مراجعة آيفون 6S: الرائع و السيء في آيفون واحد

iphone_6s
استطاع أن يجمع بين الجيد و السيء و فشل في أن يكون مثاليا

بعد عام عن الجيل السابق من آيفون تعود إلينا آبل بجيل جديد من هواتفها الذكية، مجددا نتكلم عن هاتفين فقط ستنافس بهما طيلة هذا العام حتى سبتمبر القادم و لعل آيفون 6S  هي النسخة الرئيسية منها.

لقد حققت الشركة الأمريكية من الجيل السابق نجاحات كبيرة للغاية لم تحققها في تاريخها قط، و مكنها من غزو الأسواق العالمية بما فيها السوق الصينية التي راج فيها الجهاز و حققت فيها حصة متقدمة للغاية.

مرة أخرى، تريد آبل أن توفر لعشاقها و للمستخدمين هاتفا بحجم معقول يقدم لهم مزايا غير موجودة في الجيل السابق إلى جانب العديد من الخصائص الحديثة.

و في هذه المراجعة المميزة و الحصرية التي نسبق بها في الوطن العربي، ارتأينا أن نقدم لكم الكثير من التفاصيل عن آيفون 6 اس و نظرة معمقة عن هذا الجهاز لاتخاد القرار الصحيح.

 

  • نفس تصميم آيفون و لكنه الأقوى على الإطلاق

iphone_6s_review_

إذا كنت تنتظر جديدا على مستوى المظهر العام لهواتف آيفون الجديدة فإن آبل قد قررت أن تخيب ظنك مرة أخرى.

منذ سنوات و نحن ننادي بتغيير أكبر على مستوى التصميم لكن آبل طورت السمك و الوزن و حسنت من مواد صناعته ليصبح رغم كل شيء أنيقا و جميلا، الجيل الحالي هو نفس الصورة للجيل السابق الذي شهد تغييرات ملحوظة على هذا المستوى.

ما كان علينا أن ننتظر تغييرات كبيرة من هذه الجهة فسلسلة إس من آيفون ما هي إلا نسخة محسنة من الإصدار الرئيسي.

في إختبارات السقوط التي رأيناها مؤخرا، قدم آيفون 6S الصورة المثالية لما كنا نبحث عنه خلال السنوات الماضية، إنها قوة صمود هيكله و غلافه و شاشته أمام أحداث سقوط مروعة نادرا ما يعيشها المستخدم.

و ليس هذا فقط بل إنه غير قابل للطي و لا يعاني من مشكلة الانكسار نتيجة الضغط عليه و هو هاتف قوي بكل ما للكلمة من معنى و ذلك بفضل صناعته من سبائك الألومنيوم 7000 و هو تطور كبير على مستوى صناعة الهواتف الذكية اليوم.

لكن هذه المرة لم تهتم آبل كثيرا بتحسين الوزن و السمك للآسف لقد خيبت ظننا في هذه النقطة، الإصدار الحالي يزن 143 جرام بينما آيفون 6 أخف و بوزن 129 جرام فقط، أيضا سمك هذا الهاتف هو 7.1 ملمتر بينما نجد أن الإصدار السابق لا يتعدى سمكه 6.9 ملمتر.

تم تزويد هذا الجهاز بماسح للبصمة في الزر الرئيسي بالواجهة الأمامية كما هو الأمر في الإصدار السابق لكن نتحدث عن نسخة أحدث تتميز بسرعة أكبر و حماية أفضل.

 

  • شاشة بدقة ضعيفة و بتقنيات لمس مستقبلية

iphone-6s-13

ما من فرق بين آيفون 6S و آيفون 6 على مستوى الشاشة عندما تتعلق المقارنة بينهما بالحجم و الدقة و الكثافة.

إقرأ أيضا  معركة الأداء: هاتف LG G5 يتفوق على جالكسي اس 7 و iPhone 6s

نتحدث عن شاشة بحجم 4.7 إنش كافية و معتدلة مقارنة بشاشات الهواتف الراقية المتوفرة في الأسواق، دقتها 750 في 1334 بيكسل مع كثافة 326 بيكسل لكل إنش، هذا ليس سببا مقنعا للترقية أليس كذلك؟

لكن عملت آبل على تحسين مبدأ اللمس من خلال تخطي عهد اللمس المتعدد إلى اللمس ثلاثي الأبعاد و التي تحدثت عنها بالتفصيل في المقال التحليلي ” تقنية اللمس ثلاثي الأبعاد في iPhone 6S و لماذا هي المستقبل؟“.

شخصيا انا معجب بهذا التطور الحاصل على شاشة آيفون من ناحية تسهيل التعامل معها لكني لا زلت أعاتب الشركة على الامتناع للترقية إلى شاشة 1080 بيكسل.

شاشة آيفون 6 اس أفضل جودة من الاصدار السابق من ناحية القوة و التماسك و القدرة على تحمل الضغط دون الانكسار و تدعم تكبير الصور و المرئيات و تصغيرها بسهولة و هذه الأسباب مقنعة للترقية بالنسبة للمهتمين بالشاشة.

 

  • ترقية كبيرة جدا للكاميرا … آيفون 6S جاهز للتصوير الاحترافي

iPhone-6s-camera-samples

مضت سنوات و آبل مصرة فيها على تطوير الكاميرا من ناحية تحسين التقنيات و التغاضي عن زيادة الميغا بيكسل.

