أو بدون رسوم إضافية.

يعتقد بعض الخبراء مع ذلك أن إخراج الرجل الوسيط يتجاوز هذه الفوائد البسيطة، إذ يحفظ الخصوصية ويعطي حرية أكبر للمستخدمين والمتداولين في التصرف.

العملة الرقمية لديها القدرة على إعادة القوة إلى الناس للقضاء على الهياكل والأنظمة الاجتماعية الحالية التي تحرم الأفراد منها ولتوفير أسس نظام يتسم بالشفافية والأمان، حيث يتعرض الفساد وتنتشر المحسوبية والظلم.

  • الخصوصية والسرية

كل معاملة عملة مشفرة عبارة عن تبادل فريد بين طرفين، والذي يحمي المستخدمين من مشكلات مثل سرقة الهوية.

يمكن للعملات المشفرة القيام بذلك بسبب التكنولوجيا القائمة على بلوك تشين، وهذه التقنية بدات البنوك حول العالم تدمجها في خدماتها.

هذا يعني أنه لا يوجد شخص واحد أو مؤسسة أو حكومة لديها سيطرة مركزية على هذه الأصول، وبدلاً من ذلك فإن الشبكة هي التي تتحكم، فالسياسات متشددة ولا يمكن التلاعب بها لتناسب الأجندات.

وهذا سبب آخر يجعل الحكومات تشعر بالتهديد من العملات الرقمية، فهي أكثر سرية وبالتالي شكل مفضل للدفع بين المجرمين الذين يتاجرون في السلع والخدمات غير القانونية.

  • إمكانية مساعدة المحرومين من الخدمات البنكية

على نطاق عالمي، يتمتع عدد أكبر من الناس بإمكانية الوصول إلى الإنترنت أكثر من البنوك أو أنظمة صرف العملات الأخرى، وهذا يفتح الفرصة للأشخاص المحرومين لتأسيس الائتمان.

اقترح المراقبين والخبراء أن العملات الرقمية يمكن أن تكون المفتاح للقضاء على الفقر والفساد في العالم لهذا السبب.

لقد تم الإشادة بها كمغير محتمل للعبة في المجتمع، وهي على استعداد للقضاء على الفساد، وتمويل الثروة غير المصرفية، وإعادة توزيع الثروة بطريقة أكثر عدالة وإنصافًا.

  • تبادل دولي وسريع

توفر العملة المشفرة فرصة لرجال الأعمال أو الأطراف الدولية لإجراء تبادلات فردية على الإنترنت دون التعقيدات والرسوم المضافة التي تأتي عادةً مع تبادل العملات الدولية التي تنطوي على أطراف ثالثة.

يمكنك تحويل مليون دولار ومبالغ كبرى بعمولة قليلة خصوصا باستخدام عملات مثل الريبل التي تعد سريعة وذات كفاءة عالية على هذا المستوى.

وتستخدم العملات الرقمية الأخرى لنفس الغرض وقد رأينا في السجلات العامة تحويلات وصلت حتى إلى 1 مليار دولار من محفظة مجهولة إلى محفظة أخرى غير معروفة.

  • تؤسس لمستقبل المعاملات المالية

بيتكوين وبقية العملات الرقمية هي أموال للعصر الرقمي، إنها تستفيد من التكنولوجيا بطريقة تمكنها من الاندماج بسلاسة في النظام البيئي الرقمي، وهي أصلية بالنسبة للإنترنت، مما يسمح لها بالعمل جنبًا إلى جنب مع التقنيات الأخرى الأحدث.

من المؤكد أنه بعد سنوات من الآن سننتقل كليا إلى عصر النقود الرقمية وهو ما بدأ يحدث من خلال تراجع المعاملات التي تتم بشكل تقليدي.

منذ أشهر تطور الصين اليوان الرقمي وتعمل العديد من الدول على خطوة مشابهة، وتبحث دول مجموعة العشرين إمكانية الإستفادة من بيتكوين ومنافساتها على نطاق أوسع.

بعض هذه العملات الرقمية مثل بيتكوين تمثل الذهب الرقمي، وستكون أصولا استثمارية ولن تستخدم على نطاق واسع في التعاملات اليومية العادية، أما أخرى ستستخدم في دفع تكاليف الخدمات وتحويل الأموال من شخص لآخر.

  • قابلة للتطور والتكيف مع الوضع

منذ ظهورها وإلى الآن حصلت العملات الرقمية على الكثير من التطويرات والتحديثات من المجتمع الذي يؤمن بها ومنصات التداول.

ويسعى القائمون عليها لحل مشاكل عديدة مرتبطة بالخصوص بمنصات التداول التي يتم منها سرقة كميات من هذه الأصول، كما يتم تقسيم العملات الرقمية لتطوير أخرى جديدة أسرع وأفضل والوصول إلى نسخ لا تعاني من المشاكل التي عانت منها عملات رقمية سابقة.

  • يمكنك الوصول إليها من أي مكان

ما دمت تتوفر على الإنترنت في حاسوبك أو جهازك المحمول يمكنك تسجيل الدخول إلى محفظتك الرقمية والقيام بعمليات التحويل وإدارة العمليات.

بينما بالنسبة للبنوك ورغم أنها توفر لك تطبيقات ومواقع للوصول إلى خدماتها إلا أن بعض الإجراءات الكبرى تحتاج منك إلى الذهاب نحو الفرع للقيام بها.

— دعمك لنا يساعدنا على الإستمرار —

تابعنا على تيليجرام للتوصل بأحدث المقالات والمنشورات أولا بأول بالضغط هنا.

يمكنك أيضا متابعتنا على تويتر من هنا، وبإمكانك أيضا متابعتنا على فيس بوك من هنا.

لا تنسى دعمنا بمشاركة المقال على حساباتك الإجتماعية ومع أصدقائك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.