5 أخبار سيئة حول آيفون 8 وتسريبات محزنة لعشاق آبل

هل ستصدمنا آبل مجددا؟

فيما ينتظر عشاق آبل مؤتمرها القادم خلال سبتمبر كما اعتدنا منها كل عام وهذا للكشف عن آيفون 8، جديد كليا وبمزايا خارقة وبتصميم مختلف وكل شيء فيه يؤكد على أن العملاقة الأمريكية لا تزال مبدعة ويمكنها أن تقدم الكثير، نحن نواصل متابعة الشائعات والتسريبات التي تتحدث عن هذا الجهاز المثير للأنظار.

وفيما خيب آيفون 7 آمالنا بشكل صريح العام الماضي، وجاء امتدادا لجيل آيفون 6 و 6 اس مع بعض التحسينات والمميزات الجديدة، وهو ما أثر في مبيعات هواتف آيفون التي تواصل التراجع باستمرار، يعد الجيل القادم مهما للغاية بالنسبة للشركة للخروج من حالة عدم اليقين بقدرتها للمنافسة بقوة والبقاء في الصدارة.

وما نعرفه حاليا أن تطوير وصناعة آيفون 8 ليست سهلة وهي قصة مليئة بالتحديات لمختلف الأقسام والمهندسين والمسؤولين المشاركين في هذه المهمة.

الشائعات والتسريبات التي حصلنا عليها جزء منها وردي مبشر بالخير، لكن الجزء الأكبر سوداوي قاتم يبشر باستمرار أزمة مبيعات آيفون لفترة طويلة جدا.

في هذا المقال سنتطرق إلى بعض الشائعات والتسريبات التي لا تصب في صالح آيفون 8.

 

  • مشاكل في توريد شاشات OLED قد تؤدي إلى الإبقاء على شاشات LCD

لطالما اعتمدت آبل على شاشات LCD في هواتف آيفون، والمطلوب منها الترقية إلى نوعية أفضل في هذا الجيل لأن الحالية لم تعد صالحة للمستقبل.

الحل هي شاشات OLED وهو ما أكدته 99 في المئة من الشائعات وتوافقت عليه المواقع التقنية، وأشار مسؤولين في شركة شارب إلى أن آبل ستعتمد هذه الشاشات في آيفون 8 وهي من الشركات التي تنتج هذه الشاشات للهواتف الذكية وستكون مشاركة في تزويد آبل بالكمية المطلوبة.

حسب علمنا تحتاج الشركة الأمريكية إلى 100 مليون نسخة على الأقل قبل نهاية هذا العام وهي كمية لا تستطيع مصانع شارب و إل جي توفيرها، وحتى بمعية العديد من الموردين هذا الرقم صعب للغاية.

لكن أكدت العديد من التقارير أن الشركة الأمريكية لجأت إلى منافستا الكورية سامسونج والتي تملك أكبر مصانع لإنتاج هذه الشاشات ويمكن أن توفر نسبة ضخمة من العدد المطلوب.

إقرأ أيضا  5 أسباب ستمنع Sony Xperia Z3 من النجاح في الأسواق

وليس مستبعدا في حالة فشل الشركة في الحصول على الكمية المطلوبة توفير هذه الشاشة في النسخة الأكبر من آيفون 8 والابقاء على شاشات LCD في النسخة الرئيسية أو ربما الابقاء على هذه الأخيرة في كل الإصدارات القادمة خريف هذا العام.

 

  • الفشل في إدراج ماسح البصمة في الشاشة وارد جدا

حاولت سامسونج ادراج ماسح البصمة في الشاشة بعد حذفها زر الرئيسية في الواجهة الأمامية وفشلت، وها هي منافستها الأمريكية تحاول القيام بنفس الأمر وهي تفشل.

أحدث تقرير صادر منذ ساعات يؤكد أن آبل لم تنجح إلى الآن في ادراج هذه الميزة بالشاشة ومن المفترض أن يدخل آيفون مرحلة الإنتاج خلال اغسطس القادم، إن كانت الشركة تخطط لإصدار آيفون 8 خلال سبتمبر القادم، لكن وفقا لهذا التقرير هناك تأجيل محتمل للهاتف إلى نوفمبر القادم ناهيك عن إمكانية الفشل في إدراج ماسح البصمة في نهاية المطاف.

