عند انقطاع يوتيوب يكون الإقبال كبيرا على المواقع الإباحية

عند سقوط يوتيوب يهرول المستخدمون إلى منصات فيديو أخرى!

 

-رفع-الحظر-عن-المواقع-الإباحية-أين-هم-أنصار-تركيا-الإسلامية؟ عند انقطاع يوتيوب يكون الإقبال كبيرا على المواقع الإباحية

رأينا من قبل أن انقطاع فيس بوك يصب في صالح المواقع الإخبارية والمدونات، حيث يلجأ الناس إلى هذه المواقع لقراءة التقارير والمقالات والأخبار والتحليلات والاستفادة بشكل أفضل عوض الوقت الذي يضيع غالبا في الهراء على الشبكة الإجتماعية الأكبر في العالم.

لكن على ما يبدو فإن انقطاع يوتيوب الذي يعد أكبر موقع للفيديو في العالم، لا يعني أن رواده يذهبون إلى مواقع الأخبار فقط بل أيضا إلى المواقع الإباحية.

  • انقطاع يوتيوب في صالح المواقع الإخبارية

عندما انقطع يوتيوب لمدة ساعة و 30 دقيقة تقريبًا في 16 تشرين الأول (أكتوبر) 2018، شهدت المواقع الإخبارية ارتفاعًا بنسبة 20 بالمائة في عدد الزيارات.

ولكن ما يقرب من نصف هذه القفزة كان مدفوعًا من قبل الأشخاص الذين يبحثون عن قصص حول مشكلة يوتيوب.

هذا يعني أن المواقع والمدونات التقنية والإخبارية التي نشرت خبرا عن المشكلة في الوقت الفعلي حصلت على زيارات جيدة في ذلك الوقت.

لا يختلف الأمر كثيرا مع انقطاع فيس بوك، فقد تطرقنا سابقا إلى أن انقطاع فيس بوك أو حتى موته في صالح المواقع الإلكترونية والمدونات.

  • الزيارات إلى المواقع الإباحية ترتفع ولكن..

-الإباحية عند انقطاع يوتيوب يكون الإقبال كبيرا على المواقع الإباحية

أثناء انقطاع يوتيوب في خريف العام الماضي، حصدت Pornhub أيضًا على المكافآت، ارتفعت عدد الزيارات إلى الموقع الإباحي بنسبة 21 في المائة.

المفاجأة في الأمر أن الكثير من المستخدمين تعاملوا مع الموقع الإباحي وكأنه يوتيوب، قاموا بالبحث عن بوكيمون، لعبة فورت نايت، ماينكرافت، الرسوم المتحركة، أريانا غراندي وحتى البحث عن يوتيوب.

يبدو غريبا للغاية، يبدو أن الكثير من هؤلاء المستخدمين لا يميزون بين منصة الفيديو الأكبر في العالم والمواقع الإباحية.

قد يكون هناك تشابه في التصميم لكن المحتوى مختلف تماما، لكن المستخدمين الذين يدخلون في هذه الفترة يتصرفون وكأنهم في يوتيوب.

  • الكل مستفيد من انقطاع يوتيوب

كما هو الحال عند انقطاع يوتيوب، يتجه المستخدمين إلى الخدمات الأخرى سواء تطبيقات الدردشة أو الشبكات الإجتماعية الغير المتضررة أو المواقع الإخبارية والمدونات إضافة إلى المنتديات.

تعد الخدمات الشهيرة منها يوتيوب و فيس بوك وأيضا واتساب وانستقرام وحتى تويتر مصادر جيدة للزيارات بعد جوجل ومحركات البحث، وانقطاع تلك المنصات الإجتماعية يزيد من البحث على جوجل والولوج إلى خدمات الأخبار وقضاء المزيد من الوقت فيها.

إقرأ أيضا  إتاحة الربح من فيديوهات فيس بوك يشعل فوضى السرقة

منصات الفيديو المنافسة ليوتيوب تشهد في هذا الوقت ارتفاع كبيرا في الزيارات، خصوصا وأن محبي يوتيوب يفضلون عادة الفيديو وبالتالي فهم يبحثون عن منصات تقدم لهم هذا المحتوى على وجه التحديد.

  • ليس يوتيوب هو الذي ينقطع لوحده

خلال عام 2018 تصدر فيس بوك قائمة المنصات الشهيرة التي عانت من الإنقطاعات، يليها انستقرام ويأتي يوتيوب في المركز الثالث.

في المرتبة الرابعة هناك جوجل، ثم يأتي إلى المرتبة الخامسة أمازون الذي عان من الإنقطاع أكثر من 50 مرة خلال العام.

للأسف لم تصل تقنيات الإستضافة السحابة الرقمية إلى مستوى توفر اتاحة الخدمة بنسبة 100 بالمئة دون اي انقطاعات تذكر.

بالنسبة للشركات الكبيرة المذكورة فإن تلك الإنقطاعات كلفتها الملايين من الدولارات، حيث خسرت فرص تحقيق عائدات ومبيعات خلال وقت انقطاعها.

عندما انقطعت منصة Slack دون اتصال لأكثر من ثلاث ساعات في 27 يونيو 2018، وجد متعقب إدارة الوقت RescueTime أن المستخدمين يقومون بالتدوير إلى منصات أخرى للعمل منها منصة  Google Hangouts وخدمة البريد الإلكتروني وعدد من خدمات الشبكات الإجتماعية، إضافة بالطبع إلى التسويف.

 

نهاية المقال:

انقطع يوتيوب، نسبة من المستخدمين يبحثون عن السبب في المواقع الإخبارية والمدونات، آخرين توجهوا إلى المواقع الإباحية والغريب انهم يتعاملون معها وكأنهم في يوتيوب بالنظر إلى الكلمات المفتاحية التي تكون شائعة حينها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.