5 خطوات عليك فعلها ليكون صباحك أكثر إنتاجية

office omployer
فترة الصباح في العمل هي التي تحدد طبيعة يومك ، إجعلها إنتاجية و سيكون يومك مليئا بالنتائج !

الصباح هي الفترة المهمة في حياة الإنسان العملية و التعليمية ، و هي المدة التي يكون فيها العقل الإنساني في أوج نشاطه و قوته و قدرته الكبيرة على الإستيعاب و التفكير و الإبداع ، و العمل خلال تلك الفترة يجب أن يكون أكثر إنتاجية من بقية فترات النهار و المساء .

لكن للأسف أغلبية العاملين على الويب يفضلون قضاء الليل في العمل و النوم في الفترة المهمة بحياة الإنسان ، لهذا تبدوا الحياة مملة بالنسبة لهم ما يؤثر على الفكر و الإبداع بشكل سلبي .

و العيش عكس الطبيعة و قوانين الحياة يشكل خطرا على المسيرة العملية للشخص أو للفرد أو حتى للمؤسسات التي تعمل ليلا و تتوقف نهارا عن ذلك ، هذا إلا في حالات خاصة جدا يكون فيها الأمر ضروريا .

و لكونك رائد أعمال أو شخص يعمل بشكل حر على الويب أو حتى شاب يتعلم كيف يجني لقمة عيش من تلك الميادين يأتي هذا المقال ليقول لك … إهتم بفترة شروق الشمس و بداية الحياة اليومية !!!

و لكي يكون صباحك أكثر إنتاجية ، دعنا نتعرف معا على خمسة خطوات يجب أن تحفظها عن ظهر قلب و تعمل بها لترى نتائج أفضل في ما تقوم به .

 

1- صباح بلا فطور … مجرد مضيعة للوقت

صباح بلا فطور ... مجرد مضيعة للوقت

الفطور يعطي الطاقة الكافية للجسم من أجل العمل لمدة طويلة طيلة اليوم ، و الشروع في العمل دون تناول الفطور أو تجاهل الأمر هو مضيعة للوقت ، ربما قد تعمل في البداية بشكل جدي و إنتاجي لكن بعد ساعة أو ساعة و نصف ستدرك أن معدتك بحاجة للأكل و هنا تبدأ رحلة تضييع الوقت و الخروج من المكتب في وقت لا يزال العمل في بداياته .

لهذا ننصحك بوجبة الفطور التي يتفق الأطباء و المتخصصين في الصحة بأنها أهم وجبة في اليوم يتهاون فيها الكثيرين من الناس ما يجعل إنتاجيتهم طيلة اليوم ضعيفة .

 

2- تخلص من الإزعاج … لا رسائل لا مكالمات

التهوية مهمة في المكتب

 

المكالمات الهاتفية و حتى قراءة رسائل البريد كل صباح يستهلك وقتا كبيرا من وقت العمل ، ما يجعل الإنتاجية قليلة جدا أو منخفضة ، لهذا ينصح الخبراء بعدم الإطلاع على البريد الإلكتروني على الأقل في الساعات الأولى للعمل يمكنك فعل ذلك في وقت الظهيرة أو تخصيص موظف للقيام بذلك و مراقبة الرسائل التي تأتي لمؤسستك في الشبكات الإجتماعية مع الرد على المكالمات الواردة .

 

3- ضع جدولا لما تود القيام به في الليل أو بعد الإنتهاء من العمل

أكبر خطأ يقع فيه الكثيرين من الناس هو بدأ يومهم بالتخطيط ما يجعل ساعة من الزمن تذهب في التفكير و رسم الجداول و ملء الخانات بينما الواجب في هذه الحالة هو البدء في التفيذ فلا وقت للتفكير صباحا مع الطلبيات و المهام التي تنتظر أن تنجزها.

لهذا ننصح دائما بالتخطيط لما ستقوم به بعد إنتهاء العمل و يتم ذلك على الأغلب ليلا لتستيقظ و تعرف مسبقا ما هي الأعمال التي تنتظر منك تنفيذها و إنجازها .

 

4- إعمل في مكان منظم و نظيف

إعمل في مكان منظم و نظيف

المكاتب و الأماكن التي تتميز بالفوضى لا تعطي الراحة الكافية للعاملين فيها ما يجعل الإنتاج و حتى الجودة متدنية في العمل ، و لعل النظافة و التنظيم من أهم الأمور التي يشترط دائما أن تكون في المكاتب و أماكن العمل و غيابهما يجعل الأمر كارثة ، لهذا إذا كنت تعمل في مكان فوضوي ننصحك بتخصيص وقتا مهما بعد العمل للتنظيف و التنظيم و إعادة الحياة لمكان العمل .

 

5- التهوية مهمة في المكتب

التهوية مهمة في المكتب

الأنسجة و الخلايا الدماغية تحتاج إلى الأوكسجين و هذا لن يأتي إلا من التهوية الصحيحة بمكتب عملك ، و غياب التهوية أو قلتها بالمكتب يعرضك فعلا لمشاكل في التفكير و حتى الإبداع و تنفيذ المهام بكل حيوية ، من هذا المنطلق كان وجود نافذة أو عدة نوافد بالمكتب أو مكان العمل أمرا ضروريا بل و شرطا عالميا لتتحقق المعايير الدولية للعمل الصحيح .

 

خلاصة المقال :

هناك حقيقة واحدة يجب أن تعرفها عن الفترة الصباحية ، إذا كانت جيدة و بها إنجازات في العمل فإن اليوم كله يكون سعيدا و مهما ومليئا بالإنجازات ، و غيابها في تلك الفترة يجعل يومك سيئا و عملك غير إحترافي حتى و إن قضيت المزيد من الساعات في العمل محاولا تحقيق أي شيء.

لماذا لا تبدأ يومك باكرا و تتوقف عن السهر ؟

2 thoughts on “5 خطوات عليك فعلها ليكون صباحك أكثر إنتاجية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *