في العمل الحر كن الأفضل و ليس الأرخص

أفضل المستقلين في العالم يحققون من العمل الحر أرباحا شهرية أقرب إلى الخيال لدى نحن المستقلين العرب و السبب أن هذا المجال مرتبط لدينا بتقديم خدمات رخيصة و العمل على جلب أكبر عدد ممكن من الطلبات يوميا و قضاء طيلة اليوم في تنفيذها و من

كيفية إنقاذ الشركات من الإفلاس: دروس من جون تشين في بلاكبيري

إذا كنت متابعا لأخبار بلاكبيري فأنت بالتأكيد تعرف من هو جون تشين، الرئيس التنفيذي الصيني للعملاق الكندي الذي وصل قبل عام و بضعة أشهر إلى حافة الإنهيار التامة . سارعت العديد من الدول العالمية و منها قطر لإنقاذها بعد أن حاولت عرض نفسها للبيع ،

ضرورة التقييم السنوي في العمل الحر و أهداف المستقل للعام الجديد

مع بداية عام أخر يبدأ المستقل عمله من جديد ليستكمل مسيرته بحماس و نشاط أفضل بتطلعات و أهداف أكبر مع نيته في أن يكون أحسن من العام السابق و أن تكون خدماته في مستوى يتطلع إليها الجميع . في العمل الحر ما من مكان للعشوائية

المرحلة الأولى في العمل الحر و التي لا يعرفها المستقلين الجدد

بلا شك فإن الوظيفة الخاصة و العمومية مختلفة تماما عن العمل الحر من كل النواحي و لا مقارنة بين أن تكون تابعا لمديرك تنفد المطلوب منك و تعمل اللازم ضمن إطار مهامك و بين أن تكون مدير نفسك تتوسع كما تشاء و تسير على خططك

صفات الدعم الفني الناجح بأي شركة أو مؤسسة في العالم

أيا كانت الشركة التي تملكها في الواقع الإفتراضي أو الحقيقي فأنت بحاجة إلى قسم الدعم الفني، هذا القسم المتخصص في متابعة مشاكل العملاء و الرد على إستفساراتهم و متابعة مشاكلهم رغم أنه ليس من الأقسام الربحية بالشركة إلا أنه بشكل مباشر يؤثر على سمعة شركتك و

إدارة الوقت بكفاءة للمستقلين في العمل الحر

إدارة الوقت هو أهم تحدي يواجه المستقلين في العمل الحر و يزعجهم في أحلامهم إذا بقيت هناك الطلبات التي يجب إنهاءها و قرر المستقل الخلود للنوم بسبب التعب . و من المعلوم أن البعض يلجأ بالفعل لإنفاق المال من أجل الإشتراك في دورات إدارة الوقت

مميزات مبهرة لن تجدها إلا في العمل الحر و للمستقلين فقط

ينظر البعض إلى العمل الحر نظرة ناقصة أو غير مكتملة و نأمل أن يكون المقال السابق الذي جاء تحث عنوان “أخطاء شائعة عن المستقلين و العمل الحر” قد صححها نحو الأفضل . و فيما يعرف الجميع مميزات الوظيفة الحكومية و الخاصة يجهل قطاع كبير منهم