أكبر ضربتين للبورصة الأمريكية وأسوأ تهاوي لبورصة هونغ كونغ منذ 2008

أسبوع مجنون في أسواق المال العالمية حيث عاشت البورصات العالمية أياما من التراجع القوي، ابتداء من الإثنين الماضي الذي شهد أكبر خسارة في التاريخ لمؤشر داو جونز الصناعي الأمريكي، وأمس الخميس الذي شهد ثاني أكبر خسارة له في تاريخه. ورغم التعافي يوم الثلاثاء والأربعاء والتقليل

لا تدع رخاء البورصات يعميك عن رسائل الأزمة المالية القادمة

نحن الآن في ديسمبر، الشهر الأخير من 2017، العام الذي توقعت أن تندلع فيه أزمة مالية جديدة دون أن يحدث ذلك إلى الآن. رغم المخاطر التي تهدد النظام المالي العالمي ومعه الإقتصاد العالمي، تعيش البورصات العالمية وحتى المحلية كما يحدث في مصر رخاء قل نظيره