الدليل القاطع على أن القانون المغربي يمنع التسويق الشبكي والهرمي

ايقاف شركة Learn & Earn Cosmétique المغربية منذ أزيد من 8 أشهر أنهى الجدل هو مشروعية أنشطة شركات التسويق الشبكي والهرمي في المغرب وأكد للجميع أن هذه الأنشطة غير مشروعة ولا مستقبل لها في المملكة. دائما ما يحتج المدافعون عن هذه الشركات بالقول أنه لا

إلى ضحايا التسويق الشبكي القانون لا يحمي المغفلين والله لا ينصر الجهل

60 ألف ضحية فقدوا أموالهم بل إن عدد منهم فقد كل ما يملك على خلفية ايقاف شركة Learn & Earn Cosmétique المغربية، مظاهرات واحتجاجات من فينة إلى أخرى ولا أحد يستجيب، لقد ضاعت الأموال التي استثمروها في الوهم. قلت وما زلت أردد أن التسويق الشبكي

60 ألف ضحية على الأقل للتسويق الشبكي في المغرب هل ما زلت تؤمن بهذا الهراء؟

قلت سابقا في سلسلة مقالات عن التسويق الشبكي أنه نسخة متطورة من الهرمي وكلاهما يحققان الثروة لصاحب الشركة والأشخاص المقربين منه الموجودين في أعلى الهرم أو الشبكة وأن البقية يقتاتون على الفتات والعملية كلها تدور حول الربح بينما المنتج الذي يتم تداوله يتم شراؤه فقط

البحرين أفضل دولة عربية تحارب التسويق الشبكي وقبله الهرمي

نعلم جيدا أن التسويق الهرمي ممنوع قانونيا وبإجماع دولي منذ سنوات طويلة ثم تطور ليصبح التسويق الشبكي وهذا الأخير أصبح من بين الموضوعات الأكثر أهمية بين الشباب الراغبون في زيادة مداخيلهم والتخلص من شبح البطالة. وفي هذا الصدد لم تفلت دولة عربية من هذا المرض

التسويق الشبكي محرم شرعيا ممنوع قانونيا

تستمر ماكينة التسويق الشبكي في اصطياد المغرر بهم من الشباب و الفئات المعدومة التي تحلم بدخل محترم و تحقيق مستوى معيشي جيد و بذات الوقت تستمر الحكومات و الدول في تضييق الخناق على هذه الأنشطة التي لا تمت بصلة إلى التجارة و لا أساس لها

6 أكاذيب تستخدمها شركات التسويق الشبكي لاصطياد ضحاياها

تلجأ الشركات الشبكية و داعمي التسويق الشبكي إلى الخداع و تصدير الأوهام من أجل إصطياد المزيد من الضحايا هذه الأيام. و عادة يأتي الوهم الذي تحصل عليه مقابل قراءة المقالات و تناول المحتويات المختلفة التي تروج لهذا النوع من النشاط التجاري الغير القانوني في قالب

مقارنة بين التسويق الشبكي و البيع بالعمولة و التسويق الهرمي

تكاثرت الشركات و المؤسسات المتنافسة في كل المجالات فازدادت أهمية التسويق ثم تعددت التخصصات و المصطلحات لتشمل التسويق الشبكي و البيع بالعمولة و التسويق الهرمي و الفيروسي و أيضا الإجتماعي و عبر الشبكات الإجتماعية و تسويق العصابات و الأنواع كثيرة و متعددة. باختلاف هذه المصطلحات