لماذا خسرت شركة أوبر 200,000 عميل في أسبوع بأمريكا؟

لا تعيش شركة أوبر Uber أفضل أوقاتها وهي التي وصفتها سابقا بأنها فقاعة من فقاعات الشركات الناشئة التي تخسر باستمرار ويراهن المستثمرون فيها على الربح مستقبلا والتخلص من الخسائر وهو ما يعد صعبا للغاية في ظل المشاكل التي تتعرض لها والإشكاليات التي تواجهها. فقط منذ

استثمار السعودية في أوبر ضربة مؤلمة للشركات الناشئة العربية

تراجع أسعار النفط خلال الأشهر الأخيرة أضر بالإقتصاد السعودي الذي يعتمد بشكل أساسي على هذه الصناعة ودفع المملكة السعودية للإقتناع أخيرا بأن الاعتماد الكامل على مداخيل مبيعات النفط والبترول هو بمثابة انتحار اقتصادي. الخطوات الإقتصادية المعلنة مؤخرا تؤكد بالفعل أن السعودية ماضية في تقليص نسبة