لماذا جوجل بلس أهم من فيس بوك في السيو ؟

fb
المعركة بينهما تمددت نحو نتائج بحث جوجل … الفيس بوك فقد السيطرة هنا

صراع العملاقين جوجل و فيس بوك لا ينتهي عند الفيديوهات كما سبق و أن تحدثنا عنه في مقال سابق بعنوان ” لماذا مشاركة فيديوهات يوتيوب على الفيس بوك سلوك خاطئ ؟ ” بل يمتد أيضا لنتائج البحث و ترتيبها لدى جوجل و إختلاف واقع بعض المواقع بالمرور من فيس بوك إلى جوجل أو حدوث العكس .

نروج جميعا لفكرة أن الشبكات الإجتماعية هي فرصة جيدة بالفعل لجلب الزوار و الحصول على المزيد من المتابعين مع الرفع من التفاعل و هي فكرة صحيحة و لا غبار عليها بل وصل الأمر للإعتقاد بأن الإنتشار عليها و إمتلاك صفحات مشهورة هناك يؤثر بشكل إيجابي على السيو … حسنا أنا متحفظ عن هذا الجزء بالضبط و لي أسبابي و نظرتي إلى هذه القضية من جوانب ربما تجاهلها المروجين لها مؤخرا .

ما يجعلني أعتقد أن جوجل لا يأخد معيار الشبكات الإجتماعية بجدية أكبر كما نعتقد هو أن هذا المصطلح شاسع للغاية و المسيطر عليه هو الفيس بوك ثم تويتر ثم شبكتها الإجتماعية جوجل بلس مع مئات من مواقع التواصل الإجتماعي التي يبقى تواجدك عليها ضروريا حسب الحاجة و الجمهور المستهدف و نوعية أعمال شركتك أو موقعك و ليس لأن جوجل يراقبك فيها ليعرف مدى إنتشارك عليها فإذا كان كبيرا قام بإظهار موقعك أكثر على نتائج البحث للمستخدمين أو العكس.

و لأن فيس بوك هو المرادف الرقمي فعلا لمصطلح “الشبكات الإجتماعية” ينظر جوجل إلى الأمر ببعض الحذر و الريبة مع تحريضه على الإنضمام إلى جوجل بلس .

نحن نعرف أن جميع المواقع و الشركات تتمتع في شبكة فيس بوك بمتابعة و تفاعل أكبر مما تعيشه على جوجل بلس و السبب واضح ، الأول هو الأكثر إنتشارا و عليه يتواجد الجميع و الثاني لا يزال في إطار النمو و للعلم الأول منافس مهم للثاني و هذا الأخير ليس من المنطقي أن يأخد بعين الإعتبار مدى إنتشار موقعك هناك لتتقدم في نتائج بحثه فهو لا يشجع تواجد الناس على الشبكة الزرقاء بل يعمل كل ما في جهده من أجل إخراجهم منه نحو حضن جوجل بلس الذي يعاني من البرود نتيجة قلة تواجد الناس عليه .

في أكثر من مناسبة و في أكثر من حدث جوجل تعلنها بصراحة … نجاحك في جوجل بلس و انتشار علامتك التجارية عليه يساهم بشكل مباشر في تسلق نتائج البحث مع تجاهل واضح للحديث عن التقدم في الشبكات المنافسة و اللبيب بالإشارة يفهم .

هذا هو السبب الأول الذي يجعلني مقتنعا بأن إمتلاك موقعك لصفحة كبيرة على فيس بوك ليس إلا من أجل جلب الزوار و تحقيق المبيعات و التعريف بعلامتك التجارية و ليس له أية علاقة بالسيو و التأثير في مكانة عملك على جوجل .

السبب الثاني أنه في جوجل بلس يدرك جوجل جيدا إن كنت تشتغل بشكل قانوني للحصول على المتابعين و ترشيحات +1 و يعلم طبيعة المتابعين و مدى تفاعلهم معك بينما لا يملك أية وسيلة للتحقق من كون الإعجابات التي تحصل عليها في فيس بوك حقيقية و أنها طبيعية أو ربما هي فقط مفتعلة و وهمية ، هذا إلى جانب حالة من التجارة الفاسدة التي أصبحث تحكم الشبكة الزرقاء هذه الأيام و التي تسارع في تضخيم الصفحات دون أية قيمة و لا منطق فهل من المعقول أن يأخد جوجل تواجدك على الفيس بوك بعين الإعتبار ؟ خوارزميات جوجل صارمة و مبنية على معايير واضحة و منطقية و معيار “حالة صفحتك على فيس بوك” غير أمن و غير موثوق به .

إذن النتيجة الواضحة للجميع هي أن جوجل بلس أهم من فيس بوك في السيو بل لا مجال للمقارنة أصلا بينهما ، منصة جوجل تبقى فعلا مميزة و موجهة لأصحاب المواقع و الشركات و الأعمال و عليهم التركيز عليها و تشجيع متابعيهم على الفيس بوك لمتابعهم أيضا هناك و إقناعهم بذلك .

و مع كثرة الترشيحات +1 لروابط موقعك على جوجل بلس يدرك عملاق البحث الأمريكي أن هناك إهتمام كبير بما تقدمه ليظهر بالفعل تلك الراوبط في مراكز متقدمة بنتائج البحث .

 

نهاية المقال :

إذن النتيجة الواضحة للجميع الأن هي أن جوجل بلس هو الذي يقود السيو و يؤثر عليه الأن في ظل مساعي العملاق الأمريكي لإنجاح شبكته الإجتماعية  ، بينما يبقى التواجد على الفيس بوك أيضا ضروريا من أجل التسويق لعلامتك التجارية و جلب الزوار منها مباشرة .

ببساطة … نحتاج إذن للتركيز عليهما و ليس على واحد منهما … فقط تخلى عن ربط الفيس بوك بالسيو فلا علاقة بينهما.

5 thoughts on “لماذا جوجل بلس أهم من فيس بوك في السيو ؟

  1. فعلا فاشارات المواقع الاجتماعية لها قيمة في السيو وجلب الترافيك وتبق اشارات جوجل+ هيا الاهم من حيث تسلق موقعك او فيديو ييوتيوب لترتيب في جوجل

    كيف نكسب هذه الاشارات من جوجل بلس وغيرها بطرق امنة يعني لا غبار عليها في خضم تكاثر المواقع التي تقوم بتبادلها او بيعها ؟

  2. شكرا لك هذا الموضوع المفيد,بالفعل جوجل بلس مهم لأصحاب المواقع لأنك إن استطعت التميز فيه وكسب جمهور فيه فهذا يعني أنك تقدم جودة عالية, وما تقدمه يلقى الرضى من قبل المتابعين. شكرا مجددا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *