مراجعة سامسونج Galaxy S6 : واحد من أفضل هواتف 2015

مراجعة سامسونج Galaxy S6 : واحد من أفضل هواتف 2015
جالكسي اس 6 واحد من أفضل هواتف 2015

محطة جالكسي اس 5 المأساوية لسامسونج دفعتها للتفكير بشكل كلي في استراتيجيتها الخاصة بقطاع الموبايل الذي لا تزال فيه من أهم اللاعبين بالسوق، و بلا شك الشركة الكورية لا تريد السقوط مجددا في نفس الخطأ فجاء “جالكسي اس 6” Galaxy S6 ليكون أول ترجمة للوعود التي أطلقتها في وسائل الإعلام نهاية العام المنصرم.

لا تريد سامسونج أن تكون نوكيا التالية، الشركة الفنلندية بعد 15 سنة تقريبا من تفوقها و ابداعها أصيبت بالجمود و بمرض إغراق السوق بمنتجات متشابهة في كل الجوانب تقريبا ما أصاب العالم بالملل من أجهزتها و انتهت قصتها بقيام مايكروسوفت بشراءها بعد سنوات من المعاناة و التراجع.

إذن هاتف Galaxy S6 ليس مجرد هاتف أخر من سامسونج لكسب المبيعات و تقديم تجربة أفضل للمستخدمين بل هو جهاز مصيري قادر على تحديد مستقبل سامسونج موبايل خلال الأسابيع و الأشهر القادمة.

في هذه المراجعة المفصلة سنحاول التطرق إلى هذا الجهاز بتفصل أعمق لنعرف فعلا إن كانت سامسونج قد غيرت من فلسفتها أم أنها أصدرت لنا جهاز أخر ليكون مجرد خيار أخر لا غير.

 

– هيكل خارجي عالي الجودة و تصميم أنيق

الجيل السابق و الأجيال الفائتة من جالكسي كانت تأتي بإطار و هيكل بلاستيكي، هواتف سامسونج عادة ما تأتي بجودة تصنيع رخيصة تعطي شعورا سيئا لمن قام بشراءها خصوصا و أنها تتوفر بأسعار باهضة مقارنة بالمنافسين.

من الوهلة الأولى لفتح علبة الهاتف Galaxy S6 ستجد أنه راقي بكل ما للكلمة من معنى سواء في حالة كان موضوعا على الطاولة أمامك أو عند حمله و لمسه.

يأتي الجهاز بطبقة زجاجية من الجهة الأمامية و الخلفية مغطاة بطبقة الحماية Gorilla Glass 4 الأحدث و الأقوى فيما الإطار مصنوع من المعدن.

و حافظ الجيل الجديد على بعض ملامح جالكسي اس 5 لكن حجم التحسينات التي طرأت على مختلف التفاصيل المظهرية تجعله مثيرا للإنتباه و غير ممل.

يزن هذا الجهاز حوالي 138 جرام فيما نجد أنه مزود بزر رئيسية يدعم التعرف على البصمات، ماسح البصمة في هذه النسخة أصبحث محسنة أكثر خصوصا و أنه تم تكبير زر الرئيسية و هو ما يسمح له بقراءة البصمة من أي زاوية بسهولة.

 

– شاشة جيدة و واجهة TouchWiz محسنة

شاشة جيدة و واجهة TouchWiz محسنة

تعلم سامسونج جيدا أن شاشة بحجم شاشات الهواتف اللوحية ليس مفضلا لدى الجميع، لهذا فقد اتجهت إلى حجم 5.1 إنش مع هذه النسخة بالضبط مقدمة شاشة Super AMOLED تدعم 16 مليون لون و بدقة 2560 في 1440 بيكسل بكثافة 577 بيكسل لكل إنش.

تسمح لك شاشة هذا الجهاز بمشاهدة الأفلام المفضلة بدقة عالية كما يمكنك اللعب على الجهاز و استخدام اصابعك بكل ارتياح على المساحة الواسعة للجهاز، و في حالة وضعها تحث أشعة الشمس مباشرة فسيكون بإمكانك رؤية المحتويات و العناصر بكل وضوح.

إقرأ أيضا  خطوات عمل ساعة ذكية أو أي منتج ملموس ناجح

الجهاز يعمل بنظام الأندرويد الخامس و قد حصل على تحديث 5.0.2 الذي تمكن من إصلاح الأخطاء التقنية التي جاءت في نسخة النظام من جوجل و منها استهلاك الذاكرة العشوائية بشكل مفرط.

تلك الأصوات المزعجة التي تأتي عادة مع واجهة TouchWiz لم يعد لها وجود في هذا الهاتف إلى جانب إمكانية الولوج إلى تطبيق الكاميرا بسرعة كبيرة حيث نجد ايقونة الكاميرا و جهات الإتصال في أسفل شاشة القفل مع ورود التنبيهات التي تأتي في الأعلى بصورة منظمة و واضحة.

مختلف التطبيقات الخاصة بالشركة الكورية تم تحسينها و منها S Health فيما تم تفعيل خدمة الدفع الإلكتروني عبر الموبايل سامسونج Pay ، و يأتي الجهاز أيضا بعدد من الثيمات المختلفة لا يتجاوز عدداه 12 ثيم و و كل واحد منها بخطوطها الخاصة و الأيقونات التي تميزها عن الأخرى.

الكثير من الحركات التي كانت تزعج المستخدمين في واجهة TouchWiz تم إزالتها، لقد أصبحث الواجهة نظيفة و خفيفة أكثر.

 

– أداء ممتاز بفضل معالج متفوق

 أداء ممتاز بفضل معالج متفوق

سامسونج تفادت استخدام أحدث معالجات كوالكوم في جالكسي اس 6 لأنها تملك معالجا أفضل من ناحية الأداء و القدرات التي يضيفها لجهازها، معالج Exynos 7420 متفوق على كل المنافسين بلا منازع و اختبارات المعالجات تثبت لنا أنه الأفضل مقارنة بالنسخ الأخرى التي تستخدم في الهواتف المنافسة.

جالكسي اس 6 الأفضل

ما يوفر أيضا الأداء الممتاز لهذا الجهاز هي الذاكرة العشوائية ذات المساحة الكبيرة المحددة في 3 جيجا بايت تسمح للمستخدمين بفتح أكثر من تطبيق و تنفيذ عمليات متعددة و مهام مختلفة في آن معا.

منصات اختبار مختلفة بما فيها antutu صنفته الرقم 1 في العالم على مستوى الأداء و القدرات مقارنة بكل منافسيه.

معالج الرسوميات من نوع Mali-T760MP8 يساعد أيضا الجهاز على تشغيل الألعاب بكفاءة عالية و تقديم جودة مشاهدة جيدة لكنه أقل أداء من معالج Adreno 430 الموجود في إتش تي سي وان إم 9

معالج الرسوميات من نوع Mali-T760MP8

على مستوى المساحة التخزينية نجد أن سامسونج قامت بتوفير الجهاز وفق ثلاثة نسخ مختلفة من حيث قدراتها التخزينية الأولى هي 32 جيجا بايت و الثانية 64 جيجا بايت ثم الثالثة بمساحة 128 جيجا بايت و كلها لا تدعم بطاقة التخزين الخارجي و هي السياسة التي تتبعها عادة آبل في هواتف آيفون.

 

– كاميرا متفوقة على المنافسين

مقارنة بين آيفون 6 بلس و جالكسي اس 6

مقارنة بأجهزة آيفون التي تعد الأفضل على مستوى الكاميرا في العالم فإن Galaxy S6 يأتي بكاميرا خلفية بدقة 16 ميغا بيكسل بينما الأخرى مزودة بكاميرا بدقة 8 ميغا بيكسل.

الفرق ليس كبيرا بينهما و هذا يعطينا تأكيدا على جودة كاميرا آيفون 6 بلس فيما النتيجة الأفضل هي لصالح اس 6.

إقرأ أيضا  مراجعة جالكسي نوت 7: قنبلة ذكية جلبت العار لسامسونج

تم اختبار هذه الكاميرا في أكثر من وضعية و ظروف مختلفة في الأماكن المظلمة إلى شبه ذلك و يظهر لنا تفوق Galaxy S6 على المنافسين بوضوح و قد فاز الجهاز في 7 صور تم إلتقاطها بواسطته مقارنة بخمسة صور تفوق فيها غريمه آيفون 6 بلس من أصل 11 مقارنة.

GalaxyS6-vs-iPhonePlus-Cameras-9_w_600

الكاميرا الأمامية التي يقدمها الجهاز الكوري تأتي بدقة 5 ميغا بيكسل و هذا دليل واضح على اهتمام سامسونج بفئة عشاق التصوير الذاتي مع هذا الجهاز و التي يمكنك استخدامها في الدردشة المرئية أيضا مع الأصدقاء و الأحباب.

 

– بطارية أقل من المستوى المتوقع

بطارية أقل من المستوى المتوقع

يأتي Galaxy S6 ببطارية ذات سعة 2550 ميلي أمبير و هي أقل حجما من بطارية جالكسي اس 5 التي تصل سعتها إلى 2800 ميلي أمبير.

المشكلة نظريا لا تكمن هنا فلا بأس من تقديم هاتف ذكي بهذه السعة بشرط أن يكون المعالج و الشاشة و المكونات الأخرى اقتصادية في استهلاك الطاقة الكهربائية و يبدوا أن مكمن العطب هي الطاقة التي تحتاجها هذه العناصر للعمل و هو ما لا يساعد حياة البطارية.

الجيل السابق أفضل منه في مدة العمل دون الحاجة للشحن بفارق 24 دقيقة فيما نوت 4 و إس 6 إيدج مع إكسبيريا زد 3 هي من أفضل الهواتف الذكية على هذا المستوى و يظهر Galaxy S6 أمامهم بمظهر الهاتف الناقص.

على مستوى مدة الشحن يعد هذا الهاتف الأسرع من بين منافسيه عندما يتعلق بهذه النقطة بالضبط و هذا جيد للمستخدمين الذين لا يحتملون الصبر لساعات طويلة من أجل عملية الشحن أو قد لا تسمح الظروف لهم بذلك.

 

خلاصة المراجعة:

قدمت سامسونج أفضل ما لديها في Galaxy S6 من أجل تخطي أخطاء الماضي مع الهواتف السابقة التي تسببت في تراجع مبيعاتها، لكن كان عليها أن تهتم أيضا بالبطارية و تحاول الحفاظ على ميزة بطاقة التخزين الخارجي.

الهاتف بلا شك هو من أفضل هواتف 2015 و يمكنك شراءه و الاستمتاع بتجربة استخدام أفضل، إنه هاتف متكامل يستحق التجربة.

إذا نجحت الشركة الكورية في تسويقه و تغيير الفكرة السيئة الشائعة حاليا عن هواتفها فسيكون له تأثير إيجابي على المبيعات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *