مايكروسوفت لا تستسلم لديها روح القتالية لديها حليفتها الصينية شاومي

يبدو أن قصة مايكروسوفت والموبايل لم تنتهي بالتوقف عن دعم ويندوز فون 8.1 والإقرار بفشل ويندوز 10 موبايل في تغيير وضع الشركة الأمريكية، بل إن المزيد من الأجزاء قادمة و يا لها من قصة طويلة استمرت أكثر من 20 عاما. وبالطبع ليس من المعقول أن

بلاك بيري ليست نوكيا: هذا ما راهنت عليه وأدركته الأزمة المهزومة

لم تكن لدي أي خبرة في الشركات والأزمات عندما توقعت سقوط نوكيا وحدث بعد سنوات على التوقع، بينما عندما عينت بلاك بيري الصيني جون تشين رئيسا تنفيذيا لها راهنت على نجاحه وهو ما يحدث الآن. سقوط بلاك بيري كان من المفترض أن يحدث بعد قترة

آيفون 8: مشاكل بالجملة وانفجار في وجه إماراتي وفتاة تايوانية

رغم أنه لم يأتي بجديد على مستوى التصميم واعتمدت آبل على الهيكل السابق الخاص بهاتف آيفون 7 لتصنيعه وإنتاجه يعاني آيفون 8 من مشاكل وعيوب عديدة مزعجة للفئة القليلة من عشاق آبل الذين حصلوا على هذا الهاتف. وتضاف هذه المعطيات إلى قلة الإقبال على الهاتف

انهيار مشروع ويندوز 10 موبايل وتبخر حلم مايكروسوفت في منافسة أندرويد و آيفون

تتوالى الضربات القاسية على مايكروسوفت في قطاع الموبايل الذي تحاول أن تحقق فيه نجاحات كبيرة منذ 20 عاما، ويبدو أن عام 2017 سيئ للشركة الأمريكية بشكل عام. منذ عقدين والشركة تحلم بالسيطرة على أنظمة تشغيل الجوالات، بدءا من الهواتف الحاسوبية التي كانت تأتي مع نظام

آبل سيري تبنت جوجل وتخلت عن بينج لأنه فاشل و عن مايكروسوفت لأنها مخادعة

من المعلوم أن المنافسة القوية بين جوجل و آبل في مختلف المجالات هي التي تدفع هذه الأخيرة لتجنب الاعتماد على عملاقة البحث الأمريكي لأنها بذلك تفيد منافستها وبينهما صراع ليس على الصدارة ولكن صراع اقصاء الطرف الآخر. في مجال المساعدات الشخصية جوجل في موقع القوي،

فشل آيفون 8: مبيعاته أقل بنسبة 78% من آيفون 7 ومتاجر آبل خاوية على عروشها

واهم من يظن أن آبل في أفضل حال وهي بخير، فقيمتها السوقية الكبيرة التي تجعلها أغلى شركة ليست معيارا للنجاح، نحن نعرف أن وارن بافيت وعدد من المستثمرين الكبار يستثمرون في أسهمها رهانا على مستقبلها وليس على حاضرها السيء. فقط منذ أيام خسرت الشركة الأمريكية

من جالكسي نوت 8 إلى آيفون اكس: الفقراء لا مكان لهما عند آبل وسامسونج

خلال الأيام الماضية أعلنت شركة سامسونج عن جالكسي نوت 8 وبعدها بأيام قليلة كشفت آبل عن ثلاثة هواتف وهي آيفون 8 و آيفون 8 بلس اللذان سيتوفران في الأسواق هذا الشهر بينما آيفون اكس الجديد كليا قادم خلال نوفمبر. كل هذه الأجهزة هي هواتف رائدة