كيف يمكن للأفراد حماية أنفسهم من انهيار العملة المحلية بسبب التعويم أو أي سبب آخر؟

العملات المحلية في الوطن العربي خصوصا في مصر والسودان واليمن وتونس ولبنان وسوريا وزد على ذلك موريتانيا والجزائر والمغرب والعراق والأردن ليست قوية كفاية، ومعظمها يخضع لتحكم البنك المركزي ولا يخضع تسعيره للتداول بل للسعر الذي تحدده البنوك المركزية. عدد من هذه البلدان إما غارق

باراك أوباما فاشل اقتصاديا و Obamacare حماقة والإقتصاد الأمريكي على أبواب الإنهيار

في الوقت الحالي هناك حديث عن انهيار مرتقب للإقتصاد الأمريكي واندلاع أزمة مالية جديدة في غضون 6 أشهر القادمة من شأنها أن تسبب في سقوط العديد من البنوك والشركات وتسريح الملايين من الموظفين، وسيهز الثقة في المنظومة الإقتصادية العالمية المترابطة والتي لا تزال تعاني من