nokia

ضحكة تقنية: عودة نوكيا 2017 وحلم اكتساح العالم من جديد

نعلم جيدا أن نوكيا سقطت بعد 14 عاما من التفوق في قطاع المحمول، ثم تقزم حجمها وبشكل تدريجي خسرت السوق وأضحت في خبر كان يا مكان في قديم الزمان. القصة معروفة للجميع، للداني والقاصي والمهتم والغير المهتم، حتى أن هناك قصص درامية يتداولها الناس على

galaxy-note7

مراجعة جالكسي نوت 7: قنبلة ذكية جلبت العار لسامسونج

  بعد أن أطلقت سامسونج العام الماضي جالكسي نوت 5 وتنافست به في قطاع الهواتف اللوحية، قررت الشركة أن تزيل الستار عن جالكسي نوت 7 أغسطس 2016، وقررت أن تنتقل من الرقم 5 إلى الرقم 7 من اجل توحيد رقم اصدارات هواتفها الرائدة. فالكثيرون من

galaxy-note-7-rip

دروس في ريادة الأعمال من أزمة انفجارات جالكسي نوت 7

نعرف جميعا ما حدث لهاتف جالكسي نوت 7، حتى من لا يتابعون أخبار التقنية اليومية من عملاء الشركة يعرفون القصة، وهي باختصار أن الشركة طرحت الهاتف وبعد فترة قليلة من توفره في الأسواق عان المستخدمون من الانفجار المباغت له، سواء أثناء الشحن أو خلال وضع

00051

لماذا سامسونج بخير في البورصة رغم أزمة جالكسي نوت 7 الطاحنة؟

انفجارات جالكسي نوت 7 متواصلة حتى بعد استبدال الملايين من النسخ التي تم شحنها إلى الأسواق وبدء شحنها ابتداء من الشهر الحالي المشكلة مستمرة، وهناك 3 حالات انفجار الهاتف خلال الساعات الماضية للنسخة المستبدلة، والمشكلة أن انفجار هذا الهاتف لا يتطلب أن يكون في وضع

samsung-windows-phone

سامسونج لن تنقذ ويندوز فون والأمل في الشركات الصينية

على مدار تاريخها قدمت لنا سامسونج هاتفين بنظام ويندوز فون وهما Samsung Omnia M خلال 2012 و هاتف Samsung Ativ SE خلال 2014 ومن بعد لم نرى منها المزيد من الهواتف الذكية ونفس الأمر أيضا لشركة إتش تي سي. ولأن الشركة الكورية محترفة في قطاع

google-pixel-vs-samsung-galaxy-s7

آسف ولكن طلاق سامسونج و جوجل لا مفر منه وهو بوابة إلى المستقبل

بدون سامسونج و جوجل لم يكن لثورة أندرويد أن تندلع وتكتسح العالم ليسيطر هذا النظام بقيادة جالكسي على 80 في المئة من الحصة السوقية في معركة طاحنة، الطرف الآخر فيها هي آبل التي أنهت عصر نوكيا وأنظمة التشغيل البليدة والغبية. ورغم ثورة الهواتف الصينية التي

made-by-google

مشروع “Made by Google” رد جوجل على سامسونج بسلاح HTC وروح موتورولا

مؤخرا عقدت شركة جوجل مؤتمرا صحفيا وأعلنت فيه عن بعض منتجاتها الجديدة وكان العنوان الرئيسي للحدث هي هواتف بكسل ونتحدث عن Google Pixel و Pixel XL اللذان يعدان أول هاتفين مصنوعين من طرف شركة جوجل ويحملان شعارا وهو “Made by Google” أو صنع من طرف