لماذا عليك شراء آيفون وتجاهل هواتف أندرويد و ويندوز فون؟

iPhone_6
آيفون الأفضل في هذه الجوانب حاليا

لا نحاول هنا التقليل من شأن هواتف أندرويد ونفس الأمر لهواتف ويندوز فون وبقية أنظمة التشغيل الصاعدة، لكن علينا القول أن هواتف آيفون بشتى إصداراتها تستحق أن تكون ضمن الخيارات التي تفكر فيها أثناء البحث عن هاتف مناسب لك.

نعم نظام أندرويد هو المسيطر اليوم على 80 في المئة من السوق، فيما الهواتف الصينية العاملة بهذا النظام والتي تقدم جودة عالية وتتوفر بنصف سعر آيفون وأقل أضحت تهدد آبل ومكانة آيفون في السوق وتفتح الباب أمام كل الاحتمالات بما فيها سقوط العملاق الأمريكي وتجاوز الشركات الصينية وأولهم هواوي له.

لكن بعيدا عن التحديات التي تواجه آبل وهواتف آيفون في السوق دعونا نتطرق إلى الأسباب التي تجعل أي شخص يقتني هذا هاتف آيفون ويتجاهل الخيارات الرائعة الأخرى.

 

  • التميز بنظام تشغيل عن المنافسين

بينما نجد أن ما يجمع هواتف سامسونج و هواوي و جوجل و إتش تي سي و سوني هو نظام التشغيل الواحد، فقط الاختلاف موجود على مستوى على مستوى الواجهة البرمجية المستخدمة.

نفس النظام ونفس النواة ونفس المزايا لا شيء مميز حقيقة بالإنتقال من استخدام هواتف جالكسي اس 7 إلى إكسبيريا سوى أنك ستلاحظ بعض الاختلافات على مستوى الواجهة.

بينما لن تجد نظام iOS إلا على هواتف آيفون وكي تجربه وتستخدمه عليك شراء آيفون وإلا ليس أمامك بديل من أجل تجربته.

 

  • التحديثات السريعة والمتوفرة

تحدثنا في مقال سابقا عن فوضى أندرويد والذي تطرقنا فيه إلى مشكلة التحديثات التي لا تتوفر للكثير من الموديلات والهواتف الذكية العاملة بهذا النظام.

من جهة أخرى تتأخر هذه التحديثات من الوصول إلى هواتف أندرويد باستثناء نيكسس من جوجل، وهي نفس مشكلة ويندوز فون حيث انتظرنا لأشهر طويلة حصول الهواتف على ويندوز 10 موبايل وقد تأخر حصول ذلك، وحتى بعد اطلاقه لم يصل إلى الجميع ويحتاج إلى أسابيع ليتوفر للجميع.

على الجهة الأخرى تعلن آبل عن تحديث جديد ويتفاجأ المستخدمين بوصوله في التو والحين أو بعد ساعات قليلة.

بل وإن شركة آبل تصدر جدولا به أوقات إطلاق التحديث في كل دولة عند إطلاق اصدار جديد من iOS والذي يصل في الوقت المحدد فعلا.

التحديثات التحسينية والأمنية لا تختلف بالنسبة لهواتف آيفون فهي الأخرى تحصل على التحديثات طيلة 3 سنوات على الأقل من الدعم.

إقرأ أيضا  4 أسباب تجعل الهاتف Galaxy Alpha من سامسونج خيارا جيدا الأن

 

  • التطبيقات ذات الجودة العالية

فيما تركز جوجل على الكمية في تطبيقات الموبايل وتحاول استقطاب أكبر عدد ممكن من التطبيقات ونفس الأمر أيضا لويندوز فون نجد أن متجر آب ستور من آبل هو الأفضل في الجودة.

وتخضع عملية اضافة التطبيقات إلى المتجر لعملية فحص معمقة لا تخص فقط الأمان وعمل التطبيق بل تشمل أيضا الجودة والقيمة التي يقدمها.

لذا أرادت مايكروسوفت أن تستنسخ هذه التطبيقات من متجر آبل إلى متجرها وهي لا تزال تبحث عن حلول في هذا الصدد بالرغم من أنها وجدت حل من شأنه أن يجعل متجرها أكبر بكثير من جوجل بلاي و آب ستور مجتمعين.

 

  • الدعم الفني

عندما تظهر مشكلة ما في آيفون أو ثغرة أمنية تسارع آبل إلى إصدار تحديث يعمل على تحسينه وفي حالة كان الضرر على مستوى الهاردوير يتم استبداله مجانا.

لكن ماذا عن هواتف شركات أخرى؟ في حالة ظهور خطأ تقني تتجاهل الشركة الحديث عنه حتى وإن كان هناك حديث كبير عليه، هذا إلا في حالات استثنائية خصوصا الهواتف الرائدة لشركة سامسونج أو بعض الشركات المنافسة.

غير ذلك ليس هناك اهتمام بحل المشكلات التي تعاني منها الهواتف الذكية سريعا وهو ما يدل على القيمة التي تقدمها آبل للمستخدمين.

 

نهاية المقال:

إنها أربعة أسباب رئيسية لا تتواجد لدى منافسي آبل ويقدمها آيفون بمختلف إصداراته، وبالطبع هذه هي نقاط القوة التي ينافس بها اليوم في ظل وجود بدائل قوية وجيدة من الشركات العالمية الأخرى والشركات الصينية.

السؤال الموجه لك: هل هذه هي الأسباب التي دفعتك لاقتناء آيفون؟ أم هناك أسباب أخرى؟

2 thoughts on “لماذا عليك شراء آيفون وتجاهل هواتف أندرويد و ويندوز فون؟

  1. المرجو منك ان تبرز في مقال اخر
    ‘لمادا عليك شراء هواتف اندرويد و تجاهل الايفون ‘
    لكي يعلم المستخدم ما الدي يوجد في نظام الانرويد و لا يوجد في ios حتى تكون تقني عادل و توصل المعلومة من كل جوانبها
    احب مجلتك و مقالاتك الرائعة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *