أسئلة وأجوبة قبل انقسام بيتكوين وولادة Bitcoin Gold

استعد لانقسام جديد لعملة بيتكوين الرقمية، نعم إنه الانقسام الثاني بعد الأول الذي حدث خلال أغسطس المنصرم ونتج عنه ولادة بيتكوين كاش في 1 أغسطس 2017. بعد أن كان انقسام هذه العملة للمرة الثانية مجرد شائعات تطرقنا إليها في مقال سابق بعنوان “نوفمبر قد يشهد

من مصر إلى المغرب: 3 أسباب لتبني تعويم الدرهم المغربي وتجنب التأجيل المؤلم

كان من المفترض مباشرة بعد عيد الأضحى أن يخوض المغرب إصلاحات عملته وسياسته النقدية، وكان بنك المغرب أو ما يدعى البنك المركزي مستعدا لتبني تعويم الدرهم المغربي التي أعلن عنها سابقا، غير أن رئيس الحكومة سعد الدين العثماني فاجأ الجميع برفضه إعطاء الضوء الأخضر لبدء

10 ضربات قاسية من الأزمة الإقتصادية لكل من مدريد و برشلونة

أعلنت كتالونيا الإنفصال عن اسبانيا بشكل ضمني وتم التوقيع خلال الساعات الماضية على وثيقة لاستقلال الإقليم الغني اقتصاديا. في هذا الوقت لا يبدو أن خلاف مدريد وبرشلونة يتجه إلى نهاية مرضية للجميع، فلا يزال الطرفان يترشقان بالتصريحات وقد أرسلت مدريد قوات الأمن إلى برا وقطعا

الريبل Ripple أفضل عملة رقمية في مواجهة أزمة بيتكوين في الصين

تشكل أزمة بيتكوين في الصين فرصة كبيرة لمعرفة العملات الرقمية القوية من الضعيفة، واستخلاص الدروس العظيمة التي تتركها الأزمات عادة والتي من شأنها أن تساعد المستثمرين على اتخاذ أفضل القرارات مستقبلا لتحقيق نتائج أفضل. كافة العملات الرقمية عادت إلى الوراء بعد الأخبار السلبية التي تطرقنا

أزمة بورصة الصين 2015: الأسباب والخسائر وكيف قتلتها الحكومة في 27 يوما فقط؟

كانت الصين أول دولة في العالم تتمكن من تجاوز عواقب الأزمة المالية لسنة 2008 رغم أنها تضررت من تراجع التجارة العالمية خلال الفترة التي تلت الكارثة التي انطلقت فصولها من وول ستريت. وانتقلت مباشرة من المرتبة الثالثة عالميا على مستوى الإقتصاد إلى الرتبة الثانية متجاوزة

أهلا emCash أول عملة رقمية قانونية من حكومة دبي

العملات الرقمية تتمدد وتكتسب دعما جماهيريا متناميا و الإتجاه الآن هو كسب اعتراف الحكومات بها وتقنينها لتجنب سيناريو حرب الصين على بيتكوين “المشبوهة” في نظر الحكومة الصينية. الإمارات التي يتواجد فيها بنك أبوظبي الوطني والذي قرر اعتماد تقنيات الريبل Ripple الشركة المطورة لثالث أكبر عملة

البورصة المصرية تحلق عاليا نحو القمر وتبهر المستثمرين حول العالم

من قرأ سابقا مقال “وداعا أزمة 2008: النظام المالي حصان قوي والأمم المتحدة قلقة على الإقتصاد العالمي“، سيفهم بطريقة أو أخرى أن البورصات لا تعبر عن واقع الإقتصاد، لذا لا مجال للفلسفة والتذكير بأن ديون مصر في تزايد، وأن البطالة مستفحلة والتجارة راكدة وأن القاهرة