4 أساسيات لسمعة جيدة في العمل الحر

freelance-blogging
كسب السمعة الجيدة بحاجة لوقت طويل

السمعة هي واحدة من أهم الأمور التي تحدد ثقة الناس بك و معالم صورتك أو صورة شركتك أمام العالم، بناءها في عالم الأعمال هو أمر ملزم لنمو شركتك و أعمالك التجارية و في العمل الحر يحتاج المستقل إلى كسبها.

أن تكسب سمعة جيدة في العمل الحر لا يمكن أن يحصل بين ليلة و ضحاها و هي مسيرة شاقة تحتاج منك إلى جدية لكسبها و عند حصول ذلك تحتاج إلى جهود للحفاظ عليها فإذا ضاعت منك مهدت الأبواب لتجاهلك من العملاء و تراجع المبيعات و الأرباح.

يتساءل المستقل كما أنت الآن: كيف يمكنني كسب سمعة جيدة في هذا العمل و الفوز بثقة العملاء الذين سيحرصون هم بدورهم على تسويق التعامل معي و اقتراحي على أصدقائهم و الباحثين عن خدماتي؟ الجواب الكامل في هذا المقال.

 

  • التعامل الجيد مع العملاء.

لا يمكنك كسب احترام العملاء من خلال التعامل اللاأخلاقي و المتجلي في الأسلوب السيء في الكلام و إطلاق الشتائم أثناء التعامل معهم أو من خلال سلوكيات مشابهة.

يحتاج منك العملاء إلى تعامل جيد يحترمهم، تفهم مطالبهم و حاول أن تشرح لهم بوضوح الخدمة التي تقدمها و في حالة تعذر عليك تقديم خدمة معينة بالمواصفات التي يريدونها اعتذر عن فعل ذلك و لا تأخد المشروع للعمل عليه.

حاول ان تكون هادئا و تعامل بشكل موضوعي مع المشكلات التي يخبرك بها العميل و جدية أكبر في إصلاحها و معالجتها و ليس أن تتذمر من الشكايات.

 

  • الصدق و الإبتعاد عن المبالغة

لقد سبق لي و تعاملت مع مستقلين كلفتهم بأعمال و بالسعر الذي اقترحوه علي لكنني لم أحصل منهم على العمل الذي يرضيني و بعد الحديث معهم اكتشفت أنهم لا يحترفون عملهم و أنهم أخدوا مشاريعي بغاية الربح و ليس لأنهم قادرين على تنفيذه.

ما المشكلة في إخبار العميل من البداية و قبل أن تبدأ المعاملة بأن المواصفات التي يريدها في الخدمة لا تستطيع تقديمها له؟  الأمر لا يقلل من شأنك كما تتخيل بل يزيدني كعميل إحتراما لك و بطبيعة الحال سأكون سعيدا في التعامل معك بخصوص الخدمات التي احتاجها و تتقنها المهم أنك صادق معي.

 

  • التسعير المعقول

عندما تقدم خدماتك بسعر زهيد للغاية كما يتعمد البعض ستحصل بالفعل على الكثير من العملاء لكن بذات الوقت ستظل سمعتك في الحضيض.

إقرأ أيضا  في العمل الحر كن الأفضل و ليس الأرخص

هناك اعتقاد صحيح لدى العملاء مفاده أن الخدمات الرخيصة عادة ما تكون جودتها أقل بكثير من الخدمات المكلفة و هي الحقيقة التي خلصت إليها شخصيا من خلال تعاملي مع المستقلين.

السعر الزهيد هو أسلوب يمكنك استخدامه في البداية لكسب الخبرة و بناء قاعدة جمهورك و من بعد عليك أن ترفع الأسعار لما هو طبيعي على الأقل.

 

  • الجودة ثم الجودة

عليك أن تهتم بجودة خدماتك لتنال إعجاب العملاء فيتعاملون معك مرات و مرات و يقترحونها على أصدقائهم و الباحثين عنها.

تحسين الجودة من وقت لآخر هو أمر مطلوب و علينا جميعا كمستقلين التفكير في الأمر بذات الوقت عليك أن تقدمها حسب نفقات العميل حيث الخدمة 1 أكثر رقيا من الخدمة 2 الأقل ثمنا و هكذا.

المهم أن لا تكون هناك مشاكل بخدماتك و أن تساعد العميل قدر المستطاع لتحقيق أهدافه.

 

نهاية المقال:

كلما نفدت خدمات ناجحة بجودة عالية و وفق تعامل جيد و صادق مع العملاء و بسعر معقول يحترم الصناعة و يقدر جهودك كلما كسبت سمعة جيدة في العمل الحر، أما المستقل الفاشل فهو يقوم بعكس هذا الأمر تماما و سريعا ما ينسحب من السوق.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *