أسئلة وأجوبة قبل انقسام بيتكوين وولادة Bitcoin Gold

استعد لانقسام جديد لعملة بيتكوين الرقمية، نعم إنه الانقسام الثاني بعد الأول الذي حدث خلال أغسطس المنصرم ونتج عنه ولادة بيتكوين كاش في 1 أغسطس 2017. بعد أن كان انقسام هذه العملة للمرة الثانية مجرد شائعات تطرقنا إليها في مقال سابق بعنوان “نوفمبر قد يشهد

الريبل Ripple أفضل عملة رقمية في مواجهة أزمة بيتكوين في الصين

تشكل أزمة بيتكوين في الصين فرصة كبيرة لمعرفة العملات الرقمية القوية من الضعيفة، واستخلاص الدروس العظيمة التي تتركها الأزمات عادة والتي من شأنها أن تساعد المستثمرين على اتخاذ أفضل القرارات مستقبلا لتحقيق نتائج أفضل. كافة العملات الرقمية عادت إلى الوراء بعد الأخبار السلبية التي تطرقنا

أهلا emCash أول عملة رقمية قانونية من حكومة دبي

العملات الرقمية تتمدد وتكتسب دعما جماهيريا متناميا و الإتجاه الآن هو كسب اعتراف الحكومات بها وتقنينها لتجنب سيناريو حرب الصين على بيتكوين “المشبوهة” في نظر الحكومة الصينية. الإمارات التي يتواجد فيها بنك أبوظبي الوطني والذي قرر اعتماد تقنيات الريبل Ripple الشركة المطورة لثالث أكبر عملة

بعد 52 أسبوعا عملة الريبل Ripple ستصل إلى 1 دولار ثم لاحقا إلى 5 دولار!

تتزايد أنشطة الاستثمار في العملات الرقمية بشكل عام، ولا يوجد حقيقة مبرر للقضاء عليها ونسفها كما يدعو البعض ممن نتفهم مخاوفهم. عملة الريبل Ripple ليست هي بيتكوين ودورها مختلف تماما ووجودها وراءه مبتغى راقي للغاية، ألا وهو تسريع تحويل الأموال عبر البنوك والتخلص من تعقيدات

عملة الريبل Ripple تقود العملات الرقمية للخروج من أزمة بيتكوين بالصين

بعد الضربات المتوالية من جمهورية الصين الشعبية لعملة بيتكوين وأخواتها، تراجعت كثيرا سوق العملات الرقمية وخرجت منها المليارات من الدولارات قبل أن تستقر القيمة السوقية وتبقى العملات العملاقة تراوح مكانها في مشهد هادئ استمر طيلة الفترة الأخيرة. الريبل Ripple التي تحتل المرتبة الرابعة أصبحت الآن

نوفمبر قد يشهد انقسام بيتكوين لإحياء مجد أغسطس 2017

كلنا تابعنا انقسام بيتكوين خلال أغسطس 2017، ليتولد عنها مولودة برج الأسد، بيتكوين كاش التي ظهرت إلى الوجود في الأول من الشهر المثير ثم سريعا سيطرت على المركز الثالث وأزاحت الريبل إلى المركز الرابع! عواصف أغسطس نتج عنها تزايدا كبيرا في القيمة السوقية الإجمالية للعملات

الصين تحظر بيتكوين والعملات الرقمية ومنصات التداول تتوقف عن العمل

من كان يتخيل أن جمهورية الصين الشعبية ثاني أكبر اقتصاد في العالم والتي تقف وراء ارتفاع بيتكوين والعملات الرقمية الفترة الماضية، ستغير رأيها في غضون أيام قليلة؟ من دولة تتعاطى مع هذا المجال وتتركه ينمو وتسمح للصينيين بالاستثمار فيه إلى دولة تحظر هذا القطاع بشكل