هناك تقارير تؤكد أنه سيتم حذف ماسح البصمة وتعويضه بماسح قزحية العين، ويبدو أنها الخطة ب للشركة وهذا سيكون مخببا لكثيرون ممن يفضلون ميزة ماسح البصمة.

الإخفاق قد يعني أيضا بقاء زر الرئيسية في الواجهة الأمامية أو حذفه ونقل ماسح البصمة إلى الجهة الخلفية، وفي كل الأحوال السيناريوهات المرتقبة عند الفشل مخيبة.

 

  • طرح آيفون 7 اس عوض آيفون 8

منطقيا من اللازم أن نرى هذا العام آيفون 7 اس، لكن بمناسبة مرور 10 سنوات على إصدار أول آيفون، ولأن آيفون 7 الحالي ليس جيلا جديدا فإن طرح 7 اس ستكون ضربة قاصمة لمعنويات المراهنين على شي جديد من الشركة.

في هذه الحالة سيأتي الجهاز بنفس التصميم السابق وغالبا لن يتم حذف زر الرئيسية وقد تبقى أيضا شاشات LCD والتحسينات ستكون تقنية على مستوى المعالج والمميزات الأخرى الداخلية، يا لها من خيبة لجمهور الشركة، وبالطبع أراهن في هذه الحالة على استمرار أزمة مبيعات آيفون لعام إضافي.

 

  • أسعار نارية لا تحترم القدرة الشرائية للأغلبية

لنفترض ان آبل نجحت في تزويد آيفون 8 بماسح البصمة في الشاشة وهذه الأخيرة من نوع OLED وتم تغيير التصميم وادراج أفضل المميزات، كم سيكون سعر الهاتف في نظرك؟

إقرأ أيضا  4 أسباب تجعل الهاتف Galaxy Alpha من سامسونج خيارا جيدا الأن

المحللين يؤكدون أن سعر الجهاز سيبدأ من 1199 دولار إلى 1249 دولار بالنسبة لنسخة 64 جيجا بايت وبالنسبة لنسخة 256 جيجا بايت ستتوفر بسعر يبدأ من 1299 دولار حتى 1399 دولار.

هل أنت مستعد لتدفع هذا الثمن المرتفع لشراء هاتف آيفون؟ أراهن أن معظم عشاق آبل لن يقدروا على دفع ثمن الهاتف وسيكون انتكاسة قوية بالنسبة لأنصار الشركة.

آبل اعتادت على هامش ربح ممتاز وهي لا تلتفت إلى المطالب المتكررة من عشاقها بإصدار هواتف آيفون بأسعار معقولة وتنافسية، لذا الأسعار الساخنة منها مرتقبة ومتوقعة.

 

  • تأجيل آيفون 8 حتى نوفمبر القادم

يجمع فئة كبيرة من المحللين على أن آبل لن تستطيع الخروج بهاتف آيفون 8 في الموعد المحدد وهو طرحه في الأسواق خلال وقت متأخر من سبتمبر، وهذه أول مرة سيتم تأجيل هذه الخطوة حتى نوفمبر.

عملية التأجيل سيعقبها وصول متأخر للهاتف إلى بقية الأسواق العالمية، ومنها دول في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ناهيك عن تأثير ذلك على النتائج المالية للشركة والتي ستكون سلبية بمقارنتها مع نفس الفترات من العام الماضي خصوصا الربع الأول من سنتها المالية التي تبدأ أكتوبر والتي لن تكون جيدة كما هو الحال في السنوات الماضية.

 

نهاية المقال:

الخلاصة يا سادة أن التسريبات والشائعات التي حصلنا عليها لا تبشر بإنفراج قريب لأزمة مبيعات آيفون التي ستستمر على الأقل حتى سبتمبر 2017، آيفون القادم يواجه الكثير من المعضلات والتحديات التي تعرضه للفشل، ومن المنتظر أن يكون أغسطس القادم حاسما لأهم ميزة سيحملها هذا الهاتف فشلت سامسونج هي الأخرى في ادراجها في جالكسي اس 8 والخافي أعظم.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *