يوتيوب المدفوع و اجبار أصحاب القنوات للإشتراك : حقيقة أم كذبة ؟

yt-subscription-1
يوتيوب يسعى إلى المزيد من المال لأجله و لأجل أصحاب القنوات !

تسعى جوجل كأي شركة في العالم زيادة ايراداتها و بالتالي أرباحها و السعي للمزيد من النجاحات و هو أمر جد عادي للغاية ، و هي صاحبة يوتيوب الذي يعد المنصة رقم 1 في العالم لمشاهدة و مشاركة الفيديوهات في كل نواحي الشعبية و الشهرة و جودة الإستخدام .

و تعتبر هذه المنصة خيارا رائعا لمنشئي المحتوى المرئي الذين يربحون من المحتوى الخاص بهم و من قنواتهم التي ينشئونها و يربطونها بإعلانات ادسنس ضمن مبدأ مشاركة الأرباح حيث يحصل جوجل و يوتيوب على حصة و أخرى للمستخدم صاحب المحتوى المسموح باستثماره .

غير أن ما لا يعرفه أصحاب القنوات و أغلب القراء هو أن جوجل يجني الكثير من الايرادات اعتمادا على هذه المنصة فيما صافي الأرباح بعد الدفع لأصحاب القنوات و فرق عمل يوتيوب مع التكاليف التشغيلية الأخرى تظل قليلة و لا تصرح عنها جوجل و إن كنا نعرف أن الايرادات السنوية لهذه المنصة تصل إلى 4 مليارات دولار أما صافي الأرباح فهو أقل بكثير !

هذه هي مشكلة يوتيوب الأن ، بالرغم من الشهرة الكبيرة و التواجد اليومي الهائل عليه و عدد المقاطع التي يتم رفعها يوميا فإن المشكلة ببساطة هي قلة أرباح جوجل منها و هذا ليس في صالحها و ليس في صالح أصحاب القنوات و إن كان الكثير منهم يحققون أرقاما مذهلة للغاية .

هذه المشكلة هي الدافع ليوتيوب و لجوجل بشكل عام للبحث عن حلول مقبولة لجني المزيد من الأرباح و الإستفادة القصوية منه ، لهذا أعتقد أن إطلاق نسخة مدفوعة يشترك فيها المستخدمين الذين يودون ذلك أمرا رائعا للغاية و إليك لماذا ؟

 

  • يوتيوب المدفوع حقيقة و ليست كذبة

youtube-paid

لا يمكننا إنكار هذا الأمر او التشكيك به ، هناك رسالة من فريق عمل يوتيوب تم إرسالها لبعض أصحاب القنوات المهمين و المشهورين .

الرسالة ببساطة تخبرهم أن فريق العمل بصدد العمل على نسخة مدفوعة من المنصة موجهة بالأساس للمنزعجين من الإعلانات و ستكون حلا عادلا لهم و بالنسبة لأصحاب القنوات سيقتسم معهم جوجل أرباح الإشتراكات حسب المشاهدات التي تتلقاها فيديوهاتهم من مستخدمي يوتيوب المدفوع .

إقرأ أيضا  5 خطوات لنجاح الحملات الإعلانية خلال الربع الرابع من كل عام

 

  • يوتيوب المدفوع حل لمشكلة الإعلانات و إزعاجاتها

هناك عدد كبير من مستخدمي يوتيوب يتضايقون من الإعلانات التي تظهر على مقاطع الفيديوهات سواء قبل بدايتها و التي ترغمك على مشاهدتها لعدد من الثواني أو حتى تلك التي تظهر على شكل بنر أثناء مشاهدة المقاطع إلى جانب الإعلان المربع الذي يظهر في قائمة اقتراحات المزيد من المحتوى لاستكشافه .

الحل بالنسبة لهؤلاء هو دفع اشتراك شهري أو سنوي و بالتالي ارتياحهم بشكل أكبر عند مشاهدة الفيديوهات و البقاء على المنصة لأطول مدة ممكنة عوض النفور منها أو محاولة استخدام تطبيقات و خدمات الطرف الثالت التي تمنع الإعلانات من الظهور أو عرض المحتوى بدونها و بالتالي تضرر منشئي المحتوى.

 

  • إرغام أصحاب القنوات للإشتراك في هذه النسخة … إشاعة !

هل رأيت رسالة جوجل أعلاه ؟ هل فيه كلام يشير إلى أنها ستقوم بإرغام أصحاب القنوات على الدفع و الإشتراك ؟ الجواب لا .

إذن من أين أتيت بهذا الكلام ؟ الجواب ببساطة يتجلى في اشاعة نشرتها بعض المواقع العالمية و العربية تحث مبرر ” وسائل إعلام مختلفة أشارت إلى ذلك” !

ما دام الأمر تقارير صحفية في مواقع معروفة بأنها تلعب على نشر تقارير مغلوطة و اشاعات من أجل جلب الزيارات فلماذا الخوف ؟ أعتقد أنها إشاعة على الأقل ما دام جوجل لم تؤكدها .

 

نهاية المقال :

نسخة يوتيوب المدفوعة لا تستدعي كل هذا الهرج و التخوفات ، الأمر جد عادي و يصب في صالح أصحاب القنوات و المستخدمين الذين يكرهون الإعلانات إلى جانب يوتيوب الذي سيحل مشكلة قلة أرباحه .

أرأيت ؟ جانب من هذه الأخبار صحيحة و الجانب الاخر مجرد اشاعات .

One thought on “يوتيوب المدفوع و اجبار أصحاب القنوات للإشتراك : حقيقة أم كذبة ؟

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *