بالأدلة: جوجل تروج لمواقع التورنت والقرصنة على نتائج بحثها

مواقع التورنت مخالفة للقوانين وتعرض أصحابها للمتابعة القضائية من الشركات المنتجة للمحتوى الرقمي وقد رأينا العديد من قصص نهاية هذه المواقع بعد سنوات من انتشارها واعتماد الملايين من الناس عليها في الحصول على الموسيقى والأفلام والبرامج والكتب الإلكترونية مجانا، فيما تحقق هذه المواقع العائدات الجيدة