أزمة إعلانات جوجل فرصة كبيرة لشبكات التلفزيون ونكسة للتسويق الإلكتروني

تتواصل أزمة إعلانات جوجل التي لم يتم حلها إلى الآن، وبالنسبة للمعلنين فبعد ايقاف حملاتهم الإعلانية على يوتيوب وايضا مواقع الإنترنت التي تعتمد على الشبكة الإعلانية للشركة في بث الدعايات والربح منها، يبحث هؤلاء عن بدائل قوية. أول اسم ستفكر فيه هو فيس بوك، لكن

جوجل يوتيوب ما بين سندان المعلنين ومطرقة الناشرين

تؤمن شركة جوجل بأن الويب مفتوح لجميع أصناف البشر وكافة وجهات النظر، وأن منصتها يوتيوب ومواقع الويب الأخرى لا يمكنها أن تحاربها بسبب اختلافها معها في وجهات النظر التي تروج لها، وهي تنظر إلى ذلك ليس فقط من إيمانها بحرية التعبير بل أيضا من مصلحتها

المعلنون يحاولون إضافة موقع Breitbart إلى القائمة السوداء وجوجل يفشل!

نواصل نشر المزيد من المقالات والقصص حول أزمة إعلانات جوجل المتواصلة، وهذه المرة قصة تنشرها نيويورك تايمز خلال الساعات الماضية عن هذه القضية تبين كيف أن جوجل تفشل في فلترة المواقع التي تظهر عليها الإعلانات. بعد الإنتخابات الأمريكية ونجاح دونالد ترامب فيها تأكد أن موقع

السمعة مهمة للعلامات التجارية والشركات في الحملات الإعلانية

لا يتعلق نجاح الحملة الإعلانية على جوجل Google AdWords وفيس بوك وياهو ومايكروسوفت بينج وبقية المنصات الإعلانية على الإنترنت في تحقيق عدد جيد من المشاهدات والنقرات على رابط شراء المنتج وأيضا التحويلات وعمليات الشراء واكتساب المزيد من جمهور المنافسين. بالنسبة للشركات والعلامات التجارية فإن ميزانياتها

أزمة إعلانات جوجل: خسارة 31 مليار دولار والمعلنين الكبار يواصلون الإنسحاب

قصة أزمة إعلانات جوجل مستمرة للأسف، ويبدو المعلنين أكثر تشددا في موقفهم ضد جوجل، والأمر يتعلق بخوفهم على سمعتهم خصوصا إذا كانت تظهر إعلاناتهم على الأخبار المزيفة ومقاطع الفيديو التي تحض على الكراهية والإرهاب فهم كأنهم يمولونها ويشجعون صناع تلك المحتويات ومن يقفون وراءها. جوجل

أزمة إعلانات جوجل تصبح عالمية: خسارة المعلنين AT&T و Verizon

رغم اعتذارها لأكثر من مرة على ألسنة مسؤوليها في أوروبا وإعلانها عن توجهها لإصدار سياسات إعلانية جديدة تناسب المعلنين، يبدو أن هؤلاء لا يثقون بشركة جوجل ويشعرون بأنها مجرد تطمينات لن تتحول إلى أفعال. في وقت متأخر من ليلة أمس تأكد رسميا إقدام عملاقي الإتصالات

صاحبة قناة يوتيوب تحارب العنف ضد النساء تشتكي من إعلانات جوجل

يبدو أن الضغوط الهائلة التي تتعرض لها جوجل خلال الأيام الأخيرة بخصوص عرض الإعلانات على مقاطع يوتيوب مخالفة، سيدفع ثمنها الناشرين بالأساس وقد بدأت تظهر النتائج مبكرا حيث الرقابة ستكون متشددة على وضع الإعلانات في المقاطع. الشركة تراجع في العادة مقاطع الفيديو قبل أن تؤكد