هذا العام قررت آبل زيادة عدد الميغا بيكسلات بالنسبة للكاميرا الخلفية و الأمامية، لنجد أن آيفون 6S يتميز بكاميرا خلفية بدقة 12 ميغا بيكسل و كاميرا أمامية بدقة 5 ميغا بيكسل.

و هذه ترقية كبيرة جدا بالنظر إلى أن الإصدار السابق يتميز بكاميرا خلفية بدقة 8 ميغا بيكسل و كاميرا أمامية بدقة 1.2 ميغا بيكسل.

و لأن آيفون 6 يعد من أفضل هواتف الكاميرا الخلفية القادرة على التقاط أفضل الصور و الفيديوهات جودة فإن المرئيات التي يقدمها الجيل الجديد أفضل بكثير.

و مقارنة بالجيل السابق استطاع آيفون 6 اس أن يقدم أفضل أداء ممكن على مستوى التصوير بفضل الزيادة في عدد الميغا بيكسلات و قدومه بمزايا منها التركيز التلقائي و الفلاش الثنائي و دعم تصوير فيديوهات 4K مع قدرته للتعرف على الوجوه أيضا.

iPhone-6s-camera-samples (1)

و بالمقارنة مع جالكسي نوت 5 الأحدث من سامسونج هناك تفوق واضح لكاميرا iPhone 6s رغم أن المنافس الكوري يتضمن كاميرا بدقة أكبر.

 

  • آيفون 6S أفضل من جالكسي اس 6 و نوت 5 من ناحية الأداء

401630-iphone-6s-benchmarks-2

نعم استطاعت آبل أن تقدم لنا آيفون 6S كواحد من أفضل الهواتف الذكية و مقارنة بالأجيال السابقة فقد حصد 58989 نقطة على منصة AnTuTu بينما سبق للجيل السابق و أن حصد 45713 نقطة و هذا فرق كبير و مؤثر.

يتميز هذا الهاتف بمعالج Apple A9 الثنائي النواة و المبني على معمارية 64 بت، و هو معالج أثبت في الاختبارات تفوقه على نسخة 810 من كوالكوم و Exynos 7420 اللذان يتميزان بثمانية أنوية و قدرات كبيرة.

إقرأ أيضا  5 أسباب كافية للإمتناع عن شراء HTC One M9

و لأول مرة تتخلى آبل عن الذاكرة العشوائية بحجم 1 جيجا بايت و تنتقل إلى ذاكرة عشوائية بحجم 2 جيجا بايت ليستوعب الهاتف تعدد المهام و فتح العديد من التطبيقات و الانتقال بينها بشكل سريع فيما نجد أن نظام iOS 9 قد صمم فعلا ليقدم أداء عاليا جدا مقارنة بالإصدارات السابقة و هو الذي لا يستهلك الكثير من موارد الهاتف.

401629-iphone-6s-benchmarks-1

بالمقارنة مع جالكسي اس 6 و نوت 5 حقق آيفون 6S مرة أخرى فوزا كبيرا و مهما ما يعني أنه المناسب للباحثين عن هواتف تقدم أفضل أداء ممكن، على منصة AnTuTu استطاع الإصدار الجديد التفوق في النقاط على جالكسي اس 6 بينما يقف خلف جالكسي نوت 5 هذا الأخير فشل أمام تحفة آبل في أداء الرسوميات و اختبار الأنوية الثنائية ما رجح الكفة لصالح العملاق الأمريكي في نهاية المطاف.

و يتوفر الهاتف بثلاثة نسخ و هي نسخة 16 جيجا بايت و 64 جيجا بايت و 128 جيجا بايت و لا تدعم أيا منها بطاقة التخزين الخارجي لزيادة المساحة التخزينية، كما أنه يدعم الواي فاي و البلوتوث 4.2.

 

  • بطارية مخيبة للآمال

iphone-6s-teardown

كل ما سبق رائع و يمكن أن يشجعك على شراء آيفون 6S لكن يبدو أن الهاتف سيء على مستوى البطارية، بالنظر إلى سعتها التي لا تتعدى 1715 ميلي أمبير يمكننا القول أنه هاتف سيء على هذا المستوى لكن آبل تراهن على قدرة iOS 9 في الحفاظ على البطارية و عدم استهلاك الموارد الطاقية للجهاز.

مقارنة بالجيل السابق يتأكد لنا أن الشركة قلصت من حجم البطارية في الجهاز و هو ما أدى لتراجع السعة من 1810 ميلي أمبير إلى 1715 ميلي أمبير.

و مجددا لا تدعم البطارية في الآيفون الشحن السريع و لا الشحن اللاسلكي لتتجاهل أحدث التقنيات التي تساعد الناس على بقاء هواتفهم قيد العمل في كل الظروف.

 

نهاية المراجعة:

قد يكون تصميمه مملا لكنه الأقوى في تاريخ آيفون و الأكثر تفوقا على مستوى الأداء حاليا مقارنة بهواتف منافسة معروف عنها تفوقها لأشهر طويلة، ترقية شجاعة و رائعة للكاميرا الخلفية و الأمامية لكن نقطة ضعفه الرئيسية هي بطاريته … آيفون 6S كاد أن يكون هاتفا مثاليا و للأسف ليس إلا مجرد آيفون مميز.

ننصحك أكثر بهاتف iphone 6s plus الأفضل ضمن سلسلة هواتف آيفون الآن

5 thoughts on “مراجعة آيفون 6S: الرائع و السيء في آيفون واحد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *