لماذا عليك التركيز على بينج و ياهو في السيو الأجنبي ؟

YahooBing
في أمريكا و كندا هناك صعود لياهو و بينج … عليك الإهتمام بهما

نتفق جميعا أصحاب المواقع و المشاريع في الويب على أن جوجل مصدر مهم للزوار و هو أكبر محرك بحث في العالم يستطيع أرشفة المحتوى و تقديمه للباحثين و بالتالي العثور على ما نقدمه لهؤلاء المستهدفين .

لكن ما محل بينج و ياهو من هذا الوضع ؟ أعتقد أنهما محركين مهمين في طريقهما نحو الصعود و ما يزيد تمسكي بهذا الرأي هو أن إقبال المستخدمين الأمريكيين و الأجانب من جنسيات أمريكية و أوروبية عليهما في تزايد مهم .

إذا كنت ممن يملك مدونات إنجليزية سواء للربح من الإعلانات أو الأفلييت أو لديك مشروع تود منه إستهداف الأمريكيين يعد بينج و ياهو فرصة أخرى لك من أجل جلب المزيد من الزوار و إليك في هذا المقال الجواب على السؤال الأساسي : لماذا عليك التركيز عليهما في إستراتيجية الحصول على زوار أجانب ؟

 

  • بينج و ياهو يقدمان نتائج بحث جيدة

على عكس السائد بيننا ، نجد أن البحث عن المحتوى الأجنبي في كل منهما يوفر لنا نتائج بحث جيدة بالفعل و أحيانا أفضل من تلك التي يقدمها جوجل .

بينج يعد أفضل محرك بحث يقود إلى المتاجر الإلكترونية و إلى مواقع البيع و الشراء حتى أن البعض فعلا يستخدم إعلاناته من أجل الترويج لعروض الأفلييت و تعطي معه نتائج جيدة .

مستخدم محرك بحث مايكروسوفت غالبا ما يقرر الشراء سريعا و من الوهلة الأولى في نتائج البحث بينما مستخدم جوجل يدور و يبحث عن المزيد من العروض !

 

  • فيس بوك يعتمد على بينج

يستخدم الكثيرين من الناس حول العالم و منهم الأجانب فيس بوك للبحث عن أنشطة أصدقائهم و المزيد من الأمور المتعلقة بنشاط الشركات و العلامات التجارية التي يتابعونها على الشبكة الإجتماعية الزرقاء .

و نجد بالفعل أن شبكة مارك تعرض نتائج بحث من بينج و تكون وافية عند البحث بالإنجليزية ما زاد من عمليات البحث منذ بدء سريان الإتفاق بينهما .

بينج من هذه الطريقة يقود لك المزيد من الزوار و العملاء خصوصا إذا كنت تملك مدونات و مواقع أجنبية مؤرشفة لديه .

 

  • ياهو محرك البحث الإفتراضي في فايرفوكس

rkg-yahoo-share-firefox-600x372-300x186

منذ نسخة 34 من فايرفوكس حل ياهو محل جوجل كمحرك بحث إفتراضي و الأن حصلنا بالفعل على الإحصائيات التي تدل على أن 30 في المئة من مستخدمي المتصفح لم يغيروه إلى جوجل مجددا بل ظلوا يستخدمونه و هذا يعني زيادة في عمليات البحث التي يتلقاها العملاق الأمريكي .

إذا كان موقعك يظهر على نتائج بحث مختلفة في ياهو ستلاحظ بالفعل زيادة في الزوار منه و هذا طبيعي.

 

  • إتفاق محتمل ليكون ياهو المحرك الإفتراضي ضمن سفاري و أجهزة أبل

لم يعد محرك بحث جوجل يروق للمنافسين ، لذا تقول الكثير من التقارير أن أبل هي الأخرى تحاول إيجاد بديل جيد و مريح لها عوض منافسها القوي في أكثر من قطاع .

يبدوا ياهو الخيار الرابح من الأن و السبب أن هذه الشركة لا تنافس أبل و لا تزال متخصصة في خدمات الويب و لأنها تستطيع أن تقدم تجربة جيدة لمستخدمي فايرفوكس فسنراها حثما في سفاري و أجهزة أبل و منها الآيفون و الآيباد كمحرك بحث إفتراضي .

هذا يعني حثما المزيد من الزوار من ياهو خصوصا بالنسبة لمن يقدم المحتوى الأجنبي ، لأن المستخدمين العرب على الأغلب سيغيرونه في تلك الأجهزة إلى جوجل الذي يقدم تجربة أفضل في المحتوى العربي .

 

نهاية المقال :

قريبا ستقل حصة جوجل من البحث العالمي و هذا ما نتوقع حدوثه خلال السنة الحالية ، الأهم من كل هذا هو أن تضع في إستراتيجيتك لجلب عملاء أجانب التركيز على ياهو و بينج ، هذا الأخير هو في الحقيقة من يؤرشف موقعك ثم يقدم البيانات التي جمعها لياهو .

المطلوب أن تركز على تحبيب موقعك إلى قلب Bing لترى الأمور تسير لصالحك ، و في إنتظار مقالات توضح لنا أسرار الصعود في هذه المحركات لا تنسى نشر هذا المقال !

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *